إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من اضرار الحقيبة المدرسية على الاطفال

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من اضرار الحقيبة المدرسية على الاطفال

    حقيبة المدرسة..هم يحمله أولادنا على ظهورهم!
    دراسة أمريكية: نصف أطفال المدارس معرضون للإصابة بآلام في الظهر عند بلوغهم سن الرابعة عشرة ظهر مقوس وعمود فقري مشوه كل هذه المشكلات قد يتعرض لها طفلك والسبب «حقيبة المدرسة» ، ففي هوجة تلبية متطلبات الطفل قبل الدراسة ، يغفل الأهل عن أهمية اختيار الحقيبة المدرسية بما يتناسب مع جسم الطفل طوله ووزنه إضافة إلى كيفية حمل تلك الحقيبة ومدى تأثيرها علي صحة الطفل .










    والملحوظ أن معظم الأطفال غالباً ما يحملون حقائبهم بطريقة قد تؤذيهم على المدى البعيد حيث أنها تظل معلقة على ظهره أو كتفه لوقت ليس بالقصير ويظل الطفل يحمل حقيبته بنفس الطريقة الخاطئة والتي يدعمها ثقلها والتي قد تؤدي بالتالي إلى مزيد من الضرر مع كل سنة دراسية .

    ولخطورة الحقيبة على ظهر الطفل حذرت الجمعية الأمريكية للعلاج الطبيعي الآباء من خطورة حول الحقيبة المدرسية على الظهر بشكل خاطئ أو كونها ثقيلة للغاية قد يجعل الأطفال عرضة بشكل متزايد لإصابات الظهر والإجهاد العضلي.

    ويؤكد الأطباء أن حمل التلاميذ حقائبهم المدرسية على الظهر في فترة ما قبل المدرسة وحتى صف الثالث متوسط تحدث تغيرات غير الصحية في وضع الجسم تتعاظم إذا كان وزن الحقيبة التي تحمل على الظهر يزيد على 5 : 15 % من وزن جسم الطالب أو الطالبة وتوصي الجمعية الأمريكية للعلاج الطبيعي أن يكون وزن الحقيبة المدرسية دون هذه الحدود.

    خطر بالغ

    وأكدت دراسة أمريكية لجمعية العناية بالظهر « Backcare “ أن نصف أطفال المدارس معرضون للإصابة بآلام في الظهر عند بلوغهم سن الرابعة عشرة.

    ولفتت الدراسة إلى أن مشكلة الأطفال كبيرة وهي أخطر كثيرًا من مشكلة الكبار، لأن عضلات الطفل تمسك في العمود الفقري الذي يكون في مرحلة النضج التكويني، وعندما يتأثر هذا النضج بالإجهاد والضعف المتصل يؤدي إلى انحناءات بالعمود الفقري، الأمر الذي يترتب عليه مشاكل خطرة عندما يصبح الطفل شابًا .

    ولوحظ أن أكبر نسبة من الشباب الذي يعفى من الخدمة العسكرية وغير اللائق للكليات العسكرية بجميع أنواعها، كان بسبب التشوهات الخطيرة في العمود الفقري والعظام، والتي مصدرها العادات الخاطئة في الطفولة ، فمن المعروف أن أي طفل يحمل ثقلاً على ظهره يضطر إلى وزن نفسه أثناء المشي، بالانحناء للأمام، وهذا يؤدي على تقوس في العمود الفقري، ومع مرور الوقت يصاب بجميع أنواع التقوس.

    نصائح لتجنب الأضرار

    وتشير عضو الجمعية الأمريكية وأخصائية العلاج الطبيعي ماري ويلمرث إلى أن الإصابات قد تحدث حين يلجأ الطفل الذي يحمل حقيبة ظهر ثقيلة إلى تقويس الظهر والانحناء للأمام والالتواء أو الميل لأحد الجانبين وهذه التغيرات في وضع الجسم يمكن أن تتسبب في حدوث خلل في العمود الفقري .

    وتضيف د. ماري : تتسبب الحقيبة المدرسية الثقيلة المحمولة على الظهر بشكل غير مناسب في جعل العضلات تعمل بشكل أكثر قسوة مما يؤدي إلى إصابتها بالتوتر والإجهاد وجعل العنق والكتفين والظهر أكثر عرضة للإصابة .

