إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

باب الإمام الجواد (عليه السلام) في العتبة العباسية المقدسة يلبس حلّةً معمارية جديدة..

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • باب الإمام الجواد (عليه السلام) في العتبة العباسية المقدسة يلبس حلّةً معمارية جديدة..




























    باب الإمام الجواد ( عليه السلام )
    في العتبة العباسية المقدسة يلبس
    حلّةً معمارية جديدة ..




    من المشاريع المنضوية ضمن مشروع التوسعة الأفقية
    للعتبة العباسية المقدسة مشروع توسعة أبواب
    السور الخارجية لها والبالغ عددها تسعة أبواب ،
    وبما يتلاءم وحجم توسعتها وبشكل يتناغم مع تصاميم
    البوابات القديمة ونقوشها وزخارفها المستوحاة
    من نقوش وزخارف العتبة المقدسة ،
    وبوشر بهذا المشروع بشكل متوازٍ مع
    باقي فقرات مشروع التوسعة ،
    وقد أولت له الشركة المصمّمة والمنفّذة اهتماماً بالغاً
    وسخّرت جميع إمكانيّاتها الفنية والهندسية من أجل
    الانتهاء منه بأسرع وقتٍ ممكن وضمن المدّة
    الزمنية المتّفق عليها ووفقاً لتصاميمها المصادقة .
    حيث تمّ الانتهاء من أحد هذه الأبواب وهو باب الإمام
    الجواد (
    عليه السلام ) والذي يعدّ من المداخل
    الرئيسية للعتبة المقدسة ،
    هذا بحسب ما صرّح به لشبكة الكفيل رئيس
    قسم المشاريع الهندسية في العتبة المقدسة
    -
    وهي الجهة المشرفة بصورة مباشرة على
    تنفيذ هذا المشروع
    - المهندس ضياء مجيد الصائغ ،
    وأضاف :
    " تعتبر باب الإمام الجواد ( عليه السلام )
    من الأبواب المهمّة فهي تواجه المحور الشمالي
    القادم من محافظة بغداد ،
    وهي باب ثلاثية الأقواس وبحجم كبير
    يتناغم وأهميتها المحورية " .
    مُضيفاً : " تمّت توسعة الباب بعمق ( 10أمتار )
    لكلّ أجزائه الثلاثة وبارتفاع (
    12متراً ) ،
    تعلوها ثلاث قباب وسطية وقبّتين
    جانبيتين فوق كلّ مدخل ،
    قياس قطر القبة الرئيسية يبلغ (
    4أمتار )
    والقباب الجانبية (
    3أمتار ) وصُنعت من مادة
    (
    الستيلس ستيل ) المغطّاة بمادة
    (
    دبل اكريليك - double acrylic )
    وهي من المواد ذات المقاومة العالية للظروف الجوية
    والمناخية والعازلة بنفس الوقت للصوت والحرارة
    " .

    وأوضح الصائغ :
    " غُلّفت الواجهة الأمامية بالكاشي الكربلائي المذهّب
    وحُدّدت الباب الرئيسية بـ(
    المحلزن الكربلائي الشذري )
    مؤطّرة بشريط عرضه (
    1متر ) من الآيات القرآنية يعلوها
    بـ(
    50سم ) مقرنص خارجي من مادة ( الفايبر كلاس )
    تعلوه لوحة (
    على سقف الباب ) كُتب عليها بالإنارة الضوئية
    (
    السلام عليك يا قمر بني هاشم ) " .
    مُبيّناً : " خرجت الباب عن مستوى التوسعة الأفقية وذلك
    لإبراز أهمّيتها وإرشاد الزائرين اليها وإشعارهم بوجودها ،
    وبطريقة تصميم وتنفيذ غاية في الإبداع فضلاً عن
    إضافة المخرّم الكربلائي للواجهة الأمامية وبشكلٍ
    يتماشى ويتناغم مع الواجهة الرئيسية " .
    وتابع الصائغ :
    "
    الباب من الداخل تمّ عمل إزارة له بارتفاع ( 120سم )
    من المرمر نوع (
    أونكس باكستاني ) ،
    يعلوه الكاشي الكربلائي المعرّق بالذهب
    لكلّ المدخل ومن كلّ الجهات ،
    يعلوه شريط من الآيات القرآنية تحيط بالمدخل
    من الداخل ولكلّ الأجزاء " .
    يُذكر أنّ مشروع التوسعة هو الأوّل من نوعه منذ
    إنشاء العتبة المقدسة بعمارتها الأخيرة قبل 645 سنة
    ،
    وتُنفّذه وتشرف عليه كوادر عراقية في شركة محلّية
    من كربلاء المقدسة بإشراف قسم المشاريع الهندسية
    في العتبة المقدسة
    ،
    وبتمويل من ديوان الوقف الشيعي ،
    وهو بحسب التصاميم الهندسية يُضيف للعتبة المقدسة
    مساحةً من الأرض تبلغ تقريباً
    ( 10,000م2 ) تُستثمر
    عمودياً من خلال بناء ثلاثة طوابق لتصبح
    مجمل المساحة المستثمرة هي
    ( 30,000م2 )
    مجهّزة بكل وسائل الخدمة وبطريقة عصرية وحديثة ،
    يمثّل السرداب أوّلها والأرضي ثانيها والأول ثالثها ،
    كما أنّ بناء السرداب بجانب السياج القديم أدّى
    إلى صنع هيكل كونكريتي قوي جداً يحيط بكل
    أجزاء السور للحضرة المقدسة من الخارج ويقوّي
    كافة الأجزاء القديمة فيها ،
    وأنّ التوسعة الجديدة ستُلبس الحضرة المقدسة
    واجهةً جميلة وحديثة من الكاشي الكربلائي المذهّب
    والمعرّق وبأقواس جميلة ومتداخلة .











    لمزيد من التفاصيل عن الموضوع
    اضغط هنا
    التعديل الأخير تم بواسطة حسين الابراهيمي; الساعة 12-01-2015, 01:45 AM.











عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X