إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نعش رُقية

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نعش رُقية


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته




    عمّة زينب !! لقد ماتت الطفلة ..!!
    نعش الطفلة , أم رأس والدها (أخيك) على الرماح !!

    أيّهُم أشدّ قرعاً على قلبكِ سيدتي ؟

    أَكَلَت السهام والرماح والسيوف من لحم أخيك ..

    وأكل القهر والأنين روح صغيرته ..

    تلوّى أخيك الحسن من السم المندس في كبده ..

    تلوّى قلبكِ لحظة حزّ وريد الحسين ..

    صبرتِ على ريب المنون , والدّهر لم ينصفكِ بعد أن صَفَيْتي وحيدة دون رِجالك أبناء الفحول ..

    شاء الرب … ولا شيء بوجه مشيئته جلّ جلاله !!!

    ماحَ في مَشْيَتِه يزيد لعنة الله عليه .. وكشّرَ بأسنانه ما إن سَمِعَ من أحد رجاله عن وصول ((زَيْنَبْ بنت علي ابن أبي طالب)) عليهما السلام ..

    لقد كان متشوقاً لأن يقوم بأبشع الأمور والأفعال ليحرق مُهْجَتكِ ..

    فَشَتَمَ أباكِ .. واتّهَمَهُ عن الخروج عن مِلّةِ الدين ..!!

    وزَعمَ أنه انتقم من أباكِ برأس أخيكِ ..

    فبعد خطبتكِ التي هزّت أرجاء وأسقف قصره !!

    تحايل عليه الشيطان , أو بالأحرى تحايل هو على نفسه , حيث أنه هو الشيطان بعينه !!!

    وأَمَرَ بجلب رأس أخيكِ أمامكِ “حتى تصْمُتْ زَيْنَبْ” !!!!

    وحينما فَزّتْ الطفلة من منامِها تسألكِ عن أبيها ..

    كانت الصدمه الثقيلة والحِمْل الكبير على قلب ((رُقَيّة)) ذات السنوات الخمس ..

    رقية .. هي الحسين , هي مُهْجَته , قلبه ولكن بهيئة طفلة !!

    حبها للحسين .. كَحب جَدّتِها فاطمة للرسول محمد صلى الله عليه وآله وكيف لا وهي “أُمّ أَبيها”

    اسْتَنَدَتْ على الرأس .. تبكي وتتساءل غير مصدقة أهذا حقا رأس أبي الحسين ؟

    أبتاه من الذي خَضّبك بدمائك ؟ أبتاه من الذي قطّع وريدك ؟ أبتاه من الذي أيتمني على صغر سني ؟

    أبتاه … من لليتيمة حتى تكبر ؟

    فلم تكبر تلك اليتيمة .. وفاضت روحها إلى باريها وهي على رأس الحسين من شدّة العويل !!



    -منظر-

    رأس الأب مخضّب بالدماء , محتْ الدماء والجراح ملامحه .. فما بَقِيَ سِوَى شَيبه

    طفلة بلا روح فوق الرأس .. متونِها حالكة كالليل إِثْرَ الضرب والسبي

    وأثر الدماء الذي شقّ طريقه من أُذْنَيْها بسبب اقتلاع الأعداء أقراط صغيرة الحسين !!!

    والعمة ((زينب)) أم المصائب من غيرها دَفَنَ في قلبه حزن وألم جديد يُضاف إلى مملكة آلامها الحبيسة في ضِلْعَيْها !!!



    تملك هيبة علي .. ولا تملك علي

    تملك قوة العباس .. ولا تملكه

    تملك حنان الحسين .. ولم تدفنه !!!

    هي زينب , تملك ما لا يملكه ولن يملكه أحد !!!

    ((رقية))-كما جاء في اللغة- فهي تصغير راقية بمعنى الارتفاع والسمو والإرتقاء والتصغير هنا للتحبيب.

    -فماتت رقية في خرابة الشام ..

    وعاشت رقية في قلوبنا !!

    لتظل عالية راقية في تاريخ الإنسانية جمعاء !!

    فالسلام على أبيك ولعنة الله على قاتليه , وعلى من كَسَرَ قلبكِ إلى قيام يوم الدين ..

    ” تَخَيّل يالموالي الغاضرية , تَخَيّل بالسبي دمعة رُقَية .. غُفَتْ يم راس أبوها لجن ميتة لقوها … “




  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    عظم الله اجوركم
    احسنتم واجدتم على المشاركة النافعة جزيتم خيرا
    بانتظار جديدكم المميز
    طال التصبر بإنتظارك

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X