إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عهودالولاء لسيدتي زينب الحوراء ,,,

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عهودالولاء لسيدتي زينب الحوراء ,,,


    لك يامولاتي عهود الوفاء والولاء من قبل ومن بعد عاشوراء

    من كل النساء السائراتعلى نهجك ايتها الحوراء ,,,,



    فكربلاء اقصر معركة في التاريخ...

    واطول ملحمة في البقاء..
    فنداء مولاتنا زينب عليها السلام ليزيد ابن معاويه لا زال يتردد:


    "والله لن تمحو ذكرنا"
    ...
    ((السلام عليك يا ابا عبد الله وعلي أختك الحوراء زينب))


    ولشهرنا الحزين ننشر شعرا .....

    هذا مـحرم قـد أطـلّ هلاله شـهرٌ بـه وتـر الـنبيُّ وآلـه

    شـهرٌ بـه سُـفكت دماءُ محمدٍ وابـيح ديـن الله جـل جـلاله

    شـهرٌ بـه بـيتُ النبوة هُدِّمت مـنه الـقواعد وانـمحت أطلاله

    شـهر بـه قـتل الحسين بكربلا ظـامي الحشى وسبين فيه عياله

    شـهر بـه عين السماء بكت دما وبـكى الـسبط سـهوله وجباله...

    شـهر بـه ثـفل الـنبي مضيعٌ وابـن الـنبي بـه نهبن رحاله

    شـهر عـلى سـبط النبي محرَّمٌ فـيه الـورود وقـد أبـيح قتاله

    يا يوم عاشوراء كم لك في الحشى ضـرمٌ يـزيد على المدى إشعاله

    الـين بـعد ابـن النبي تقطعت أوصـاله مـذ قُـطعت أوصاله

    مـا ذنـب أطفال أضرَّ بها الظما تـسقى الردى ما ذا جنت أطفاله

    كـم مـن رضيعٍ ما استتمَّ فصاله أمـست سهام القوم وهي فصاله

    سُـبيت نـساءُ مـحمدٍ وبـناتُه مـن بـعد ما قتلت هناك رجاله ....





    عظّم الله أجوركم
    .
















  • #2
    عظم الله لكم الاجر وانالك شفاعة الحسين يوم الورود





    إلهي كفى بي عزاً أن أكونَ لكَ عبداً ، وكفى بي فَخراً أن تَكونَ لي رباً،

    أنتَ كما أُحب فاجعَلني كما تُحب

    تعليق


    • #3
      عظم الله لكم الاجر

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة عشقي زينبي مشاهدة المشاركة
        عظم الله لكم الاجر وانالك شفاعة الحسين يوم الورود






        عظم الله لكم الاجر اختي العزيزة "عشقي زينب "

        ولك شكري على مرورك الطيب على نشري

        ولك صورتي ....











        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة شذروان مشاهدة المشاركة
          عظم الله لكم الاجر

          عظم الله لك الاجر واحسن لك العزاء اختي الطيبة "شذروان"




          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم

            سلمت عهودك الواعية اختي الفاضلة والمتواصلة "وتبقى زينب "

            وجعلك الباري من السائرات على نهجها الوضاء


            ومن المستضيئات بنور عزها وفخر القها ورقي كلماتها العزيزة

            التي ما استكانت ولا خضعت لباغ او طاغ ابدا

            لك شكري وننتظر المزيد من ابداع حروفك معنا









            تعليق

            عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
            يعمل...
            X