    وذكرت جريدة “الرياض” أن د . ماري وجدت أن أيضا طلاب الجامعات ليسوا بمعزل عن الإصابة ذات الصلة بحمل حقائب الظهر موضحة أنهم يكونون عرضة لذلك حين يحملون بشكل خاطىء حقائب ظهر ثقيلة.

    ولتفادي كل المضاعفات السابقة يمكنك عزيزتي الأم حماية طفلك عن طريق الاستعانة بنصائح تقدمها لكِ الجمعية الأمريكية للعلاج الطبيعي ،وهذه الأفكار توجه طفلك إلى حمل حقيبة الظهر بشكل امن :

    يجب على الطفل حمل الحقيبة باستخدام الحزامين معاً ، لأن تعليق حقيبة الظهر في كتف واحد باستخدام حزام واحد هو وضع خاطىء حيث أن ذلك يجعل جانبا من الجسم يتحمل وطأة الوزن ، ولكن وضع الحزامين على الكتفين حيث يكون وزن حقيبة الظهر موزعا بشكل أفضل مما يجعل وضع الجسم أفضل .

    يجب وضع حقيبة الظهر فوق عضلات منتصف الظهروجوب ارتكاز حقيبة الظهر بشكل متساو في منتصف الظهروأحزمة الكتفين يتعين تعديلها للسماح للطفل بحمل وخلع حقيبة الظهر بسهولة ويسر.

    شد الأحزمة بحيث لاتصل الحقيبة إلى تحت الظهر .

    - تخفيف ما تحمله حقيبة الظهر قدر الإمكان ،وتنظيم محتوياتها بوضع الأشياء الأثقل في وضعية اقرب إلى الظهر .

    * من الأفضل اختيار حقائب الظهر ذات العجلات لأنها تعتبر الاختيار الأمثل للأطفال الذين لا يغيرون فصولهم أو يحتاجون إلى صعود ونزول الدرج بشكل متكرر ، ومع ذلك فهناك إجراءات وقائية يتعين أخذها في الاعتبار مع استخدام حقائب الظهر ذات العجلات أيضا فعلى سبيل المثال يجب أن يكون المقبض الذي يمسك بالحقيبة منه طويلا بدرجة كافية حتى لا يضطر الطفل إلى الالتواء أو الانحناء وان تكون العجلات كبيرة على نحو كاف حتى لا تهتز الحقيبة أو تنقلب.


    أضرار بالجملة

    ويوضح الأطباء أن سن الطفولة يتميز بالنمو المتسارع لجميع أجهزة الجسم بما فيها الهيكل العظمي وتتأثر تلك العظام بالمؤثرات الخارجية ، وفي حال تعرض الجسم لمثل تلك المؤثرات بشكل مستمر أو متقطع ومتكرر فان ذلك قد يؤدي إلى تكوين تشويه للعضو الضحية ،وفي حال حمل الحقيبة أو أي حمل ثقيل قد يؤدي إلى انحراف العمود الفقري وانحنائه أو عمل إجهاد أو تمزق عضلي في المنطقة المشدودة.

    ولا يقتصر الضرر فقط على الاختيار والحمل غير الصحيح للحقيبة المدرسية بل يمتد الأمر إلى ضرورة أخذ الوضعية السليمة عند حمل بعض الأشياء الثقيلة سواء للأطفال أو البالغين فلا ينبغي مثلا حني الجسم بوضعية الركوع لحمل بعض الحاجيات الثقيلة إذ أن ذلك يضع ارتكاز ذلك الحمل في نقطة واحدة من الظهر وعدم توزيع الثقل على الفقرات جميعا مما قد يؤدي لانزلاق غضروفي قد يعاني منه الشخص بشكل مزمن في حين أنه يستطيع تفادي ذلك بإتباع الطريقة الآمنة لحمل مثل تلك الأشياء الثقيلة.

    وينصح الأطباء الآباء بالانتباه إلى وضعية جلوس الطلاب وخاصة الصغار منهم على مقاعد الدراسة بطريقة صحيحة وعدم الجلوس بظهر مقوس إذ أن ذلك يحمل ضررا لا يقتصر فقط على العمود الفقري والهيكل العظمي فحسب بل أن ذلك قد يطال جميع أعضاء الجسم الداخلية بما فيها الدورة الدموية ووصول الدم وتدفقه بشكل مرن وسهل إلى جميع أنحاء الجسم .

