إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

9 صفر ذكرى استشهاد الصحابي عمار بن ياسر في واقعة صفين على يد الفئة الباغية .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 9 صفر ذكرى استشهاد الصحابي عمار بن ياسر في واقعة صفين على يد الفئة الباغية .

    9 صفر ذكرى استشهاد عمار بن ياسر في واقعة صفين على يد الفئة الباغية .

    بسم الله الرحمن الرحيم .
    اللهم صل على محمد وال محمد .

    عظم الله لنا ولكم الاجر بذكرى استشهاد الصحابي الجليل عمار ابن ياسر (ع) في معركة صفين سنة 37 هـ .

    *** سيرة عمار ابن ياسر (ر) :
    هو عمار بن ياسر بن عامر بن مالك بن كنانة بن قيس المذحجي ثم العنسي كنيته أبو اليقظان ، وكان حليفا لـبني مخزوم - 1 - أمّه سميّة و كان عمار من السابقين الأولين إلى الإسلام وكذا والداه ، كما أنّ إسلامه كان بعد بضعة وثلاثين ، وهو ممّن عذب في الله - 2 - وقد تعرضت عائلة عمار الى التعذيب أيضا وكان رسول الله (ص) يمر بهم وهم يعذبون فيقول : (صبرا يا آل ياسر ، فإن موعدكم الجنة) ، ويقول لهم أيضا : (صبرا يا آل ياسر ، اللهم اغفر لآل ياسر ، وقد فعلت) - 3 - واستشهد على أثر هذا التعذيب ياسر وسمية وكانا أوّل شهيدين في قائمة شهداء الإسلام - 4 -
    وقد نزلت فيه اية قرآنية تدل على صدق إيمانه ، قال تعالى : (مَن كَفَرَ بِاللَّهِ مِن بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ وَ لكن مَّن شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْرًا فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِّنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ ) - 5 -

    *** منزلة عمار ابن ياسر (ر) عند اهل البيت (ع) :
    1 - ..... قال في عمار جماعة : إنه كفر ، فقال (ص) : ( كلا إن عمارا ملئ إيمانا من قرنه إلى قدمه، واختلط الايمان بلحمه ودمه .... ) - 6 -
    2 - قال رسول الله (ص) : (دم عمار ولحمه حرام على النار أن تطمعه ) . وفي لفظ اخر : ( دم عمار ولحمه حرام على النار أن تأكله أو تمسه ) - 7 -
    3 - قال رسول الله (ص) لعلي (ع) : (الجنّة تشتاق إليك ، وإلى عمّار ، وسلمان ، وأبي ذر ، والمقداد ) - 8 -
    4 - قال رسول الله (ص) : (مَن عادى عمّاراً عاداه الله ، ومَن أبغض عمّاراً أبغضه الله ) - 9 -
    5 - قال الامام علي (ع) : ( خلقت الأرض لسبعة بهم يرزقون ، وبهم يمطرون ، وبهم ينصرون : أبو ذرّ وسلمان والمقداد وعمّار وحُذيفة … وأنا إمامهم ، وهم الذين شهدوا الصلاة على فاطمة - ع - ) - 10 -
    6 - قال الامام الرضا (ع) في وصف بعض الصحابة : ( الذين مضوا على منهاج نبيّهم (ص) ، ولم يغيّروا ، ولم يبدّلوا مثل : .… وعمّار بن ياسر… وأمثالهم رضي الله عنهم ، ورحمة الله عليهم ) - 11 -

    *** الفئة الباغية التي تقتل عمار (ر) هي فئة معاوية لعنه الله وجيشه :
    روي عن الامام الصادق (ع) : أنه لما قتل عمار بن ياسر رحمة الله عليه ارتعدت فرائص خلق كثير وقالوا : قد قال رسول الله صلى الله عليه وآله : (عمار تقتله الفئة الباغية ) فدخل عمرو بن العاص على معاوية فقال :
    يا أمير المؤمنين قد هاج الناس واضطربوا قال : لماذا ؟ قال : قتل عمار . قال : فماذا ؟ قال : أليس قال رسول الله صلى الله عليه وآله : تقتله الفئة الباغية . فقال له معاوية : دحضت في قولك أنحن قتلناه إنما قتله علي بن أبي طالب لما ألقاه بين رماحنا - 12 - فاتصل ذلك بعلي بن أبي طالب عليه السلام فقال : فإذا رسول الله صلى الله عليه وآله هو الذي قتل حمزة وألقاه بين رماح المشركين ! ) - 13 -
    قال ابن عبد البر عن هذا الحديث : (وتواترت الآثار عن النبي (ص) أنه قال : (تقتل عمار الفئة الباغية) . وهذا من إخباره بالغيب وإعلام نبوته (ص) وهو من أصح الأحاديث ) - 14 -

