إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ماذا تعرف عن واقعة فخ

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماذا تعرف عن واقعة فخ

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد
    من الوقائع التي حدثت في التاريخ الاسلامي والتي كانت حادثة مؤلمة لاتباع اهل البيت عليهم السلام هي واقعة فخ
    صاحب الواقعة وقائدها هو : الحسين بن علي بن الحسن المثلث بن الحسن المثنى بن الحسن المجتبى بن علي بن ابي طالب عليه السلام
    وامه زينب بنت عبد الله بن الحسن المثنى ، وحدثت هذه الواقعة بعد واقعة الطف فكانت امتدادا لها بكل المقاييس ، فقد كان اهل البيت في ذلك الزمان قد انهكهم الظلم والجور من الحكام العباسيين ، فبعد موت المهدي تولى ابنه موسى الهادي الخلافة فتدهورت احوال اهل العراق
    واصاب البصرة قحط شديد وازداد على العلوين وبال الخلفاءفكان المهدي اشد وطأة على ال علي (عليه السلام) من جده المنصور
    فقتل اخوال الحسين وصادر املاكه واملاك عمومته وحبسهم عدة مرات وازداد الامر سوء بع سوء وعندما ولّى الهادي امر المدينة المنورة الى عمر بن عبد العزيز بن عبد الله بن عبيد الله بن عمر بن الخطاب الذي كان حاقدا على ال علي عليه السلام لاحقهم واهان نسائهم ، عندها فجر الحسين ثورته في موسم الحج سنة مئة وتسعة وتسعون هـ .
    فنزل هو وسليمان بن عبد الله وعبد الله بن اسحاق بن ابراهيم بن الحسن المثنى ( وهم ابناء عمومته ) مكة حجاجا فضايقهم واليها وامر بحبسهم عدة مرات اهانة واذلالا فكانت هذه الاحداث والمضايقات نقطة تحول للاتجاه نحو الثورة ، فصعد المنبر وخطب بالناس وخلع والي مكة
    فالتحق به ناس كثير والتقى معهم في [فخ] خارج الديار المقدسة فسار اليه موسى بن عيسى في حنود من (عسقباذا) من اطراف الهند
    وقدم اليه ايضا سليمان بن موسى في خمسة الاف من بغداد واخرون ، فاجتمعوا شمال فخ والتقوا يوم التروية وقت صلاة الصبح
    وغدر اهل مكة بالحسين فلم يوافه منهم سوى خمسمائة نفر فعزم على خوض الغمار بهم وكانت هذه نقطة شبه اخرى مع معركة الطف .
    فحاصرهم المشاة والخيالة وقاتلوهم ولم يبقى مع الحسين سوى عدة نفر فقام يكر ويفر حتى رماه غلام تركي يسمى حمادا بسهم فقتله
    وقتلوا من بقي من ابناء عمه واصحابه وقطعوا راسه ووهب محمد بن سليمان مائة الف درهم ومائة ثوب لحماد التركي على قتله الحسين وحملت الرؤوس الى بغداد عند موسى الهادي.
    وقد ورد عن امامنا موسى الكاظم عليه السلام انه قال في حقه : انا لله وانا اليه راجعون مضى والله مسلما صالحا صواما قواما امرا بالمعروف ناهيا عن المنكر ماكان في اهل بيته مثله.
    فسلام عليه من شهيد دافع عن الدين الحق واهله .
    والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآل الطيبين الطاهرين

    التعديل الأخير تم بواسطة خادم الرضا عليه السلام; الساعة 05-10-2014, 09:32 PM.

  • #2
    احسنتم واجدتم مشرفنا القدير افدتمونا افاض الله عليكم بنعمه ودمتم في حفظه


    (لاي الامور تدفن سرا بضعه المصطفى ويعفى ثراها)

    تعليق


    • #3
      مشرفنا الفاضل جزيتم خيرا
      النشر راقي جدا

      تعليق


      • #4
        السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين عليهم السلام
        sigpic

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صل على محمد وآل محمد
          الاخ سجاد القزويني اشكر لك مرورك الكريم على موضوعي المتواضع
          جعلكم الله من السائرين على نهج آل البيت عليهم السلام

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم
            اللهم صل على محمد وآل محمد
            شكر لمرورك على متصفحي اختي شجون فاطمة
            انتم المبدعون بنتاجاتكم
            تقبل الله اعمالكم

            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم
              اللهم صل على محمد وآل محمد
              السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين
              بارك الله فيك اختي المستغيثة بالحجة وشكرا على مروركم الكريم

              تعليق


              • #8
                أحسنت أخي الكريم (خادم الرضا عليه السلام) لما طرحت جزيت خيراً
                لبيان هذه المظلومية لآل بيت الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) (عليهم السلام)
                تشرفنا بوجودك دام مداد قلمك لخدمة أهل البيت عليهم السلام وجعل الله ذلك في ميزان أعمالك
                اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	img_1373546943_385.jpg 
مشاهدات:	26 
الحجم:	221.1 كيلوبايت 
الهوية:	834407



                (الخـفــاجــي)


                تعليق


                • #9
                  احسنت اخي العزيز على سرد هذه الحادثة المجهوله لدى الكثير وهي من الحوادث المهمة في التاريخ وكم هو بون شاسع بين الغلام التركي الذي فدى الامام الحسين عليه السلام يوم الطف وبين هذا الغلام التركي الملعون ذاك كان مفخرة لبلاده وهذا وصمة عار لهم
                  الوفاء دفن رمزه في كربلاء


                  تعليق


                  • #10
                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    اللهم صل على محمد وآل محمد
                    شكرا لك اخي الخفاجي 14 لما تفضلتم به ولمروركم على الموضوع
                    ونحن الذين نتشرف بوجودكم معنا
                    جعلكم الله من المدافعين عن مضلومية آل البيت عليهم السلام

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X