إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة اب وابن ضيوف عند امير المؤمنين عليه السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة اب وابن ضيوف عند امير المؤمنين عليه السلام


    اللهم صل على محمد وآل محمد
    بالاسناد إلى أبي محمد العسكري عليه السلام قال : أعرف الناس بحقوق
    إخوانه وأشدهم قضاء لها أعظمهم عند الله شأنا ، ومن تواضع في الدنيا لاخوانه فهو عند الله من الصديقين ، ومن شيعة علي بن أبي طالب عليه السلام حقا ،

    ولقد ورد على أمير المؤمنين (ع) أخوان له مؤمنان : أب وابن فقام إليهما وأكرمهما وأجلسهما في صدر
    مجلسه وجلس بين يديهما ، ثم أمر بطعام فاحضر فأكلا منه ، ثم جاء قنبر بطست
    وإبريق خشب ومنديل لييبس وجاء ليصب على يد الرجل ، فوثب أمير المؤمنين عليه السلام
    وأخذ الإبريق ليصب على يد الرجل فتمرغ الرجل في التراب وقال : يا أمير المؤمنين الله يراني وأنت تصب على يدي ؟

    قال : اقعد واغسل فان الله عز وجل يراك وأخوك الذي لا يتميز منك ولا يتفضل عليك يخدمك ، يريد بذلك في خدمته في الجنة ، مثل عشرة أضعاف عدد أهل الدنيا ، وعلى حسب ذلك في مماليكه فيها
    فقعد الرجل فقال له علي عليه السلام : أقسمت عليك بعظم حقي الذي عرفته وبجلته وتواضعك لله حتى جازاك عنه ، بأن ندبني لما شرفك به من خدمتي لك ، لما غسلت مطمئنا كما كنت تغسل لو كان الصاب عليك قنبر ،

    ففعل الرجل ذلك فلما فرغ ناول الإبريق محمد بن الحنفية وقال : يا بني لو كان هذا الابن حضرني دون أبيه لصببت على يده ، ولكن الله عز وجل يأبى أن يسوى بين ابن وأبيه إذا جمعهما مكان ، لكن قد صب الأب على الأب فليصب الابن على الابن
    فصب محمد بن الحنفية على الابن .

    ثم قال الحسن بن علي العسكري عليه السلام : فمن اتبع عليا عليه السلام على ذلك فهو الشيعي حقا .

    ----------------------------
    تفسير الامام ص 131 . الاحتجاج ص 257 .



    أين استقرت بك النوى
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X