إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

السؤال السابع :لبرنامج منتدى الكفيل

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • السؤال السابع :لبرنامج منتدى الكفيل




    السؤال السابع :اذكر 5 روابط عن حياة الامام علي بن موسى الرضا (عليه السلام )

    مع تلخيص احدها








  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بارك الله بكم جميعا

    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    الامام الرضا في سطور // خادمة الحوراء زينب 1

    درة خراسان // ضفاف العلقمي

    اخلاق الامام الرضا // كربلاء الحسين

    الامام الرضا ع ومعاصرة الخلفاء // الشاب المؤمن

    ضامن الجنة غريب طوس // روحي بغيابك حزينه

    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    بينت الاخت ضفاف العلقمي التواضع للامام الرضا ع وكيف كان لم يقطع كلام احد قط
    ـ

    والتواضع هو خصلة أخلاقية جميلة احتلت مكانا واضحا في فكر وسلوك إمامنا الرضا عليه‌السلام ؛ فعلى صعيد الفكر كشف عن المفهوم العميق للتواضع ، وبيّن حدَّه ودرجاته ، ومن يتمعّن في الرواية التالية يكتشف نفاذ رؤية الإمام عليه‌السلام وشمول نظرته وعمق تناوله.
    عن الحسن بن الجهم ، عن أبي الحسن الرِّضا عليه‌السلام قال : « التواضع أن تعطي النّاس ما تحبُ أن تُعطاه ».

    وموضوعية مفادها أن يعرف المرء أولاً وقبل كل شيء قدر نفسه ومنزلتها ، ولا يرتفع بها فوق مقامها ، كي لا يلام على ذلك ، وقد يكون عِرضةً للسخرية والاستهزاء. وأن لا يحبّ لنفسه ما لا يحبّ لغيره ، بل عليه أن يعامل الناس كما يحب أن يعاملوه ، إضافة إلى ذلك يشير إمامنا إلى بُعد أبعد للتواضع فيه جنبة اجتماعية ، ويتمثّل بدرأ السيئة بالحسنة ، وكظم الغيظ والعفو عن الناس.هذا على صعيد الفكر أمّا على صعيد العمل فنجده في سلوكه عليه‌السلام يتواضع إلى الدرجة القصوى في تعامله مع الناس ، ومن الأمثلة الحية على مقدار تواضعه ، أنه دخل الحمام ، فقال له بعض الناس : دلّكني يا رجل ، فجعل يدلّكه ، فعرّفوه ، فجعل الرجل يستعذر منه وهو عليه‌السلاميُطيب قلبه ويدلكه (ظ،).فهو يرى أن الشرف والكرامة تتحقّق من خلال القيم والمقاييس المعنوية المتمثلة بالتقوى والطاعة للّه تعالى وليس من خلال القيم والمقاييس المادية المتمثلة بالحسب والنسب ، أو المال والقدرة وما إلى ذلك.

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وآل محمد

      1- الإمام الرضا في سطور / خادمة الحوراء زينب 1
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=81075

      وهذا ملخص بسيط لأهم نقاطه :
      ذكرت كاتبة الموضوع:
      1.نسب الإمام وأنه الـ (علي) الثالث من المعصومين. وكنيته أبو الحسن .
      2.أسماء أمه : نجمة ، وسمانة ، وتكتم ، وصفر ، وأروى ، وسكن النوبية ، والطاهرة ، وخيرزان المريسية ، وأم البنين. مع حديث عن أخلاقها.
      3.القاب الإمام عليه السلام ومنها : الرضي ، والصابر ، والصادق ، والوفي ، والفاضل ، والضامن ، وقرة أعين المؤمنين ، وغيظ الملحدين - أو مكيدة الملحدين - ، وسراج الله ونور الهدى ، وكفو الملك ، وكافي الخلق ، وربُّ السرير ، ورب التدبير ، والصديق والمرتضى.. الخ
      4.نبذة عن حياته .. الحكام الذين عاصرهم .. اخوته وأخواته .. ابنه الجواد ..وقصة إستشهاده



      2- اربعون حديث للإمام الرضا / حسين صفاء الشيخ
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=81211

