إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

يسئلونك عن التقليد : التقليد في الفقه والعقيده

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • يسئلونك عن التقليد : التقليد في الفقه والعقيده

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين

    التقليد في العقيدة

    ومن خلال التعريف اللغوي اصطلح أهل العلم على قبول قول الآخر من غير دليل ب «التقليد»، سمي بذلك لأن المقلد في أمور العقيدة، يجعل ما يعتقده من قول الآخر، من حق أو باطل، قلادة في عنق من قلده.
    وقد ذم القرآن الكريم المقلدين لآبائهم في العقيدة
    فقال تعالى: ( قالوا بل نه ما أنا عليه آپاما لو كان آباؤهم )
    سورة البقرة : اية ١٧٠

    اما التقليد في الفقه

    وايضا من خلال المعنى اللغوي السابق استعمل لفظ التقليد في الفقه الإسلامي، فالمكلف حينما يتبع المجتهد في فتاواه، فهو يعمل على ذمته وكأنه وضع القلادة في رقبة مرجع التقليد كتعبير رمزي عن تحميله المسؤولية يوم القيامة، فالمكلف، حينما يقد تقليدا صحيحا، فهو لا يسأل تفاصيل أعماله التي عملها على ذمة مرجع التقليد، بل المسؤول في ذلك هو المرجع نفسه.
    وبهذا المعنى عرف الفقهاء التقليد : «التقليد هو العمل مستندا إلى فتوى فقيه معين»
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X