إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محور الخميس لبرنامج نبض الصحة 26/3/2020

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • محور الخميس لبرنامج نبض الصحة 26/3/2020

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    من اجل نفسك ومن اجل اسرتك ومن اجل حياة صحية تبعث الامل استمعوا الينا عبر اثير إذاعة الكفيل الى البرنامج الصحي
    (نبض الصحة)
    اعداد وتقديم
    فاطمة المدني

    اخراج
    علا نعمة

    فقرات البرنامج هي:
    كما قالوا زمان
    الأمثال والحِكَم شكل من أشكال الفنون الشعبية تتفق او تختلف مع رؤية المختصين فماهي صحة مثل هذه الحلقة مع فقرة كماقالوا زمان ومثل الحلقة ( الوقاية خير من العلاج)


    *************************************
    فقرة خير النبي
    (وَمَايَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ (4) عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَىٰ)
    اتفاقا مع هذه الاية المباركة من ان كلام الرسول هو كلام الله عز وجل وان كل امر حلل او شرع او نهي عنه له علة سببية صحية او اجتماعية ذات فائدة او ضرر في المجتمع جاءت احاديث الرسول متفقة مع دلائل الصحة وتؤكد هذه الفقرة هذه المسألة من خلال ذكر الحديث والتعليل العلمي للنهي او التشريع واتفاقه مع استنتجه العلم الحديث من دراسات وأبحاث
    وحديث هذه الحلقة هو:
    إذَا سَمِعْتُمْ بِهِ بِأرْضٍ، فلاَ تَقْدمُوا عَلَيْهِ، وإذَا وَقَعَ بِأَرْضٍ وَأَنْتُمْ بِهَا، فَلا تخْرُجُوا فِرَارًا مِنْهُ


    *************************************
    تسعة اقمار
    الحمل فوق جرح العملية القيصرية

  • #2

    فقرة .. كما قالوا زمان
    ( الوقاية خير من العلاج)



    ماالمقصود بعبارة
    ( الوقاية خير من العلاج)


    🔸️يقصد بها المحافظة التامة على الصحة والحرص على السلامة وتجنب الوقوع في الامراض التي تجعلنا نلجأ الي العلاج . وكلما حافظ الأنسان على نفسه كلما قلل من فرص الأصابة بالأمراض..!!!

    فهل للوقاية مكان في حياتنا ..!؟
    🔹️هناك اجراءات ينبغي اتباعها لحمايتنا من الإصابة بمرض ما أو التنبؤ به والحد من مضاعفاته...

    🔹️فالصحة ليست مجرد غياب المرض وإنما كيفية الوقاية منه... لذا فهي تحتل المكان الأكبر في حياتنا...


    🔸️ ومن هذه الأجراءات هناك خطوات مختصرة
    للحفاظ على حياة بلا
    جراثيم قدر المستطاع.

    1- احمل دائما معك قلمك الخاص، لأن استخدام أقلام الآخرين قد تكون وسيلة سهلة لنقل الأمراض.

    2- استخدم المناديل المبللة المعقمة على قدر المستطاع.



    3- النظافة وغسل اليدين باستمرار بالمطهرات فى أي وقت سمحت لك الفرصة على مدار اليوم.

    4- إبقاء الجل المطهر معك في أي مكان واستخدامهعلى جميع أسطح يديك وأصابعك حتى تجف يديك.

    🔹️🔸️🔹️🔸️🔹️🔸️🔹️🔸️


    واخيراً .. متى ما أثمرت جهود الوقاية لا نستبعد القضاء على أمراض كثيرة أخرى مستقبلاً ولعل الطب يصل أرقى درجاته فتصبح مهمة الطبيب وقائية وبداية للنمو والأزدهار إن كانت أكثر إنصافاً .

    -------------------------
    ----------------










    التعديل الأخير تم بواسطة فداء الكوثر(ام فاطمة); الساعة 26-03-2020, 12:29 AM.

    تعليق


    • #3
      فقرة خير النبي
      (وَمَايَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ (4) عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَىٰ)


      مجلة أمريكية تُذكّر بتوصيات رسول الله ( ص) للوقاية من الأوبئة




      تطرقت مجلة "newsweek" الأمريكية إلى الإجراءات والتدابير الوقائة من فيروس كورونا، وذكّرت بالدعوة إليها قبل 14 قرنا.
      وتساءلت مجلة "newsweek" الأمريكية في تقرير بعنوان "هل يمكن لقوة الصلاة وحدها إيقاف وباء مثل كورونا؟ حتى الرسول محمد كان له رأي آخر".
      واستشهدت المجلة بتوصيات النبي محمد في مواجهة الأوبئة وبحديث له يوصي بعدم دخول أرض حل فيها الوباء، أو الخروج منها، وهو ما بات يسمى حاليا بـ"الحجر الصحي"، كما استشهدت بحديث الرسول: "إذا سمعتم به (الطاعون) بأرض فلا تقدموا عليه، وإذا وقع بأرض وأنتم بها فلا تخرجوا فرارا منه".
      وأشارت المجلة إلى تعاليم النبي محمد صل الله عليه واله وسلم ، حول النظافة وما يدعو إليه الآن المختصون والخبراء في المجال الصحي، حيث يوصون بالحفاظ على النظافة لمنع انتشار الفيروس عن طريق العدوى.
      ودعت منظمة الصحة العالمية، إلى الحفاظ على النظافة وغسل الأيدي، للقضاء على الفيروسات التي قد تعلق باليدين، وأوصتهم بالبقاء داخل المنازل، وتم في بعض الدول عزل المدن عن بعضها، في إطار تدابير مكافحة كورونا.

      تعليق


      • #4
        مستمعاتنا الكريمات
        نشكر لكن طيب الاصغاء والمتابعة
        والمشاركات المباركة
        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	134627403311.gif 
مشاهدات:	0 
الحجم:	36.1 كيلوبايت 
الهوية:	881330

        تعليق

        عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
        يعمل...
        X