إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل تعرف ما هو النحيب ؟ وهل تعلم متى نحب النبي محمد (ص) ؟ وعلى من ؟؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل تعرف ما هو النحيب ؟ وهل تعلم متى نحب النبي محمد (ص) ؟ وعلى من ؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين .

    النحيب كلمة عربية ذات معنى واضح في معاجم اللغة العربية .
    و النَحيب : (اسم) ، مصدر نَحَبَ : وهو البُكاء الشديد ، أو هو تنفُّس سريع عنيف متقطّع مصحوب بالبكاء ناتج عن انفعال وتقبّض تشنُّجيّ واختلاجات متتابعة في عضلات الصّدر . والمعنى المقصود منه هو البكاء المصحوب بصوت مرتفع .
    ولو سألنا متى بكى النبي (صلى الله عليه واله وسلم) لكان الجواب انه بكى في الكثير من المواقف والمحن التي مر بها ، الا ان سؤالنا لو كان كالتالي : متى نحب النبي (صلى الله عليه واله وسلم) وعلى من ؟؟ فان الجواب يكون في زمان محدود وعلى شخص معين وهذا الزمان هو زمان نزول جبرئيل (عليه السلام) على النبي المصطفى (صلى الله عليه واله وسلم) ، اما على من نحب وبكى خاتم الانبياء فنقول انه بكى ونحب على سبطه وريحانته الامام الحسين (عليه السلام) عندما أخبره جبرئيل ان امته ستقتله ، وهذا الامر قد ثبت بالروايات السنية الصحيحة كما روى ذلك البوصيري في كتابه اتحاف الخيرة المهرة بزوائد المسانيد العشرة .
    الرواية : ( ...... عن ام سلمة (رضي الله عنها) قالت : كان النبي صلى الله عليه وسلم نائما في بيتي فجاء الحسين يدرج قالت : فقعدت على الباب فأمسكته مخافة أن يدخل فيوقظه قالت : ثم غفلت في شيء فدب فدخل فقعد على بطنه قالت : فسمعت نحيب رسول الله صلى الله عليه وسلم فجئت فقلت : يا رسول الله ما علمت به فقال : إنما جاءني جبريل عليه السلام وهو على بطني قاعد فقال لي : أتحبه ؟ فقلت : نعم قال : إن أمتك ستقتله ألا أريك التربة التي يقتل بها ؟ قال : فقلت : بلى قال : فضرب بجناحه فأتاني هذه التربة قالت : فإذا في يده تربة حمراء وهو يبكي ويقول : ليت شعري من يقتلك بعدي ...... الخ ) . (1) .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) الراوي : أم سلمة / المحدث : الامام الحافظ شهاب الدين احمد بن ابي بكر بن اسماعيل البوصيري / المصدر : إتحاف الخيرة المهرة بزوائد المسانيد العشرة / الجزء 7 / الصفحة 238 / خلاصة حكم المحدث : سنده صحيح .


  • #2

    الأخ الفاضل والزميل العزيز والمشرف الغالي المرتجى . أحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذا الموضوع عن بكاء ونحيب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) على سبطه الإمام الحسين (عليه السلام) . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X