    وعلي أطفالنا أن يتعلموا كيفية حمل الحقيبة بصورة صحية وسليمة لتجنب أي مضاعفات ، وعلى الأم أن تعلم طفلها كيف يحمل الحقيبة وكيفية إنزالها حيث تقع معظم الإصابات أو المخاطر خلال الحمل أو التنزيل ومن أهم الخطوات ما يلى:

    يجب أن توضع الحقيبة على الظهر بحيث يتم توزيع وزنها على الكتفين بالتساوي.ووضع أحزمة حمل الحقيبة في نفس المستوى مع التأكد من تماثل طولهما.اثن الركبتين وليس الظهر عند رفع الحقيبة مع ضرورة انتصاب قامتك.يجب توزيع الكتب بحيث يتركز الوزن في منتصف الحقيبة فوق منتصف الظهر.لا تتردد في مساعدة الصغار و خاصة في الحضانة في حمل أو تنزيل الحقيبة.

    لحماية مضمونة

    وكشف مسح لجمعية آلام الظهر في بريطانيا تم إجراءه على ألف تلميذ في الصفوف المبكرة أن حوالي 80 % من الأطفال يحملون وزنا أكبر من طاقتهم في حقائب سيئة التصميم لا تساعد على حماية الظهر ، لذا وجهت الجمعية عدداً من النصائح للآباء والأمهات وإدارات المدارس بهدف حماية ظهور التلاميذ والأوزان التي يتحملها كل طفل حسب سنة وهى كالآتي :

    - إذا كان عمر التلميذ 11ـ14 سنة ، ووزنه بين 37 ـ 41 كجم فالوزن المثالي للحقيبة هو 3.7 ـ 4.1كجم, ويعتبر الوزن. (7.4ـ8.2) كجم أقصى حد للتحمل, أما الوزن (11.1ـ12.3) كجم فيعتبر ذا خطورة عالية وقد يؤدي إلى انزلا قات غضروفية أو تمزقات في عضلات وأربطة الظهر وذلك لأنه يرتفع إلى نسبة 30% من وزن الجسم.

    ـ إذا كان عمر التلميذ “ 13ـ14 “ عاما ووزنه 47ـ53 كجم فان الوزن المثالي للحقيبة هو 4.7ـ5.2 كجم ولكن الوزن 14.3ـ15.6 كجم للحقيبة يعتبر خطيرا جدا.

    ـ إذا كان عمر التلميذ “ 15ـ 16” عاماً ووزن جسمه يتراوح بين “52ـ62” جم فالوزن المثالي للحقيبة هو 5.6ـ5.9كجم فهو يشكل 10% من وزن الجسم أما وزن الحقيبة الذي يعادل (18.3ـ18.6) كجم فيعتبر ضارا جدا.

    ماذا تحتوي الحقائب ؟

    ينصح الأطباء الآباء والأمهات بمراقبة وزن حقائب أطفالهم ومعرفة ما بداخلها و مساعدة الصغار بحمل الأشياء الضرورية فقط باستخدام جدول الحصص ، .....

    والمسؤولية لا تقع على عاتق الأهالي فقط ولكن إدارة المدرسة تتحمل جزءً من المسئولية عن طريق توزيع جداول الحصص بطريقة ذكية تراعى ما يحمله أبناؤنا ، وعلى المدرسين ألا يغالوا في طلب إحضار الأدوات غير الضرورية ، مع الحرص على أن يكون عدد صفحات الكراسة مناسبا للمادة حتى لا يزيد وزن الحقيبة بدون داع ، وخاصة أن وزارة التربية قد أصدرت قوانين تحدد هذه الشروط .

    ________________________________________________
    منـــــــــــــــــــقول
    شرفا وهبه الخالق لي ان اكون خادما لابي الفضل




  • #2
    ​ أخونا الفاضل بارك الله بكم لهذا الموضوع الراقي

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة شجون فاطمة مشاهدة المشاركة
      ​ أخونا الفاضل بارك الله بكم لهذا الموضوع الراقي

      وفيكم الخير والبركة ....اهلا ومرحبا بكم
      شرفا وهبه الخالق لي ان اكون خادما لابي الفضل



      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X