إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

في بيتي مكتــــــــــــــــــــــــــــــبة ....

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • في بيتي مكتــــــــــــــــــــــــــــــبة ....

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين الى قيام يوم الدين
    أرتأيت أن افتح نافذة لكل الأعضاء على مكتباتهم البيتية في منتدانا الطيب ،نتشارك معا المعلومات وأسماء الكتب
    والمؤلفين وفي كل مشاركة للعضو يطرح كتاب واحد يشرح ما يتضمنه الكتاب من معلومات مهمة
    يبينها لبقية الأعضاء وكأن الكتاب بين أيدينا .... إنها فكرة تبادرت لي حتى نتطلع على اكبر عدد ممكن من
    الكتب القيمة التي تحتويها مكتباتنا ، وربما يطرح أحد الأخوة او الأخوات اسم
    أحد الكتب ولم يكن لنا فكرة عن فحواه .... والطرح يكون بطريقة التلخيص البسيط
    لبضعة أسطر إن أمكن
    وسأبدأ على بركة الله تعالى .... كتاب (الخصال )للشيخ الجليل{ شيخ المحدّثين الشيخ الصدوق }،
    يرتب المؤلف الروايات على شكل خصال ويعطي قبل عرض الرواية عنواناً مبروزاً بأطار
    كعنواناً للرواية وكقوله عنواناً للخصلة أو الصفة ،ويبدأ الأحاديث بخصلة وما أجمل ما جمع من روايات
    ويزيد الخصال الى أن يصل الى أبواب الواحد الى المائة، وأجمل ما في الكتاب في صفحة 670
    (علم أمير المؤمنين {عليه السلام} أصحابه في مجلس واحد أربعمائة باب ممّا يصلح للمسلم في دينه ودنياه)
    وسأنقل لكم أحد هذه الخصال للفائدة .........
    (( من أعطي ثلاثة لم يحرم ثلاثة ))
    عن معاوية بن وهب عن أبي عبد الله {عليه السلام} :من أعطي الدعاء أعطي الأجابة ،ومن أعطي الشكر أعطي الزيادة
    ومن أعطي لتوكل أعطي الكفاية ، فأن الله عزوجل يقول في كتابه :
    ((ومن يتوكل على الله فهو حسبه))(الطلاق :3)
    (( لئن شكرتم لأزيدنكم )) (إبراهيم :7)
    ويقول تعالى (أدعوني أستجب لكم )) (المؤمن :60)
    أن شاء الله أعجبتكم هذه الفكرة ،وأتوسم في مشاركاتكم خيراً

  • #2
    نور يغمرنا بوعيه

    ورقي تالفنا مع حروفه للعزيزة الغالية شجون فاطمة


    وان تحدثنا عن الكتب فهي خير الجليس ونعم الانيس


    ولي منها الكثير الكثير


    لكن قد انتقي منها مايربط بين الحداثة وتتناول مواضيع عدة بطرحها (النجاح ،فنون التعامل مع الناس ،المراة )


    وايضا هي تربط مع التراث الاصيل لمحمد وال بيته الاطهار لابرار لانهم منبع كل خير


    ومنها كتاب (النجاح في عالم المراة )للكاتبة كفاح الحداد


    (خالدات في كتاب الله )للكاتبةولاء ابراهيم


    سلاسل النجاح للسيد الفاضل هادي المدرسي


    وكذلك التعامل مع الناس وعن الحياة الزوجية


    وغيرها كثير اجدها منبع لاينضب ومنهل لاينتهي بعطاءه الثر


    بوركتي وتعودنا منك التميز دائما ....


















    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة حسينيه الهوى مشاهدة المشاركة
      نور يغمرنا بوعيه

      ورقي تالفنا مع حروفه للعزيزة الغالية شجون فاطمة


      وان تحدثنا عن الكتب فهي خير الجليس ونعم الانيس


      ولي منها الكثير الكثير


      لكن قد انتقي منها مايربط بين الحداثة وتتناول مواضيع عدة بطرحها (النجاح ،فنون التعامل مع الناس ،المراة )


      وايضا هي تربط مع التراث الاصيل لمحمد وال بيته الاطهار لابرار لانهم منبع كل خير


      ومنها كتاب (النجاح في عالم المراة )للكاتبة كفاح الحداد


      (خالدات في كتاب الله )للكاتبةولاء ابراهيم


      سلاسل النجاح للسيد الفاضل هادي المدرسي


      وكذلك التعامل مع الناس وعن الحياة الزوجية


      وغيرها كثير اجدها منبع لاينضب ومنهل لاينتهي بعطاءه الثر


      بوركتي وتعودنا منك التميز دائما ....

