      3-رأفة الإمام الرضا/ أم التقى
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=80575

      4-قصيدة لميلادِ الامامِ الرضا (عليه السلام) ... بقلمي/ لواء الطف

      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77407

      5- روايات بحق الإمام الغريب (عليه السلام) / شغف اللقاء
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77766


      6-مسائل حول الامام الرضا صلوات الله عليه / شغف اللقاء

      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77765

      7-من حكم وأشعار الأمام الرضا(عليه السلام)/ شجون فاطمة
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77317


      8- ثواب زيارة إمامنا الميمون/ وتبقى زينب
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77487


      9-أنيس النفوس وغريب طوس في الذكرى الـ( 1287 ) لولادته المباركة/ حسين الإبراهيمي

      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77497

      10-مناظرات الإمام الرضا عليه السلام / أميرة الأحزان
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77470


      11- البعد العلمي للإمام الرضا/ رحيق الزكية
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77233


      12-الإمام الرضا وعلمه بحديث النفس/سجاد القزويني
      http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77370


      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم
        اللهمَّ صلِّ على محمّد وآل محمّد


        1. (خادمة الحوراء زينب) الامام الرضا (ع) في سطور
        http://www.alkafeel.net/forums/showt...C7%E1%D1%D6%C7

        2. (شغف اللقاء) روايات بحق الامام الغريب عليه السلام
        http://www.alkafeel.net/forums/showt...C7%E1%D1%D6%C7

        3. (حسين الابراهيمي) أنيس النفوس وغريب طوس في الذكرى الـ(1287) لولادته المباركة
        http://www.alkafeel.net/forums/showt...C7%E1%D1%D6%C7

        4. (عطر الولاية) في ذكرى ميلاد نور الحق والحقيقة .. الامام الرضا (ع) .. مدرسة للعطاء والتضحية
        http://www.alkafeel.net/forums/showt...C7%E1%D1%D6%C7

        5. (الشاب المؤمن) الامام الرضا عليه السلام ومعاصرة الخلفاء .....
        http://www.alkafeel.net/forums/showthread.php?t=77497&highlight=%E3%E6%D3%EC+%C7% E1%D1%D6%C7

        ملخص الموضوع / (خادمة الحوراء زينب) الامام الرضا عليه السلام في سطور

        ولادته عليهِ السلام ..هوَ الامام الثامن من أئمة الشيعة الاثني عشرية – أعزهم الله تعالى حجة الحق والخليفة على عامة الخلق ، الناهج في مناهج القضاء علي الثالث من العليين الأربعة أبي الحسن علي ابن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين . فنسبه (ع) من نسب والده الإمام العظيم (ع) منتهياً بأبي الحسن علي بن أبي طالب (ع) وبالنبي الأكرم محمد( ص) .

        أما كنيته ، فهي ككنية جدة أمير المؤمنين (ع) ( أبو الحسن ) ، ولهذا يعرف الإمام الرضا عليه السلام بأبي الحسن الثاني .
        وأما القابه فكثيرة ، أولها وأشهرها : الرضا ، وإنما لقب بهذا اللقب لأنه كان رضا الله في سمائه ، ورضا الرسول (ص) في أرضه ، ورضا الأئمة من بعده ، بل رضيَ به المخالفون من اعدائه وضده ، كما رضي به الموافقون من أوليائه وجنده ، ولم يكن ذلك لأحد من آبائه (ع) بالنسبة إلى غير أوليائه لأنه (ع) رضيه المأمون لولاية عهده في ظاهر الأمر ، وليس الأمر ما ذكره بعض المورخين من ان الرضا لقب أطلقه المامون على عليه (ع) ، بل الصحيح أن هذا اللقب منصوص عليه من أجداده (ع) من الرسول (ص(


        أولاده واخوته ..ركما انه أنه لم يولد له (ع) سوى الإمام محمد الجواد (ع) ولم يخلف سواه من الأولاد ، وأمه أم ولد وكنيتها أم البنين واسمها تكتم وسبيكة كما مر . وقيل سكن ، وقيل أروى ، وقيل نجمة ، وهو (ع) وأخوه القاسم (ع) واخته المعصومة (ع) في قم من ام

        واحدةوقيل عن بعض العامة انه ولد للإمام الرضا (ع)خمسة ذكور وأنثى واحده هم : محمد الجواد ، والحسن ، وجعفر ، وإبراهيم ، والحسين ، وعائشة ، وهو خلاف المعروف عند اصحابنا .