    ****************************
    الهوامش :


    1 - الأمين ، أعيان الشيعة ، ج 13 ، ص 28.
    2 - ابن الأثير، أسد الغابة ، ج 4 ، ص 43.
    3 - شرح نهج البلاغة ، ابن أبي الحديد ، ج 20 ، ص 36 *** الاستيعاب ، ج 4 ، ص 1589 ، ح 2822 .
    4 - نفس المصدر السابق .
    5 - النحل ، اية (106) .
    6 - بحار الأنوار ، العلامة المجلسي ، ج 72 ، ص 412 *** أعيان الشيعة ، السيد محسن الأمين ، ج 8 ، ص 373 *** الاعتصام بالكتاب والسنة ، الشيخ جعفر السبحاني ، ص 320 .
    7 - الغدير ، الشيخ الأميني ، ج 9 ، ص 26 *** جامع أحاديث الشيعة ، السيد البروجردي ، ج 23 ، ص 200 *** الجامع الصغير ، جلال الدين السيوطي ، ج 1 ، ص 651 *** فيض القدير شرح الجامع الصغير ، المناوي ، ج 3 ، ص 713 *** وغيرها من المصادر .
    8 - بحار الأنوار ، العلامة المجلسي ، ج 40 ، ص 27 *** عيون أخبار الرضا (ع) ، الشيخ الصدوق ، ج 1 ، ص 72 *** الخصال ، الشيخ الصدوق ، ص 303 *** معجم رجال الحديث ، السيد الخوئي ، ج 19 ، ص 343 *** وغيرها من المصادر .
    9 - خلاصة عبقات الأنوار ، السيد حامد النقوي ، ج 3 ، ص 22 *** الاستغاثة ، أبو القاسم الكوفي ، ج 1 ، ص 54 *** السيرة الحلبية ، الحلبي ، ج 2 ، ص 265 *** وغيرها من المصادر .
    10 - بحار الأنوار ، العلامة المجلسي ، ج 22 ، ص 326 *** تفسير نور الثقلين ، الشيخ الحويزي ، ج 5 ، ص 189 *** مستدرك سفينة البحار ، الشيخ علي النمازي الشاهرودي ، ج 4 ، ص 439 *** وغيرها من المصادر .
    11 - الفوائد الرجالية ، السيد بحر العلوم ، ج 3 ، ص 58 *** عيون أخبار الرضا (ع) ، الشيخ الصدوق ، ج 1 ، ص 134 .
    12 - في بعض الروايات قال معاوية : ( أنحن قتلناه ؟ إنما قتله الذين جاءوا به ) .
    13 - بحار الأنوار ، العلامة المجلسي ، ج 33 ، ص 7 *** الاحتجاج ، الشيخ الطبرسي ، ج 1 ، ص 266 *** جواهر التاريخ ، الشيخ علي الكوراني العاملي ، ج 2 ، ص 288 *** انساب الأشراف ، البلاذري ، الصفحة 317 *** مناقب الإمام أمير المؤمنين (ع) ، محمد بن سليمان الكوفي ، ج 2 ، الصفحة 352 *** نفحات الأزهار ، السيد علي الميلاني ، ج 3 ، ص 31 *** وغيرها من المصادر .
    14 - ابن عبد البرّ ، الإستعياب في معرفة الأصحاب ، ج 3 ، ص 231 .

  • #2
    اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين
    احسنت اخينا الفاضل على هذا الموضوع وجزاك الله خير
    ورحمة الله تعالى على الصحابي الجليل عمار بن ياسر كان من موالي بني مخزوم، ومن السابقين إلى الإسلام، ومن المستضعفين الذين عُذّبوا ليتركوا دين الإسلام. قيل هاجر إلى الحبشة، وكما هاجر إلى يثرب، وشارك مع النبي محمد في غزواته كلها. كما شارك بعد وفاة النبي محمد في حروب الردة، وقُطعت أُذنه في معركة اليمامة. ولاّه عمر بن الخطاب على الكوفة ثم عزله، وشارك في آخر عمره إلى جانب علي بن أبي طالب في حربه مع معاوية بن أبي سفيان إلى أن قُتل في وقعة صفين وهو يقاتل ضمن صفوف جيش علي ضد جيش معاوية.
    السَّلامُ عَلَى مَحَالِّ مَعْرِفَةِ اللهِ ، وَمَسَاكِنِ بَرَكَةِ اللهِ ، وَمَعَادِنِ حِكْمَةِ اللهِ ، وَحَفَظَةِ سِرِّ اللهِ ، وَحَمَلَةِ كِتَابِ اللهِ ، وَأَوْصِيَاءِ نَبِيِّ اللهِ ، وَذُرِّيَّةِ رَسُولِ اللهِ .

    تعليق


    • #3
      أختي الفاضلة شجون الزهراء . شرفني وأسعدني وأفرحني مروركِ العطر وتعليقتكِ القيمة المباركة على موضوعي . أسأل الله لكِ التوفيق والسداد الدائم .

      تعليق


      • #4
        الأخ الفاضل العباس اكرمني . أعظم الله لنا ولكم الأجر بذكرى إستشهاد الصحابي الجليل عمار بن ياسر (رضوان الله تعالى عليه) . و أحسنتم و أجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذا الموضوع القيم عنه . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .

        تعليق

        عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
        يعمل...
        X