إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الملازمة في الاذية والعقاب بين النبي (ص) وابنته فاطمة الزهراء (ع) في صحيح مسلم .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العباس اكرمني
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان مشاهدة المشاركة
    أحسنتم وأجدتم الربط بين أذية الزهراء عليها السلام والمقرونه بأذية الله ورسوله صلى الله عليه واله وسلم
    كما نقلوا في رواياتهم
    جزاكم الله خيرا


    اختي الكريمة الفاضلة وهج الايمان
    وانت من المحسنين . جعلنا الله واياك من المدافعين عن
    مظلومية فاطمة الزهراء (ع) . تمنياتي لك اختاه بالتوفيق والنجاح الدائم
    .

    اترك تعليق:


  • وهج الإيمان
    رد
    أحسنتم وأجدتم الربط بين أذية الزهراء عليها السلام والمقرونه بأذية الله ورسوله صلى الله عليه واله وسلم
    كما نقلوا في رواياتهم
    جزاكم الله خيرا

    اترك تعليق:


  • الملازمة في الاذية والعقاب بين النبي (ص) وابنته فاطمة الزهراء (ع) في صحيح مسلم .

    الملازمة في الاذية والعقاب بين النبي (ص) وابنته فاطمة الزهراء (ع) في صحيح مسلم .

    بسم الله الرحمن الرحيم .
    اللهم صل على محمد وال محمد .

    عظم الله اجورنا واجوركم بذكرى استشهاد فاطمة الزهراء (ع) .

    من المعلوم ان من اذى فاطمة الزهراء فقد اذى أبيها رسول الله محمد (ص) لانها بضعة منه ، و شجنة - 1 - منه ، بل هي مضغة - 2 - منه اي قطعة لحم من لحمه (ص) .
    وبما ان اذية الزهراء (ع) تستلزم اذية للنبي (ص) من دون اختلاف ، فكذلك العقاب المترتب على هذه الاذية هو واحد ايضا من دون اختلاف .
    ولو تأملنا في ايات القران الكريم لوجدنا القران صريح وواضح في بيان عقوبة من يؤذي النبي الاكرم محمد (ص) بسبب اذية الزهراء (ع) ، او بسبب اخر غير اذيتها ، قال تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا ) - 3 -
    فمن يؤذي النبي (ص) بسبب اذيته للزهراء (ع) فان عقابه اللعن في الدنيا والاخرة والعذاب المهين والاليم الذي أعده وهيأه الله سبحانه وتعالى له بالخصوص .
    وجميع المصادر التاريخية تنقل وبكل صراحة اسماء من اذى الزهراء (ع) وهم ابو بكر وعمر حتى روي ان الزهراء البتول (ع) ماتت وهي واجدة - غاضبة - عليهما .

    واليكم اخوتي واخواتي القراء الافاضل الكرام الروايات الصحيحة في كتب اهل السنة التي تنص على الملازمة بين اذية الزهراء (ع) واذية النبي (ص) :

    *** صحيح مسلم ، كتاب فضائل الصحابة ، باب فضائل فاطمة بنت النبي (ع) ، ج 7 ، ص 140 - 141 ، ح 2449 :
    حدثنا : ‏ ‏أحمد بن عبد الله بن يونس ‏، ‏وقتيبه بن سعيد ‏ ‏كلاهما ‏ ‏، عن ‏ ‏الليث بن سعد ‏، ‏قال : ابن يونس ‏ ، حدثنا : ‏ ‏ليث ‏ ، حدثنا : ‏ ‏عبد الله بن عبيد الله بن أبي مليكة القرشي التيمي ،‏ ‏أن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ ‏حدثه أنه سمع رسول الله ‏(ص) على المنبر وهو يقول :‏ ‏إن ‏ ‏بني هشام بن المغيرة ‏ ‏استأذنوني أن ينكحوا ‏ ‏ابنتهم ‏ ‏علي بن أبي طالب ‏، ‏فلا إذن لهم ثم لا إذن لهم ثم لا إذن لهم ، إلا أن يحب ‏ ‏ابن أبي طالب ‏ ‏أن يطلق ابنتي وينكح ‏ ‏ابنتهم ‏، ‏فإنما ابنتي ‏ ‏بضعة ‏ ‏مني ‏، ‏يريبني ‏ ‏ما رابها ‏ ، ‏ويؤذيني ما آذاها .

    *** صحيح مسلم ، كتاب فضائل الصحابة ، باب فضائل فاطمة بنت النبي (ع) ، ج 7 ، ص 141 ، ح 2449 ، بطريق اخر :
    حدثني : ‏ ‏أبو معمر إسماعيل بن ابراهيم الهذلي ‏، حدثنا : ‏‏سفيان ‏، عن ‏عمرو ‏، عن ‏ ‏ابن أبي مليكة ‏ ‏، عن ‏‏المسور بن مخرمة ‏، ‏قال : قال رسول الله ‏ (ص) ‏: ‏إنما ‏ ‏فاطمة ‏ ‏بضعة ‏مني ، يؤذيني ما آذاها .

    ****************************

    الهوامش :

    1 - الشجنة : الشُّعْبَةُ (الفرع) من كل شيءٍ . راجع المعجم الوسيط ، مجمع اللغة العربية بالقاهرة .

    2 - المُضْغَة : العلقة التي خُلق الإنسانُ منها إذا صارت لحمة .

    3 - الاحزاب ، الاية 57 .
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X