        عباداته ..ومن عبادته (ع) ما رواه عبدالسلام بن صالح الهروي قال : جئت إلى باب الدار التي حبس فيها أبو الحسن الرضا (ع) بسرخس ، فاستأذنت عليه السجان فقال : لا سبيل لك عليه : فقلت ولِم ؟ فقال :لأنه ربما صلى يومه وليلته ألف ركعة ، وإنما ينفتل من صلاته ساعة في صدر النهار وقبل الزوال وعند أصفرار الشمس ، فهو في هذه الأوقات يناجي ربه ،
        وناهيك بها من خصال شريفه ، وخلال طريفه ، وصفات منيفة فيه (ع) وأباؤه الكرام عليهم أفضل الصلاة والسلام ، لا بد أن يكونوا أحسن الناس خَلقاً وخُلقاً ، واظهرهم فرعاً وعرقاً

        ومن صفاته ..لا ينافيه ما ورد فيه (ع) أنه أسمر اللون مع ان الأسمر هو الذي بياضه مشرب بالحمرة فيسمى عند العرب أسمر
        وأن الإمام (ع) لا يظهر للناس من كل شيئ إلا ما تحتمله عقولهم ولا تنحسر عنه أنصارهم ولا تنفر منه بصائرهم .


        وعن استشهاده عليه السلام .. اوعز المأمون لغلام له أسمه عبدالله بن بشير ان يسم الإمام بعنب وحبات رمان ، ثم يقدمها للإمام (ع) ليأكلها واوصاه أن يجعل السم تحت أظفاره ثم يحوله إلى كفه ، ثم يفرك بكفه حبات الرمان ويناولها الإمام (ع) بمرأ من حضار المجلس ، لكي لا يتهمه احد بانه هو قاتل الإمام (ع) كما أوصاه أيضاً بأن يغمس سلكاً بالسم ثم يدخله في حبات العنب من الطرف إلى الطرف بابرة ويقدم من ذلك العنب إلى الإمام أيضاً امام أمام أنظار الناس .
        فلما اعدَّ عبدالله بن بشر ذلك وحدد المامون اليوم لا غتيال الإمام (ع) بعث للإمام (ع) وحضر للمجلس ، وقدم له العنب والرمان المسمومين ، فامتنع الإمام عن الأكل واستعفى المأمونَ من ذلك ، ولكن المامون أصرأصراراً شديداً وقال للإمام (ع) لا بد لك من الله ، فلعلك تتهمنا بشيئ . فتناول الإمام (ع) من العنقود ثلاث حبات ثم رمى به وقام فقال إلى أين يا بن العم فقال (ع) : إلى حيث وجهتني . وخرج (ع) مغطى الرأس ، حتى دخل داره وامر بسد أبوابها فاغلقت ، ولم يكن في الدار غير خادمة ابي الصلت الهروي فلم يلبث إلا يومين استشهد بعدهما (ع) في بلاد الغربة في تلك القرية وحيداً غريباَ مسموماً ، وكان استشهاده يوم الثلاثاء السابع عشر من شهر صفر من سنة ثلاث ومئتين للهجرة النبوية الشريفة.
        التعديل الأخير تم بواسطة ثامر الحلي; الساعة 10-12-2014, 09:00 PM.
        sigpic

        تعليق


        • #5
          اللهم صل على محمد وال محمد

          عظم الله لكم الاجر واحسن لكم العزاء اخوتي الاكارم

          تشرف سؤال برنامج المنتدى بردود اخوتي الافاضل عليه

          وكان الفائز بعد اجراء القرعة هو

          ((المهندس محمد حسن ))

          مع تمنياتي لكم بالفوز الابدي بجنان الخلد المحمدي

          وفقكم الباري لكل خير وصلاح

          وانتظرونا بسؤالنا القادم .....








          تعليق

          يعمل...
          X