      غاليتي العزيزة (حسينيه الهوى) لقد طل نوركم من رقي كلماتكم
      لقد ذكرتم الكتابين الأولين ،أتعلمين عزيزتي ليست لدي فكرة عنهم ،وقد أعجبني العنوان الأول
      هل ممكن أن تطلعيني على مفهوم الكتاب بايجاز؟؟
      ولو فقرة واحدة فقط ،حتى يفهم الأعضاء محورية الكتاب
      أشكر لكم حظوركم وكلماتكم الدافئة وورودكم العطرة

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        اللهم صل على محمد وال محمد
        بوركت جهودك أختي الغالية شجون فاطمة انها فكرة جميلة وراقية كشخصك الكريم لدي الكثير من الكتب منها
        كتاب سلوني قبل أن تفقدوني (للسيد محمد رضا الحكيمي)
        وكتاب سلوا عليا عن طرق السماوات والإلأرض(هشام ال قطيط)
        وكتاب أصول الكافي (ثقة الاسلام محمد بن يعقوب الكليني)
        جزاكي الله خير الجزاء وشفاكي بحق فاطمة الزهراء

        خادمة الحوراء زينب 1
        عضو ماسي
        التعديل الأخير تم بواسطة خادمة الحوراء زينب 1; الساعة 15-02-2015, 02:36 PM.

        تعليق


        • #5
          فكرة أعاده لنا ايام جميلة قد مضت مع برنامج ماذا قرأت والتي نفتقده الآن وهذه فرصه جيدة ان نفعلها معكم اخيتي الطيبه وأحببت ان اعرض لكم كتاب العد التنازلي في علائم ظهور المهدي آخر أوصياء الرسول المصطفى للمؤلف عباس تبريزيان يا اجمل ساعة ننتظر نترقب دقاتها نحسب فيها ثواني والدقائق لتشرق تلك الشمس المغيبه بسحائب ذنوبنا بشوق كل ينتظرها يسمع ويرى لعله هذا الزمان هو أوانها ام ستطول وتطول ايام المحبين أملاً بلقاء محبوبها وكحال كل محب موال ابحث دائماً عن كل علامة او بشائر لظهور المهدي عجل الله فرجه الشريف علامة تفتح لي ابواب أمل ان أرى أمامي وأتشرف برؤيته المباركة فتصفحت هذا الكتاب بعد ان كان هناك رغبة مني لمعرفة كل الظروف المحيطة باشر أقات الظهور فأخذت صفحات الكتاب تروي لي حكاية عيشتني عشق الوصال مع الحبيب الغائب وأثارت في نفسي تساؤلات ووجدت لها إجابات تقربنا ان شاء الله لامامي عجل الله فرجه الشريف
          sigpic

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة خادمة الحوراء زينب 1 مشاهدة المشاركة
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
            اللهم صل على محمد وال محمد
            بوركت جهودك أختي الغالية شجون فاطمة انها فكرة جميلة وراقية كشخصك الكريم لدي الكثير من الكتب منها
            كتاب سلوني قبل أن تفقدوني (للسيد محمد رضا الحكيمي)
            وكتاب سلوا عليا عن طرق السماوات والإلأرض(هشام ال قطيط)
            وكتاب أصول الكافي (ثقة الاسلام محمد بن يعقوب الكليني)
            جزاكي الله خير الجزاء وشفاكي بحق فاطمة الزهراء


            وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
            أختي الطيبة (خادمة الحوراء زينب 1) بوركتم وبورك ردكم الطيب أشكر
            لكم كلماتكم الراقية والتي هي كأصلكم
            ( كتاب سلوني قبل أن تفقدوني ) في الحقيقة ليس لدي فكرة عن ما يحتويه الكتاب
            ممكن عزيزتي أعطائي فكرة ولو سطرين من
            جوهر فكرة الكتاب لتعم الفائدة
            ولكم تقديري واحترامي وأشكر دعائك الصادق

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة المستغيثه بالحجه مشاهدة المشاركة
              فكرة أعاده لنا ايام جميلة قد مضت مع برنامج ماذا قرأت والتي نفتقده الآن وهذه فرصه جيدة ان نفعلها معكم اخيتي الطيبه وأحببت ان اعرض لكم كتاب العد التنازلي في علائم ظهور المهدي آخر أوصياء الرسول المصطفى للمؤلف عباس تبريزيان يا اجمل ساعة ننتظر نترقب دقاتها نحسب فيها ثواني والدقائق لتشرق تلك الشمس المغيبه بسحائب ذنوبنا بشوق كل ينتظرها يسمع ويرى لعله هذا الزمان هو أوانها ام ستطول وتطول ايام المحبين أملاً بلقاء محبوبها وكحال كل محب موال ابحث دائماً عن كل علامة او بشائر لظهور المهدي عجل الله فرجه الشريف علامة تفتح لي ابواب أمل ان أرى أمامي وأتشرف برؤيته المباركة فتصفحت هذا الكتاب بعد ان كان هناك رغبة مني لمعرفة كل الظروف المحيطة باشر أقات الظهور فأخذت صفحات الكتاب تروي لي حكاية عيشتني عشق الوصال مع الحبيب الغائب وأثارت في نفسي تساؤلات ووجدت لها إجابات تقربنا ان شاء الله لامامي عجل الله فرجه الشريف

