إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اشكاليات على افضلية زيارة الحسين (عليه السلام) على الحج المستحب ، والرد عليها .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اشكاليات على افضلية زيارة الحسين (عليه السلام) على الحج المستحب ، والرد عليها .


    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .
    ورد في روايات الصحيحة عن اهل البيت (عليهم السلام) ان الله ينظر الى زوار الحسين (عليه السلام) في يوم عرفة قبل ان ينظر الى حجاج بيت الله الحرام في عرفات (1) ، وقال البعض ان هذا يعني انكم تفضلون زيارة الحسين (عليه السلام) عن الذهاب الى حج بيت الله الحرام ؟!
    وقبل الجواب عن هذه الاشكالية والرد عليها لا بد ان ننبه على امر مهم وهو :
    ان الروايات المذكورة عندنا التي تصرح بتقديم زيارة الحسين (عليه السلام) على الحج انما تكون في بعض اقسام الحج وهو الحج المستحب ، اما حجة الاسلام فلا يتقدم عليها اي شيء لا زيارة الامام الحسين (عليه السلام) ولا غيرها ، والدليل على ذلك ما ذكره العلماء الاعلام في كتبهم الخاصة بمناسك الحج والعمرة نذكر لكم منها فتوى المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله الوارف) بهذا الخصوص :
    مسألة 61 : ( إذا نذر أن يزور الحسين عليه السلام في كلّ يوم عرفة - مثلاً - واستطاع بعد ذلك وجب عليه الحجّ وانحل نذره ، وكذلك كلّ نذر يزاحم الحجّ ) . انتهى . (2) .
    تعليق : هذه المسألة تكشف وبكل وضوح تقدم حجة الاسلام على كل واجب ، حتى زيارة الامام الحسين (عليه السلام) في يوم عرفة لو انقلب عنوانها من الاستحباب الى الوجوب بسبب النذر ، وصادف مع نذره وجوب الحج يجب الخروج الى الحج وينحل النذر ويترك زيارة الحسين (عليه السلام) .
    وبعد التنبيه على هذا الامر يتضح ان الاشكال المذكور انما يجري بين زيارة الحسين (عليه السلام) وبين الحج المستحب فنقول في جواب ورد هذا الاشكال :
    لا تعارض في تقديم بعض الاعمال المستحبة على الحج المستحب بل قد تكون هناك اعمال مستحبة اكثر ثوابا واجرا من الحج المستحب ، بل قد يكون اجر هذه الاعمال المستحبة هو نفس الحج او العمرة بعشرات المرات وبصفات لا تتوفر بمن يذهب الى الحج الندبي ويحصل على ثواب معين منه .
    وهذه الحقيقة ثابتة ليس عندنا نحن الشيعة فقط بل حتى عند اهل السنة والجماعة في كتبهم ومصادرهم ، واليكم بعض الاعمال التي يفضل ويفوق ثوابها على ثواب الحج عندهم (3) :

    1 - التسبيح والتحميد والتكبير بعد الصلوات :
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : جاء الفقراء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا : ذهب الدثور من الأموال بالدرجات العلى والنعيم المقيم يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم ولهم فضل أموال يحجون بها ويعتمرون ويجاهدون ويتصدقون ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ألا أحدثكم بمال لو أخذتم به لحقتم من سبقكم ، ولم يدرككم أحد بعدكم ، وكنتم خير من أنتم بين ظهرانيه إلا من عمل مثله : تسبحون وتحمدون وتكبرون خلف كل صلاة ثلاثا وثلاثين ) . (4) .
    وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : قلنا يا رسول الله ذهب الأغنياء بالأجر يحجون ولا نحج ويجاهدون ولا نجاهد وبكذا و بكذا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ألا أدلكم على شيء إن أخذتم به جئتم من أفضل ما يجيء به أحد منهم : أن تكبروا الله أربع وثلاثين وتسبحوه ثلاثا وثلاثين وتحمدوه ثلاثا وثلاثين في دبر كل صلاة ) . رواه أحمد في مسند والنسائي في سننه . (5) .

    2 - العمرة في رمضان :
    فات بعض النساء الحج مع النبي صلى الله عليه وسلم فلما قدم سألته عما يجزئ من تلك الحجة قال : ( اعتمري في رمضان فإن عمرة في رمضان تعدل حجة أو حجة معي ) . (6) .
    وقالت عائشة : يا رسول الله نرى الجهاد أفضل العمل أفلا نجاهد ؟ قال : ( جهادكن الحج والعمرة ) . (7) .
    3 - صلاة الفجر في جماعة ، ثم ذكر الله تعالى إلى طلوع الشمس ثم صلاة ركعتين :
    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من صلى الصبح في جماعة ثم جلس في مصلاه يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كان له مثل أجر حجة وعمرة تامة ) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : تامة تامة تامة . (8) .

