إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

✍ "الاحاديث الشريفه في فضل الزهراء عليها السلام"

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ✍ "الاحاديث الشريفه في فضل الزهراء عليها السلام"

    نبذة من الأحاديث الشريفة للرسول الكريم عليه الصلاة و السلام في فضائل السيدة فاطمة الزهراء(عليها السلام)





    1ـ سئل أبو عبد الله (عليه السلام) عن فاطمة: لِمَ سمّيت زهراء؟ فقال:
    «لأنّها كانت إذا قامت في محرابها زهر نورها لأهل السماء كما يزهر نور الكواكب لأهل الأرض».

    2 ـ قال رسول الله (صلى الله عليه وآله):
    «فاطمة بضعة منّي من سرّها فقد سرّني ومن ساءها فقد سائني، فاطمة أعزّ الناس عليّ».

    3 ـ ومن ألقابها (عليها السلام): اُمّ أبيها.
    فقيل: الاُمّ بمعنى الأصل والأصالة، فالزهراء (عليها السلام) بأولادها الطاهرين الأئمة المعصومين (عليهم السلام) ومواقفهم وفدائهم وتضحياتهم أعطوا الأصالة لرسالة أبيها (صلى الله عليه وآله)، فالإسلام محمّدي الحدوث وحسيني البقاء وكلّهم نور واحد، فأصبحوا بمنزلة الأصل في ديموميّة الرسالة المحمّديّة، كما قالها الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله):
    «حسين منّي وأنا من حسين».

    وفاطمة الزهراء سيّدة النساء (عليها السلام) اُمّ أبيها.
    4 ـ عن زيد بن موسى بسنده عن عليّ (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله):
    «إنّ فاطمة خلقت حوريّة في صورة إنسيّة، وإنّ بنات الأنبياء لا يحضن».

    5 ـ عن الله تبارك وتعالى:
    «يا أحمد، لولاك لما خلقت الأفلاك، ولولا عليّ لما خلقتك، ولولا فاطمة لما خلقتكما»

    6 ـ عن النبيّ (صلى الله عليه وآله):
    «لو كان الحُسنُ شخصاً لكان فاطمة، بل هي أعظم، إنّ فاطمة ابنتي خير أهل الأرض عنصراً وشرفاً وكرماً»
    كالغيث ذكـرك
    يا نبي الله لم يزَل
    يسقي القـلوب محبةً و نـعيما.
    يا سيـد الثـقّلين حـزتَ مكانةومقام عزًَّ في النفوس عظيما.
    يا مـن سلكـتم نهجه
    و سبـيلهُ صلوا عليه
    و سلمـوا تسليما.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X