إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من تداعيات "على باب المراد "

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من تداعيات "على باب المراد "

    يا انت .. ياعنق الصبر
    مستطيلا !!!
    على اعتاب صبرك زرعت هدبي نذرا متناسخا
    نبتةً بلا حولٍ ..
    تمتد الى عروة صبرك ، لتمسك خيط نور
    .. فتبصرَ وسط عماها
    مصفوفاتِ هيبتك المتلألئة ...
    في مكان تعلّمَ
    ان يكون مرآةً صقيلةً تعكس الظلمة المتساقطة
    عليها .. حولها ... نحوها .. الى جهاتها
    لتحيلها نورا ؟!!!!
    باذن سجود على قارعة الجنان .
    كتلة لهفتنا ترهف السمع لتهجدك
    ياطويل السجود ...
    والدمعة تتدلى من فيافي الروح لتُعجن في ابهر الشغف
    بدماء الولاء
    يامطر السنابل حين تعج بالذكر
    تمرّد الفراديس
    كلي في كل تأملاتك ... اتيه نقطة حيرى
    في بحر هداك ..
    يالغة بحر حارت تفسرها مواكب جود يعبد الطريق ..
    من جنوب الوله الى شمال المنتهى ...
    يا نأمة اللا شكوى
    استحى من رخيم دعائها ملح الصبر
    فاسودَّ زمن جار فيه الطغاة ليقيدوا أجنحة السلام
    بسلاسل المنافي
    ومافعلوها يقينا
    بل شبِّه لهم ،
    اذ انت روح تسوح المجرات تعبدا
    فتملأ الكون دهشة تتهاوى لها عجائب الكون الكثر !!!!
    خذ بيد رجائنا الى باحات قربك لتنكسر عن هذي الاراوح أطواق
    أساها .. هذي التي ربّاها فقدٌ غيرُ مشبِهٍ
    الا لاصداء ناي
    ردّدَ : اِلهي لاتعذبني .
    ياموسوما بكظمٍ
    كيف لا يستحي العفو منك ؟!!!!!
    وانت تُلبسه تيجان المثال الانساني المستحيل
    وتُدثِّره بتعويذة اسمك ؟!!!
    اصفرُ قبابك حلية الجنان ، ولمعها ما طرق سمعه غير
    رنين ترتيلك ..
    لتلمع باصفرها كلون الفرح
    الـيحضن تويجات ورد ... تعرشت مدقاته
    على ضفاف شموس علوية
    فنثرت ندى من رطب الذكر على شفاه تهجد ملائكي
    أيها الانت تنحت بازميل رضا سورة الصبر
    وتهدي خزانة السطور متون الهدى
    فكيف لا تعشوشب على متن الحروف ابجدية ضراعتك
    لتمتد قراطيس نهجك جسورا لعبور اساطين عاشقيك
    فتردد خلفك قدّاس المحن في جوف ألف جور وجور؟!!!
    بلا لين ... بلا استكانة
    بل زاد العابرين اليك
    يرددون قداسك...
    وطنا مدافةٌ حنطة بقائه بادام صلواتك
    وعلى رأس حمائمك تتيه ريشة الحرية
    تقول بلسان فصيح ومشهد مبين :
    هكذا تُمرَّدُ صروح المظالم بدهشات الحرية
    وأشهر الثمر يعتلي قمةالصبر ... عرشا بلا ضفاف
    ليهبه حلاوة الجنة الأزلفت
    تسبيح انت فاتك بالهرطقة الجوفاء
    تدق
    سراب الدياجير .. بمطرقة قيدك لينبثق نور النور
    من سبعة ابواب زُيّنتْ للسائحين
    ماللعبيد تستجدي الدنيا
    وسوق تبتّلك يعرض بضاعة الفوز
    بلا ثمن ...
    الّا ... قل تعالوا ؟!!!!
    يا وجه التحدي في قراع الظلام ...
    الله اكبر ..
    نبتة تجذَّرت على يباس شفاهك
    لتمطر الدهور مناهج دروب سالكة
    الى عرش ربها باذن الطاعة
    لا ... ما أشبه حزنَك نايُ الحزن وانت تستل من جبين منفاك :
    اللهم خلصني.."
    ثورة يسري بركانها سريان النار في الهشيم "
    لتكون ألف حسين يشرق من جهات ثائر
    وبوصلة الوقت مسبحة في كف انتظار
    يامن اصطف خلف فرضه مائة و اربعة وعشرون ألف
    صبرًا

    يؤمنِّون ... للخلاص
    عابرين على جسر الدموع الى مذبح أخير
    سيقت له قرابين ماكان ذنبها سوى
    ربنا الله ..
    ودماؤها مروة بصفا المشرِّق كل قيد تقرع !
    على الجسر موعد سنبلة تمنح المواسم
    مؤونة مدَّخرة في سبع تسيَّدها عجاف الرحمة
    كجراد يملأ الارض جورا
    لسبع هي مطر .."وأشرقت الارض .."
    قادمة باذن ربها
    والسنين مصغية
    التعديل الأخير تم بواسطة حميدة العسكري; الساعة 11-05-2015, 07:47 PM.

  • #2
    على الجسر موعد سنبلة تمنح المواسم

    ما أروعكم سيدتي !!
    sigpic




    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة صادق مهدي حسن مشاهدة المشاركة
      على الجسر موعد سنبلة تمنح المواسم

      ما أروعكم سيدتي !!
      شكرا لكم اخي الصادق حياك الله
      تقديري

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X