    4 - حضور صلاة الجمعة :
    قال ابن رجب : (شهود الجمعة يعدل حجة تطوع ، قال سعيد بن المسيب : هو أحب إلي من حجة نافلة ، وقد جعل النبي صلى الله عليه وسلم المبكر إليها كالمهدي هديا إلى بيت الله الحرام ) . (9) .

    5 - الخروج إلى المسجد لأداء الصلاة المكتوبة :
    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من تطهر في بيته ثم خرج إلى المسجد لأداء صلاة مكتوبة فأجره مثل أجر الحاج المحرم ومن خرج لصلاة الضحى كان له مثل أجر المعتمر ) . رواه أبو داود في سننه . (10) .

    6 - بر الوالدين : وقال أبو يعلى أيضا : حدثنا إبراهيم بن الحجاج ، حدثنا ميمون بن نجيح ، حدثنا الحسن ، عن أنس بن مالك رضي الله عنه ، قال : أتى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : إني أشتهي الجهاد ولا أقدر عليه ، قال صلى الله عليه وسلم : ( هل بقي من والديك أحد ؟
    قال : أمي ، قال صلى الله عليه وسلم : ( فأبل الله في برها ، فإن أنت فعلت ذلك فأنت حاج ومعتمر ومجاهد إذا رضيت عنك أمك ، فاتق الله وبرها ) . (11) .

    7 - الخروج إلى صلاة العيدين :
    قال ابن رجب : ( قال بعض الصحابة : الخروج إلى العيد يوم الفطر يعدل عمرة ويوم الأضحى يعدل حجة ) . (12) .

    8 - قضاء حوائج الناس : قال الحسن : ( مشيك في حاجة أخيك المسلم خير لك من حجة بعد حجة ) . (13) .

    9 - صلاة العشاء في جماعة : قال عقبة بن عبد الغافر : ( صلاة العشاء في جماعة تعدل حجة وصلاة الغد في جماعة تعدل عمرة ) . (14) .

    10 - قال ابن رجب : ( أداء الواجبات كلها أفضل من التنفل بالحج والعمرة وغيرهما فإنه ما تقرب العباد إلى الله تعالى بأحب إليه من أداء ما افترض عليهم ..... ) . (15) .

    11 - الكف عن أكل الحرام :
    قال ابن رجب : ( قال بعض السلف : ترك دانق مما يكرهه الله أحب إلى من خمسمائة حجة ) . والدانق : سدس الدرهم . (16) .

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ

    (1) كامل الزيارات / لجعفر بن محمّد بن قولويه القمي / الصفحة 170 - 171 .
    (2) مناسك الحج / للسيد السيستاني / المسألة 61 / الصفحة 37 .
    (3) هذه الاعمال منقولة من موقع شبكة الألوكة / بعنوان : عشرة أعمال لها أجر الحج والعمرة / كاتب المقالة : د .عبدالسميع الأنيس .
    (4) رواه البخاري / حديث رقم (798) - - - ورواه مسلم / حديث رقم (936) - - - ورواه ايضا أبي الفرج عبد الرحمن بن أحمد / ابن رجب الحنبلي / في كتاب لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف / الصفحة 280 / نقلا عن البخاري .
    (5) صحيح الإسناد / بحسب كلام الموقع السني (طريق الاسلام) .
    (6) فتح الباري شرح صحيح البخاري / الجزء 3 / الصفحة 705 .
    (7) الكتب / صحيح البخاري / كتاب الجهاد والسير / باب جهاد النساء .
    (8) أخرجه الترمذي / حديث رقم (586) - - - ومن طريقه اخرجه البغوي / في شرح السنة / الجزء 3 / الصفحة 221 - - - وابن حجر / في نتائج الأفكار / الجزء 2 / الصفحة 317 - - - وحسنه الألباني / في صحيح الترمذي / حديث رقم ( 480) .
    (9) اللطائف / لابن رجب / الصفحة 350 .
    (10) المحدث : الألباني / المصدر : صحيح الترغيب / الصفحة أو الرقم : 675 / خلاصة حكم المحدث : حسن .
    (11) المطالب العالية / للحافظ ابن حجر العسقلاني / الجزء 7 / الصفحة 380 .
    (12) اللطائف / لابن رجب / الصفحة 351 / طبعة دار الفجر للتراث / القاهرة .
    (13) نفس المصدر السابق ونفس الصفحة ايضا .
    (14) نفس المصدر السابق ونفس الصفحة ايضا .
    (15) نفس المصدر السابق ونفس الصفحة ايضا .
    (16) نفس المصدر السابق ونفس الصفحة ايضا .


  • #2

    الأخ الفاضل والزميل العزيز والمشرف الغالي المرتجى . أحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذا الموضوع الذي يزيل الشبهات والاشكالات حول أفضلية زيارة الإمام الحسين (عليه السلام) في يوم عرفة وتقديمه على الحج المستحب . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X