إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

جنازة الإمام موسى الكاظم (عليه السلام )على جسر الرصافة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • جنازة الإمام موسى الكاظم (عليه السلام )على جسر الرصافة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    +++++++++++++++++

    قال الراوي: أن علي بن سويد قد اتصل بالإمام موسى بن جعفر (عليه السلام ) وهو في طامورة السندي بن شاهك فسأله: سيدي متى الفرج لقد ضاقت صدورنا؟
    قال له الإمام: إن الفرج قريب يا ابن سويد، قال: متى سيدي.
    قال: يوم الجمعة ضحىً على الجسر بغداد.
    يقول علي بن سويد: ذهبت إلى بيوت الشيعة أطرقها بابا بابا ابشرهم بموعد خروج الإمام من السجن فلما جئت أنا وجمع كثير من الشيعة في ذلك اليوم إلى جسر الرصافة وإذا بجنازة مطروحة والمنادي ينادي:
    هذا إمام الرافضة قد مات حتف أنفه فانظروا إليه
    روى الشيخ الصدوق ((أنّه لما أتي بالنعش إلى مجلس الشرطة قام أربعة نفر فنادوا: ألا من أراد أن يرى موسى بن جعفر فليخرج، و خرج سليمان بن أبي جعفر عمّ هارون من قصره إلى الشط فسمع الصياح والضوضاء فقال لولده وغلمانه ما هذا؟قالوا : السنديّ بن شاهك ينادي على موسى بن جعفر على نعش فأمر غلمانه فنزلوا إليهم و ضربوهم وأخذوه من أيديهم ،
    وأقام المنادين ينادون:
    ألاَ مَن أراد النظرإلى الطيّبَ ابن الطيّب فليخرج. و حضر الخلق فحتفى ، و مشى في جنازته حاسراً مشقوق الجيب إلى مقابر قريش، فغسّل و حنّط بحنوط فاخر، و كفن بكفن فيه حبرة استعملت له بألفين و خمسمئة دينار كتب عليها القرآن كله فدفن بكل إعزاز في مقابر قريش )) ..
    المصدر: منتهى الآمال .




  • #2
    السلام على مولانا وسيدنا الامام موسى ابن جعفر الكاظم
    عظم الله اجورنا واجوركم بمصابه
    رزقنا الله واياكم شفاعته في الدنيا والاخرة

    إلهي كفى بي عزاً أن أكونَ لكَ عبداً ، وكفى بي فَخراً أن تَكونَ لي رباً،

    أنتَ كما أُحب فاجعَلني كما تُحب

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة خادمة الحوراء زينب 1 مشاهدة المشاركة
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      اللهم صل على محمد وال محمد
      +++++++++++++++++

      قال الراوي: أن علي بن سويد قد اتصل بالإمام موسى بن جعفر (عليه السلام ) وهو في طامورة السندي بن شاهك فسأله: سيدي متى الفرج لقد ضاقت صدورنا؟
      قال له الإمام: إن الفرج قريب يا ابن سويد، قال: متى سيدي.
      قال: يوم الجمعة ضحىً على الجسر بغداد.
      يقول علي بن سويد: ذهبت إلى بيوت الشيعة أطرقها بابا بابا ابشرهم بموعد خروج الإمام من السجن فلما جئت أنا وجمع كثير من الشيعة في ذلك اليوم إلى جسر الرصافة وإذا بجنازة مطروحة والمنادي ينادي:
      هذا إمام الرافضة قد مات حتف أنفه فانظروا إليه
      روى الشيخ الصدوق ((أنّه لما أتي بالنعش إلى مجلس الشرطة قام أربعة نفر فنادوا: ألا من أراد أن يرى موسى بن جعفر فليخرج، و خرج سليمان بن أبي جعفر عمّ هارون من قصره إلى الشط فسمع الصياح والضوضاء فقال لولده وغلمانه ما هذا؟قالوا : السنديّ بن شاهك ينادي على موسى بن جعفر على نعش فأمر غلمانه فنزلوا إليهم و ضربوهم وأخذوه من أيديهم ،
      وأقام المنادين ينادون:
      ألاَ مَن أراد النظرإلى الطيّبَ ابن الطيّب فليخرج. و حضر الخلق فحتفى ، و مشى في جنازته حاسراً مشقوق الجيب إلى مقابر قريش، فغسّل و حنّط بحنوط فاخر، و كفن بكفن فيه حبرة استعملت له بألفين و خمسمئة دينار كتب عليها القرآن كله فدفن بكل إعزاز في مقابر قريش )) ..
      المصدر: منتهى الآمال .




      خالتي الطيبة بورك نشركم
      وقضى الله تعالى حوائجكم بحق باب الحوائج موسى بن جعفر
      {عليه السلام}

      الملفات المرفقة

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X