إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حقاً! إنها فاطمة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حقاً! إنها فاطمة


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته



    قالوا: إن الذي يُريد أن يَعلم مدى تميّزهِ في الإيمان، وارتباطه بأئمةِ أهل البيت (عليهم السلام)؛ فلينظر إلى قَلبِهِ، وما يحمِلهُ من الحُب لفاطمة (عليها السلام).
    فالبعض يحُبّ الزهراء لأنها أُم الحَسنين.. وزوجة أمير المؤمنين.. وبنتِ رسول الله.. ولكن من يهتَز قَلبُه عندما يَصِلُ إلى ذكرِ فاطمة؟
    ويهتز حزناً وألماً عند الاستماع إلى ما جرى عليها منَ المصائبِ بعدَ وفاةِ أبيها! ويهتزّ فخراً لما يُنقَل من فضائِلِها!
    ويتأثُر بمواعظها وكلماتِها وخطبها وهو في موضعه! هو الذي يحبها ويعشقها الحب الحقيقي.
    فإذن، إن حُب الزهراءِ (عليها السلام) من علامات الإيمان، ولكن ليس الحُب المُتعارف؛ بل الحُب العميق، فهو المؤمن حقاً، بل لَهُ الولاء الفاطمي حقاً، كل ذلك كرامةً لتلك المرأة التي قيل في حقها: "المجهولة قدراً، والمخفية قبراً".
    السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ رَسُولِ اللهِ السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ نَبِيِّ اللهِ السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ حَبِيبِ اللهِ.. ورحمة الله وبركاته



  • #2

    السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ رَسُولِ اللهِ السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ نَبِيِّ اللهِ السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ حَبِيبِ اللهِ.. ورحمة الله وبركاته
    احسنتم عزيزتي
    جزاكم الله كل خير
    بارك الله بكم

    تعليق


    • #3
      الأخت الكريمة
      ( عطر الولايه )
      ربي يوفقك ويحفظك من كل سوء
      طرحُ قيم كالعاده
      جعله الله تعالى في ميزان حسناتكم








      ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
      فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

      فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
      وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
      كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X