              اللهم صل على محمد وآل محمد عزيزتي (المستغيثة بالحجة )
              وما أجمل ما عرضتم من أسم كتاب بالحقيقة ليس لدي معلومة عما يحتويه كتابكم القيّم
              لقد شوقتمونا لمعرفة المزيد ، أن امكن تجعلينا نعيش معكم هذا الوصال مع نور العيون الذي
              عند ذكر أسمه تدمع العين حسرة على الفراق ، أشرحي لنا بعض فقرات كتابكم الراقي وأوضحي عن إجاباتكم
              لنتقرب معا الى الحبيب الحاظر في البصائر الغائب عن الأبصار
              أشكر ردكم المبارك ورزقكم الله تعالى
              رؤية نور وجهه الوضاء

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهري
                جزاك الله خير جزاء المحسنين أختي الغالية شجون فاطمة لطرحك هذه الفكرة الرائعة التي كنا نستمع لها في فترة معينة في برنامج ماذا قرأتي ولهذا احببت ان اوضح لكم مافي كتاب سلوني قبل ان تفقدوني ل(محمد رضا الحكيمي)حياته في سطور ولد المؤلف في مدينةكربلاء المقدسة عام (1937)ميلادية نشأ نشأة دينية وتربى في أحضان العلم والقدس والتقوى*كان ملازما منذ نعومة اظفاره للوعاظ زمجالس الوعظ وهيئات تعليم الاحكام ومجالس عزاء الحسين (ع)
                واليكم نبذة مختصرة لما يحتويه الكتاب**في تسمية علي(ع)بأمير المؤمنين(ع)ان النبي(ص)كان في صحن الدار ورأسه في حجر دحية الكلبي فدخل علي(ع)فلما رآه دحية الكلبي سلم عليه فقال له أمير المؤمنين عليك السلام كيف أصبح رسول الله(ص)فقال بخير يا أخا رسول الله فقال علي(ع)جزاك الله عنا أهل البيت خيرا فقال له دحية أني احبك وأن لك عندي مدحة أزفها اليك أنت أمير المؤمنين*لواء الحمد بيدك يوم القيامة تزف أنت وشيعتك الى الجنان (قد أفلح من تولاك)(وخسر من عاداك)أدن مني يا صفوة الله وخذ رأس ابن عمك فأنت أحق به مني فأخذ علي _ع_رأس النبي(ص)فوضعه في حجره فأنتبه النبي(ص)وقال ما هذه الهمهمة فأخبره علي(ع)فقال(ص)لم يكن دحية الكلبي وانما هو جبرائيل يا علي سماك بأسم سماك الله به


                تعليق


                • #9
                  وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
                  ماشاء الله وتبارك الله هل نوركم مرة أخرى عزيزتي {خادمة الحوراء زينب 1}{عليها السلام}
                  لقد نشرتم علينا عطرا والله وليس كلمات جزاكم الله عنا خير الجزاء
                  لقد ثبت أجركم وثقل ميزان حسناتكم بهذا الحديث الذي يثلج الفوأد ،بوركتم غاليتي وإن كنتم تحبون
                  أن تبقوا في كتابكم فعلى الرحب والسعة الظاهر ان كتابكم هذا فيه من الدرر الشيء الكثير
                  سقاك الله تعالى من حوض الكوثر بيد أمير المؤمنين {عليه السلام}
                  وإذا سقاكم إن شاء الله فلا تنسونا وقولي له سيدي لقد جمعنا حبك يامولاي فتشفعي لي
                  فأنا الفقير بعملي

                  تعليق


                  • #10
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                    اللهم صل على محمد وال محمد
                    جزيل الشكر والتقدير للأخت المتألقة دائما شجون فاطمة الغالية لقد ارجعتي ذاكرتي بعد فترة انقطاع من قرأءة مجموعة من الكتب التي تحتويها مكتبتي الصغيرة سأطرح لكم أسم كتاب الأنباء الغيبية للرسول المصطفى (ص)ل(عبد المجيد مير دامادي)وهذه نبذة مختصرة عما يحتويه الكتاب**أم سلمة تذكر عائشة بنبوءة النبي(ص)وما قال فيها **وقع حوار بين عائشة وأم سلمة بعدما طلبت منها الخروج معها الى البصرة بداعي الطلب بدم عثمان والأصلاح غير ان أم سلمة امرأة مؤمنة فطنة لم تنسى كلمات النبي (ص)ووصاياه ولم تغتر بأمثال عائشة وتعلم بما تضمره من حقد على أمير المؤمنين فقالت لها يا بنت أبي بكر أبدم عثمان تطالبين؟وكانت تذكرها بما قاله الرسول ص عندما قال لك اتبغضيه فما يبغضه أحد من أهلي ولا من أمتي الأ خرج من الأيمان *أتذكرين يا عائشة ؟قالت نعم **ويوم أراد رسول الله ص سفرا وانا أجش له جشيشا (الحنطة والدقيق يطحن طحنا جيدا)فقال ليت شعري أيتكن صاحبة الجمل الأدب تنبحها كلاب الحوأب فرفعت يدي من الجشيش وقلت اعوذ بالله أن اكونه:فقال

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    يعمل...
                    X