إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

🎀الامام الباقر وطفولته🎀

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 🎀الامام الباقر وطفولته🎀

    طفولة الامام الباقر*وشريط الاحداث
    حين قدم الامام الحسين عليه السلام الى كربلاء، صحب معه ابناءه واهله، ومن بينهم زين العابدين وفاطمة وطفلهما محمد عليهم السلام.كان الباقر يبلغ الرابعة من العمر، وفي طفولته هذه راي بام عينيه ما جرى في كربلاء، راى مقتل جده الحسين، وراى الاصحاب والاهل يتساقطون على الثرى، راى الدماء والويلات، راى كيف سيق مع من تبقى من اهله اسرى الى الكوفة والشام، راى راس جده يرفع على سنان الرمح. راى اعياد وافراح الناس، راى طريقة الطاغية يزيد في معاملة اهل بيت الرسول. وكل ما قيل هنا وهناك وهنالك سمعه وفهمه ووعاه. وهكذا بدات طفولته عليه السلام، وفي غمرة هذا الجحيم من الاحداث المتوالية، بدا يتلقى علومه على يد ابيه.اما الحكم الاموي. فقد عانى عليه السلام منه الكثير. فقد عاصر حكم يزيد، وشهد حكم عبد الملك والوليد وهشام ابنيه، فسلاما عليك سيدي يوم ولدت ويوم اشتشهدت ويوم تبعث حياً
    sigpic]علمتني مولاتي زينب 💖*معنى الطهر💖 ومعنى النقاء💖 معها تعلمت 💖سر الصمت. 💖وسر الصلاة .💖 وسر الدعاء وتعلمت كيف أكون*كزينب*فأجعل أيامي💖 كربلا

  • #2
    اللهم صل على محمد ابن علي باقر العلم وامام الهدى وقائد اهل التقوى والمنتجب من عبادك اللهم كما جعلته علماً لعبادك ومنارا لبلادك ومستودعا لعلم ومترجما لوحيك وامرت بطاعته وحذرت من معصيته فصل عليه يارب افضل ماصليت على احد من ذرية انبيائك واصفيائك ورسلك وامنائك يارب العالمين احسنتم اختنا رعاكم الله وسلم يدكم


    (لاي الامور تدفن سرا بضعه المصطفى ويعفى ثراها)

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة صبر المخدرات مشاهدة المشاركة
      طفولة الامام الباقر*وشريط الاحداث
      حين قدم الامام الحسين عليه السلام الى كربلاء، صحب معه ابناءه واهله، ومن بينهم زين العابدين وفاطمة وطفلهما محمد عليهم السلام.كان الباقر يبلغ الرابعة من العمر، وفي طفولته هذه راي بام عينيه ما جرى في كربلاء، راى مقتل جده الحسين، وراى الاصحاب والاهل يتساقطون على الثرى، راى الدماء والويلات، راى كيف سيق مع من تبقى من اهله اسرى الى الكوفة والشام، راى راس جده يرفع على سنان الرمح. راى اعياد وافراح الناس، راى طريقة الطاغية يزيد في معاملة اهل بيت الرسول. وكل ما قيل هنا وهناك وهنالك سمعه وفهمه ووعاه. وهكذا بدات طفولته عليه السلام، وفي غمرة هذا الجحيم من الاحداث المتوالية، بدا يتلقى علومه على يد ابيه.اما الحكم الاموي. فقد عانى عليه السلام منه الكثير. فقد عاصر حكم يزيد، وشهد حكم عبد الملك والوليد وهشام ابنيه، فسلاما عليك سيدي يوم ولدت ويوم اشتشهدت ويوم تبعث حياً
      ماشاء الله لاقوة الا بالله
      احسنتم واعظم الله اجوركم
      إن المحن التي مرت على ال البيت عليهم السلام وهم صغار وكيف واجهوها هي لدروس تنفع الصالحين في توجيه ابنائهم على تحمل الصعاب وأعباء الحياة التي لالم تكن قد افترشت الورد بوجه حتى اولياء الله بل كانوا في طليعة العباد في تحمل الصعاب وهو درس مهم نربي ابنائنا عليه بإن ينشئوا اطفالا يتحملون المسؤولية ويجدوا ويجتهدوا في الحياة بعيدا عن الاتكاليه والكسل والتردد
      اشكركم لطيب المتابعة
      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	01.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	26.8 كيلوبايت 
الهوية:	834352

      شرفا وهبه الخالق لي ان اكون خادما لابي الفضل



      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X