إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دروس مختصرة في علوم القرآن (١٧) ماسب تسمية أسماء سور القرآن الكريم بأسمائها ؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دروس مختصرة في علوم القرآن (١٧) ماسب تسمية أسماء سور القرآن الكريم بأسمائها ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين

    س / هل الرسول (صلّى الله عليه وآله) هو الذي سمّى أسماء سور القرآن الكريم ؟


    ج / لم يثبت أنَّ تسمية جميع السور بالأسماء المذكورة في المصحف الشريف كان من الرسول (صلّى الله عليه وآله) .




    وإنما الثابت أنَّ القرآن الكريم كان مصنَّفاً إلى سور ،

    نعم وردت تسمية بعض السور في الروايات الواردة عن الرسول (صلّى الله عليه وآله) وأهل بيته (عليهم السّلام) مثل سورة البقرة وسورة آل عمران وسورة هود وسورة الواقعة وسورة المائدة .


    س / ما هو السبب و الأساس الذي سمّية به أسماء القرآن ؟

    ج / أنّ تسمية كلِّ سورة له مناشئ متعددة :




    ١ـ أن يكون على أساس انَّ الاسم قد ورد ضمن بعض آيات السورة كالبقرة وآل عمران .

    ٢ ـ أن يكون على أساس إقتطاع أول فقرةٍ افتُتحت بها السورة مثل سورة ﴿اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ﴾ وسورة ﴿إِنَّا أَنزَلْنَاهُ﴾ وسورة ﴿لَمْ يَكُنِ﴾.


    ٣ ـ أن يكون على أساس ما وُصفت به السورة من نعوت في الروايات مثل سورة (فاتحة الكتاب) و (أم الكتاب) و (السبع المثاني) وسورة (الإخلاص) .


    ٤ ـ أن تكون تسمية السورة بحسب الموضوع الغالب أو البارز الذي تتعرّض له ، مثل: سورة النساء ، الحج ، التوحيد ، الأنبياء ، الأحزاب ، المؤمنون ، المنافقون ، الكافرون .


    ٥ـ أن تكون تسمية السورة بأسم النبي أو الشخص الوارد اسمه فيها ، مثل : نوح ، هود ، إبراهيم ، يونس ، يوسف ، سليمان ، محمد ، لقمان ، مريم ، آل عمران ، المؤمن ، الكهف .


    ٦ـ أن تكون على اساس الحروف المقطعة الواردة في مطلعها ، مثل : ق ، ص ، يس ، وطه .


    ٧ـ أن تكون تسمية السورة بأسماء بعض الحيوانات الوارد ذكرها فيها ، مثل: البقرة ، النحل ، النمل ، العنكبوت .

    والغالب أن السور لها اسم واحد فقط .


    والبعض لها اسمان : ( البقرة = فسطاط القرآن ) ،
    ( النحل = النعم ) ،
    ( القتال = محمد ) ،
    ( الرحمن = عروس القرآن ) .


    والبعض السور التي لها ثلاثة أسماء : ( المائدة = العقود = المنقذة ) ،
    ( غافر = الطول = المؤمن ) .



    والبعض لها أربعة أسماء : ( براءة = التوبة = الفاضحة = الحافرة ) .


    والبعض يزيد عدد أسمائها على عشرين اسما ً: الفاتحة = الحمد = أم الكتاب = أم القرآن السبع المثاني = الوافية = الكنز = الكافية = الأساس الشفاء = الشافية = الصلاة.


    ولذلك نعرف السبب في وجود أكثر من أسم للسورة الواحدة فتُسمَّى بأول فقرة منها وتسمى بلفظٍ اشتملت عليه بعض آياتها ، وتسمى بواحدٍ من النعوت التي نُعتت بها في الروايات وكل ذلك كان متعارفاً منذ الصدر الأول للإسلام .
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X