إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من صفات الامام الحسن عليه السلام : الكرم و الشجاعة و الزهد و العفو

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من صفات الامام الحسن عليه السلام : الكرم و الشجاعة و الزهد و العفو

    عن الإمام الصادق (ع) قال: إن رجلا مر بعثمان بن عفان وهو قاعد على باب المسجد
    فسأله فأمر له بخمسة دراهم، فقال له الرجل: أرشدني
    فقال له عثمان: دونك الفتية الذين ترى وأومأ بيده إلى ناحية من المسجد فيها الحسن والحسين وعبد الله بن جعفر (ع):
    يا هذا إن المسألة لا تحل إلا في إحدى ثلاث: دم مفجع، أو دين مقرح، أو فقر مدقع، ففي أيها تسأل؟
    فقال: في وجه من هذه الثلاث.
    فأمر له الحسن بخمسين دينارا وأمر له الحسين (ع) بتسعة وأربعين دينارا وأمر له عبد الله بن جعفر بثمانية وأربعين دينارا،
    ففرح الرجل كثيرا فانصرف منهم شاكرا فمر بعثمان فقال له: ما صنعت؟


    فقص عليه كل شيء، فقال عثمان ومن لك بمثل هؤلاء الفتية


    أولئك فطموا العلم فطما وحازوا الخير والحكمة.




    ( 2 )


    وجاءه رجلا يوما فقال له: يا بن أمير المؤمنين بالذي أنعم عليك بهذه النعمة التي ما تليها منه بشفيع منك إليه
    بل إنعاما منه عليك إلا ما انصفتني من خصمي فإنه غشوم ظلوم لا يوقر الشيخ الكبير ولا يرحم الطفل الصغير
    وكان متكئا فاستوى جالسا وقال له: من خصمك حتى انتصف لك منه؟


    فقال له: الفقر!؟
    فأطرق (ع) ثم رفع رأسه إلى خادمه وقال له: أحضر ما عندك من موجود فاحضر خمسة آلاف درهم
    فقال: ادفعها إليه ثم قال له: بحق هذه الأقسام التي أقسمت بها علي متى أتاك خصمك جائرا إلا ما أتيتني منه متظلما.






    ( 3 )
    ما روي عنه عليه من انه مر على فقراء قد وضعوا على وجه الارض كسيرات من الخبز كانوا قد التقطوها وهم يأكلون منها
    فدعوه الى مشاركتهم فأجابهم الى ذلك وهو يقول : « ان الله لا يحب المتكبرين » .


    ولم فرغوا من الطعام دعاهم الى ضيافته فأطعمهم وكساهم .
    وهذه القصة تدل على كرم الإمام مع تواضعه كما هو واضح








    ( 4 )
    وقيل له : « لاي شيء نراك لا ترد سائلاً وان كنت على فاقة ؟ .


    فقال : « إني لله سائل وفيه راغب وانا استحي ان اكون سائلا وارد سائلا وان الله عودني عادة
    ان يفيض نِعَمَهُ عليّ وعودته ان افيض نعمه على الناس فأخشى ان قطعت العادة ان يمنعني العادة
    وانشد يقول :


    إذا ما أتاني سائل قلت مرحبا ....................... بمن فضله فرض علي معجل






    ( 5 )


    وروي عنه(ع) انه اشتري حائطا ـ اي بستانا ـ من قوم من الانصار بأربعمائة الف درهم فبلغه انهم احتاجوا ما في ايدي الناس فرده اليهم .

  • #2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد


    أختي الفاضلة خادمة الحوراء زينب 1

    أحسنت وبارك الله لك هذا المجهود وجعله في ميزان اعمالك والمزيد أن شاء الله لخدمة الدين والمذهب .

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم
      احسنتم وفي ميزان حسناتكم رزقنا الله تعالى واياكم زيارة الامام الحسن .ع.في الدنيا وشفاعته في الاخرة
      sigpic


      ملاذي وتنتهي يمك جراحاتي

      ياحسين

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X