إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سيرة النبي محمد (صلى الله عليه وآله) في جلسائه

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سيرة النبي محمد (صلى الله عليه وآله) في جلسائه

    اللهم صل على محمد وآل محمد

    كان رسول الله صلى الله عليه وآله دائم البِشر سهل الخُلُق ليِّن الجانب ليس بفظّ ولا غليظ ولا صخّاب (1) ولا فحّاش ولا عيّاب ولا مَزّاح .

    قد ترك نفسه من ثلاث : المِراء ، والإكثار ، وما لا يعينه .

    وترك الناس من ثلاث : كان لا يذُم أحداً ولا يعيِّره ، ولا يطلب عورته ، ولا يتكلم إلا فيما يرجو ثوابه .

    وإذا تكلم أطرق جلساؤه كأن على رؤوسهم الطير ، فإذا سكت تكلموا ولا يتنازعون عنده ، يضحك مما يضحكون منه ، ويتعجب مما يتعجبون منه .

    ويصبر للغريب على الجفوة في منطقه ومسألته ، حتى إن كان أصحابه يستحلونه في المنطق ، ويقول : اذا رأيتم طالب حاجة فأرفِدوه (2) ، ولا يقبل الثناء إلاّ من مكافىء ، ولا يقطع على أحد حديثه حتى يجوز فيقطعه بانتهاء او قيام .
    ___________
    (1) اي صاحب ضجة .
    (2) اي تعاونوا معه. والاسترفاد اي الاستعانة.
    السيرة النبوية: للمحقق سامي البدري.

    أين استقرت بك النوى

  • #2
    الأخ الكريم
    ( مصباح الدجى )
    بارك الله بيكم على النشر المبارك
    رزقنا الله وأياكم زيارة محمد وآل محمد في الدنيا وشفاعته وفي الأخره








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X