إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سؤال فقهي : مامعنى رد المظالم ؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سؤال فقهي : مامعنى رد المظالم ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين

    ما معنى رد المظالم؟

    معنى المظالم

    المظالم جمع مظلمة، و المظلمة كل فعل جائر تجاه الطرف الآخر ( المظلوم )، سواءً كان هذا الفعل إغتصاب مال أو إتلافه أو حبسه و منعه عن الانتفاع منه، أو

    تضييع حق أو سلب إعتبار أو غير ذلك سواءً باشر ذلك أو تسبب فيه بحيث وجَّه إلى المظلوم خسارة مادية أو معنوية أو إعتبارية، ففعله هذا مظلمة و للمظلوم
    المطالبة بحقه من الظالم،
    و قد يكون الظالم شخصاً واحداً و قد يكون الظالمون جماعة، كما و قد يكون المظلومون جماعة أيضاً، بل و قد يكون المظلوم مجتمعاً بأسرة كما في الحقوق العامة.

    مثلاً : الذي يسرق مال شخص حتى لو كان السارق صغير فيبقى المال بذمته عندما يكبر .

    ومثلاً : الذي يعتدي على غيره بالضرب حتى لو كانت زوجته واطفاله اذا احمر الجلد او صار ازرق او اسود فهذا يستوجب عليه الدية يدفعها لهم. وحتى المعلم لو ضرب التلاميذ هكذا .

    ومثلاً : الذي يدهس انسان او يتلف سيارته او اي حاجة له فعليه ضمانها .

    ومثلاً : لو هتك حرمة مؤمن وفضحه فعليه استبراء الذمة منه . وهكذا وهكذا

    مصطلح رد المظالم

    رد المظالم مصطلح فقهي معناه أن على الظالم ردُّ تلك المظلمة إلى المظلوم بإرجاع المال المغتصب أو تعويض ما ضيع من حقه أو إعادة ما سلبه من من الاعتبار و المكانة الاجتماعية، أو إرضاء المظلوم بطريقة تؤدي إلى الصفح عنه.

    و بما أن الاعتداء على أموال الآخرين و إضاعة حقوقهم حرام فرد المظالم واجب شرعاً أيضاً كما هو واضح، بل لا يجوز التسامح في ردها و إنما يجب المبادرة في ذلك، خاصة و قد وردت أحاديث كثيرة في ذلك و في الآثار السيئة لتأخير رد مظالم العباد.

    وجوب المبادرة في رد المظالم

    هذا و لا فرق في وجوب المبادرة في رد المظالم إلى اصحابها بين وجود المال المغتصب أو تلفه، و بين تمكُّن الظالم من رد المظلمة أو عدم تمكنه حيث أن حق المظلوم موجود في ذمة الظالم، فإن كان حق المظلوم موجوداً بعينه وجب رده اليه، و إن كان تالفاً وجب تعويضه أو إرضاؤه و التحلل منه و طلب الصفح منه.

    المظالم و ردها في الاحاديث

    رُوِيَ عن النبي صلى الله عليه و آله أنه قال: "مَنْ كَانَتْ عِنْدَهُ فِي قِبَلِهِ مَظْلِمَةٌ فِي عِرْضٍ أَوْ مَالٍ فَلْيَتَحَلَّلْهَا مِنْهُ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَيْسَ هُنَاكَ دِينَارٌ وَ لَا دِرْهَمٌ، يُؤْخَذُ مِنْ‏ حَسَنَاتِهِ‏ فَإِنْ لَمْ تَكُنْ لَهُ حَسَنَاتٌ أُخِذَ مِنْ سَيِّئَاتِ صَاحِبِهِ فَزِيدَتْ عَلَى سَيِّئَاتِهِ" ( بحار الأنوار (الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار (عليهم السلام)): 72 / 243 )

    و قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله:‏ "مَنِ‏ اقْتَطَعَ‏ مَالَ‏ مُؤْمِنٍ غَصْباً بِغَيْرِ حَقِّهِ لَمْ يَزَلِ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ مُعْرِضاً عَنْهُ مَاقِتاً لِأَعْمَالِهِ الَّتِي يَعْمَلُهَا مِنَ الْبِرِّ وَ الْخَيْرِ لَا يُثْبِتُهَا فِي حَسَنَاتِهِ حَتَّى يَتُوبَ وَ يَرُدَّ الْمَالَ الَّذِي أَخَذَهُ إِلَى صَاحِبِهِ" ( ثواب الأعمال و عقاب الأعمال: 273، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق )

    و عن الامام أمير المؤمنين علي عليه السلام أنه قال: "إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ أَوْحَى إِلَى عِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ عليه السلام: قُلْ لِلْمَلَإِ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ لَا يَدْخُلُوا بَيْتاً مِنْ‏ بُيُوتِي‏ إِلَّا بِقُلُوبٍ طَاهِرَةٍ وَ أَبْصَارٍ خَاشِعَةٍ وَ أَكُفٍّ نَقِيَّةٍ، وَ قُلْ لَهُمُ اعْلَمُوا أَنِّي غَيْرُ مُسْتَجِيبٍ لِأَحَدٍ مِنْكُمْ دَعْوَةً وَ لِأَحَدٍ مِنْ خَلْقِي‏ قِبَلَهُ مَظْلِمَة" ( الخصال: 1 / 337، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق )

  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد
    احسنتم ويبارك الله بكم
    شكرا لكم كثيرامولانا


    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X