إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الحُلم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الحُلم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم في عافية منا وارحمنا بهم يا كريم
    السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين


    ـــــــــــ الحُلم ــــــــــــــــ
    قال أمير المؤمنين علية السلام: إن لم تكن حليماً فتحلم فإنه قلَّ من تشبه بقوم إلا أوشك أن يكون منهم.(نهج البلاغة 4: 47)
    من تشبه بقوم تأدب بآدابهم ، وتخلق بأخلاقهم وستمر على ذلك ومر علية الزمان الطويل صار ذلك التكلف كالطبع
    وهذه القدرة موجودة عند كل أنسان يمكن أن يتطبع عليها هذا موجود أيظاً في الحيوانات أمر علية السلام التعلم هذه الفضلة فإن مبادئ الملكات الخلقية مكتسبة عن التعلم ورغب في تعلمها .
    قال الشيخ بن مغنية : التكلف وتصنع هنا حسن وممدوح ،مع التكرار تنشأ العادة وتنمو وهي طبيعة ثانية. في ظلال نهج البلاغة
    س: كيف نحصل على الملكات ؟
    ما يحصل بل لاكتساب والرياضة هذا هو الهدف من الحكمة المتعالية وطريق كسب الملكات الفاضلة ,فل مقصود من التحلم التشبه بالحليم في تحمل ما يكره ,هذا هو التمرين على صفت الحلم ,فإذا تكرر وأديم عليه صار كالعادة. (انشاء لله نبحث صفة العادة)
    2ـ ما يحصل بالفطرة وجبلة في الخلقة كا لجود لحاتم , العصمة للأنبياء ولأوصياء ولمعصومين عليهم السلام.
    الحلم ضبط النفس عن الهيجان الغضب, وركن من اركان الدين و أسم من أسماء لله سبحانه , لأنه مطلع على عمل العاملين ويرى عصيان العاصين ويشاهد جور الظالمين , وهو بحلمه لا يعجل بالإنتقام
    مع القدرة , ولا يستفزه الغضب مع أمكان القوه قال تعالى : {إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُّنِيبٌ }[هود : 75 ]
    وقال لرسوله (ص) : {خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ }[الأعراف : 199]
    قل (ص) إذا غضب أحدكم وكان قائماً فليقعد فان كان قاعد فليضطجع ) .
    الحليم يحسبه السفيه من الضعف السنة واحتمال الذلة ,والعاقل يره من كمل العزة وإسداء المنة .
    لايدرك المجد اقوام وإن كرموا حتى يذلوا وإن عزوا لأقوام
    ويصفحوا عن كثير من إساءتهم لا صفح ذلٍ ولكن صفح أحلام

    قال علي بن ابي طالب عليه السلام أول ما يرى الحليم من بركة حلمة أن الناس كلهم أعوانه على الجاهل ) . فيما ناجى به موسى بن عمران عليه السلام قالإلهي ما جزاء من صبر على أذى الناس شتمهم فيك (قال الله تعالى): أعينه على هول يوم القيامة ).
    جاء نصراني قال الأمام الباقر عليه السلام : انت بقر قال عليه السلام: لا، أنا باقر) ، قال : أنت ابن الطباخة ،قال عليه السلام تلك حرفتها )، قال : أنت ابن السوداء الزنجية البذية ،قال علية السلام إن كنت صدقت غفر الله لها , وإن كنت كذبت غفر لله لك) قال: فأسلم النصراني
    فيا رب زدني اليوم حلماً فإنني أرى الحلم لم يندم عليه حليم
    الحلم : هو إمساك لنفس عند الغضب مع القدرة على الإنتقام.من الموارد التي يتأكد فيها حسن الحلم ، مثلاً لأنسان الذي لا يرضيك إذا غضبت علية ولا تقدر على سوق المضرة إليه ، فقد روي عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال من غضب على من لا يقدر على مضرته طال حزنه عذب نفسه ) ومن قول الخليل بن احمد : لا تماش من لا يساويك ولا تجالس من لا يشتهيك ولا تتكلم في فيما لا يعنيك ولا تغضب على من لا يرضيك ولا تشكو الفقر لمن لا يغنيك .
    الحمد لله رب العالمين

    الخفاجي14
    مشرف في القسم المنوع
    التعديل الأخير تم بواسطة الخفاجي14; الساعة 04-05-2015, 12:15 PM.

  • #2
    اللهم صلِ على محمد وآل محمد
    بوركت اخي الكريم على حسن طرحك
    جزيت خيراً مع خالص التحية والتقدير .
    (الخـفــاجــي)


    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    يعمل...
    X