إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أبكيكِ حانيةَ الُمـــتُون

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أبكيكِ حانيةَ الُمـــتُون



    اللهم صل على محمد وآل محمدد

    في كلِّ بسْمَلةٍ تنوحُ "الباءُ"
    فيُردِّدُ القُرآنُ: "يا زهراءُ"

    يَا "كوثراً" أبْكيتِ "طٰه"و"النَّبا"
    ونَعتْكِ في "رحمانهِ" الآلاءُ

    وعليكِ ضَجَّ "الأنبياءُ" و"مريمٌ"
    و"القَدرُ" و"الإنسانُ" و"الإسراءُ"

    فبأيِّ ذنْبٍ مِنْكِ يُسْقَطُ مُحسِنٌ؟
    ولكَسْرِ ضِلْعِكِ يَهجُمُ الأعداءُ؟

    لِمْ أحْرقُوا بالبَابِ آيةَ "إنَّما"؟
    حتّى استغَاثَ مِنْ الحَريقِ (كساءُ)

    أوَتُضربينَ، تُروَّعينَ، وتُشْتَمِيـ
    ــنَ، وأنْتِ مَنْ فَخَرتَ بها حوّاءُ!

    لَعَنَ الإلٰهُ إلى القِيَامَةِ "قُنْفُذاً"
    فَعلى يدَيكِ عَــلامةٌ سَوداءُ

    مِنْ فرْطِ مَا نزَلتْ عَلَيْكِ سِياطُهُ
    سالتْ على تِلكَ السِّياطِ دماءُ

    أبكيكِ حانيةَ الُمـــتُونِ جريحةً
    وعلى عُيونِكِ صَفْعةٌ حَمْراءُ

    لكنَّ أعظَمَ ما يُذيبُ حُشَاشَتي
    لمّا بِثوْبِكِ لاذَتِ الحوراءُ

    نادَتْكِ يا أمّاهُ قُيِّدَ حيدرٌ
    ولِجـــرِّهِ يتـــدافعُ الجُبناءُ

    فَنَهضْتِ ثمَّ وقَعْتِ من هَوْلِ الأسى
    حقٌّ لذَلكَ أنْ تَخِرَّ سَمَاءُ!

    ---------------------------------
    منقول عن
    علي العسيلي العاملي


    أين استقرت بك النوى
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X