إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لماذا يحتفي الشيعة بأم البنين عليها السلام بوجه خاص

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لماذا يحتفي الشيعة بأم البنين عليها السلام بوجه خاص

    لماذا يحتفي الشيعة بأم البنين عليها السلام بوجه خاص
    لأم البنين فاطمة العامرية عليها السلام زوجة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام مكانة خاصة في الوجدان الشيعي، إذ أضحت تشكل حضوراً كبيراً في الثقافة المعاصرة لكل المجتمعات الشيعية، وأصبحت إقامة مجالس الذكر باسمها شائعة في كل تلك المجتمعات، وأضحى التوسل بها إلى الله تعالى في قضاء الحاجات جزءً من الاعتقاد الشعبي والجماهيري وبالأخص لدى المجتمع الشيعي النسوي.ويشكل هذا الأمر امتدادا طبيعياً لعقيدة التوسل بالرسول وأهل بيته عليه وعليهم السلام والتي أمرنا القرآن الكريم بها حيث قال تعالى في محكم كتابه:
    (
    ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما). ويفهم من الآية الكريمة أن الاستغفار من الذنوب من قبل رسول الله صلى الله عليه وآله له مدخلية كبيرة في الحصول على رضوان الله ومغفرته، وأن الاستغفار لوحده دون جعل الرسول صلى الله عليه وآله واسطة ووسيلة لذلك لا يجدي نفعاً، ولا يكون مقبولاً، إذ أن الرسول الأكرم محمد بن عبدالله صلى الله عليه وآله، يمثل الوسيلة التي أمر الله سبحانه وتعالى بالإتيان إليه عن طريقها حيث قال جل وعلا:
    يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وابتغوا إليه الوسيلة وجاهدوا في سبيله لعلكم تفلحون. والآيات والروايات الدالة على ذلك كثيرة، وهي بمجموعها تحث على إتيان الله سبحانه وتعالى من حيث أمر، فكما ورد في الزيارة الجامعة المروية عن الإمام علي بن محمد الهادي(212 – 254هـ) عليهما السلام قوله:
    من أراد الله بدأ بكم، ومن وحده قبل عنكم، ومن قصده توجه بكم. ومن هذا المنطلق كانت أم البنين عليها السلام تمثل ركيزة مهمة في الجدان الشيعي، ولعل السبب في ذلك أمور أهمها:
    1
    -أن التوسل بها مجرب في قضاء الحاجات، حيث أن الكثير من المعتقدين بولاية الأئمة الطاهرين عليهم السلام، كانوا إذا وقعوا في أمر مشكل أو عنت لهم حاجة، أو ضاق بهم أمر، لجئوا إلى الله وأخلصوا في الطلب والإلحاح عليه وجعلوا رسول الله صلى الله عليه وآله والأئمة الطاهرين عليهم السلام، وسيلة لقضاء وتحقق ما يطلبونه، ولأن جعل أم البنين عليها السلام وسيلة لقضاء الحاجات أمر مجرب في قضاءها بشكل لافت، أصبح التوجه بمكانتها عند الله سبحانه وتعالى يشكل حضوراً كبيراً في الوجدان والمجتمع الشيعي، وأضحت تشكل عنصراً هاماً في عقيدة التوسل بالله والاستغاثة به جل وعلا.
    2-ولعل السر في كونها عليها السلام أضحت باباً لقضاء الحاجات
    3- هو تقدير من رب العزة لما بذلته من أجل نصرة الحسين عليه السلام ونهضته وما قامت به قبل النهضة وبعدها، وتقديمها فلذات كبدها الأربعة قرباناً لنجاح مسيرة هداية الأمة والحفاظ على الإسلام من تحريف بني أمية وأشياعهم، وبسبب حبها العميق للحسين عليه السلام والتي كما قلنا تشكل سلامته والحفاظ عليه أولوية قبل أولوية الحفاظ على أبناءها، ولا يوجد
    أم تقوم بمثل هذه التضحية على الإطلاق إلا من تشربت قيم الدين ومبادئه، ومن تكون كذلك فليس من المستغرب أن يكرمها الله بالإجابة وأن يجعلها باباً للولوج لساحة كرمه.

    الهي كفى بي عزاً
    ان اكون لك عبداً
    و كفى بي فخرا ً
    ان تكون لي رباً
    انت كما احب فاجعلني كما تحب



  • #2
    الأخت الفاضلة ( نور العترة )
    بوركتي ختي على هذا الموضوع القيم
    طرح رائع و مميز بارك الله فيكم وجعل في ميزان حسناتكم
    نسأل الله ان يرزقنا زيارتها في الدنيا وشفاعتها يوم القيامة








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة الرضا مشاهدة المشاركة
      الأخت الفاضلة ( نور العترة )
      بوركتي ختي على هذا الموضوع القيم
      طرح رائع و مميز بارك الله فيكم وجعل في ميزان حسناتكم
      نسأل الله ان يرزقنا زيارتها في الدنيا وشفاعتها يوم القيامة
      البركة بوجودك مشرفنا الفاضل
      شاكرة لكم لتفضلكم علي بمروركم الكريم
      دمتم بخير و بلغكم ما تتمنون
      الهي كفى بي عزاً
      ان اكون لك عبداً
      و كفى بي فخرا ً
      ان تكون لي رباً
      انت كما احب فاجعلني كما تحب


      تعليق


      • #4
        اللهم صلِّ على محمد وآل محمد
        اثابكم الله اختي الكريمة وجزاكم
        كل خير
        شكراً جزيلاً وتحيه طيبه..




        إذا شئت أن ترضى لنفسك مذهباً ينجيك يوم الحشر من لهب النار
        فدع عنك قول الشافعي ومالك وأحمد والمروي عن كعب احبار

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة الجياشي مشاهدة المشاركة
          اللهم صلِّ على محمد وآل محمد
          اثابكم الله اختي الكريمة وجزاكم
          كل خير
          شكراً جزيلاً وتحيه طيبه..
          الشكر لله استاذنا الفاضل
          شرفني مروركم الكريم و دعائكم الطاهر
          دمتم بخير
          الهي كفى بي عزاً
          ان اكون لك عبداً
          و كفى بي فخرا ً
          ان تكون لي رباً
          انت كما احب فاجعلني كما تحب


          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          يعمل...
          X