إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شبابنا.. أمل الوطن وحصنه المنيع

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شبابنا.. أمل الوطن وحصنه المنيع



    الشباب روح الوطن وقلبه النابض، بهم يرتقي وتتعزز مكانته بين الأمم، ويحيا حياة حرة كريمة..
    فالشباب بما أودعهم الله (عز وجل) من بنية جسدية، وصلابة، وقوة شكيمة، وإمكانيات فكرية متقدة، يستطيعون أن يلجوا كل مداخل الخير التي يحتويها الوطن، من مؤسسات ومراكز تنمي قدراتهم، وتؤهلهم لمسك زمام القيادة والمسؤولية، والسير بالمجتمع نحو بر الأمان.
    الأمة العراقية وعلى مر التاريخ، قد ابتليت بمشاكل عدة، السياسية منها والاجتماعية والاقتصادية، الأمر الذي بات معه ضرورة أن يتصدى الشباب لإعادة روح الأمل والثقة بإمكانيات الشعب والوطن.. فلا مجال للتقاعس، والتبرير، وتبادل التهم هنا وهناك.. بل العمل كل بحسب قدراته ومواهبه على سد النقص الحاصل في كل مفصل من مفاصل الحياة، وشحذ الهمم، والتحلي بأخلاق القرآن الكريم ومنهجية الإسلام البناءة الوثابة القادرة على زيادة ترابط الأمة وتماسكها، ونبذ الخلافات الطائفية، والمصالح الضيقة، والتحزبات، والعمل بروح الجماعة، والوقوف بحزم بوجه كل من تسول له نفسه النيل من كرامة الوطن والمواطنين وعزتهم ومقدساتهم.

عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X