إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مع الرسول محمد - ص وآله - في بعثته/ ثالثاً

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
    خادم الكفيل
    مشرف قسم الامام الحسين والمناسبات والادعية والزيارات

  • خادم الكفيل
    رد

    الأخ الفاضل يحيى غالي ياسين . أحسنتم وأجدتم وسلمت أناملكم على كتابة ونشر هذا الموضوع القيم عن بعثة الرسول محمد (صلى الله عليه وآله) . جعل الله عملكم هذا في ميزان حسناتكم . ودمتم في رعاية الله تعالى وحفظه .

    اترك تعليق:

  • صدى المهدي
    مشرفة قسم رمضانيات

  • صدى المهدي
    رد
    اللهم صل على محمد وال محمد
    احسنتم ويبارك الله بكم
    شكرا لكم كثيرا

    اترك تعليق:

  • يحيى غالي ياسين
    عضو نشيط

  • مع الرسول محمد - ص وآله - في بعثته/ ثالثاً


    من مجموعة أخبار وتحليلات تاريخية ، يمكننا القول على نحو الاحتمال العلمي والمنطقي - وربما الجزم - أن يوم ٢٧ رجب هو موعد لبداية نزول القرآن الكريم والبدء بشريعة الإسلام وليس بدايةً لنبوّة محمد صلوات الله وسلامه عليه .. ولنقل هو موعد انطلاق رسالة الإسلام على يد الرسول محمد ص وآله ، وسننقل هنا بعض الإشارات مما ذكره بعض الأعلام حول مسألة نبوّة الرسول قبل بعثته :

    + فصّل العلامة المجلسي - رحمه الله - في مسألة نبوّة الرسول الكريم صلوات الله عليه قبل البعثة وأثبتها نقلاً وعقلاً في كتابه بحار الأنوار في الجزء ١٨ من ص ٢٧٧ وما بعدها ..

    ومما قاله العلامة المجلسي هناك : فاعلم أن الذي ظهر لي من الأخبار المعتبرة ، والآثار المستفيضة هو أنه (صلى الله عليه وآله) كان قبل بعثته مذ أكمل الله عقله في بدو سنّه نبيّاً مؤيداً بروح القدس ، يكلمه الملك ، ويسمع الصوت ، ويرى في المنام ، ثم بعد أربعين سنة صار رسولا ، وكلّمه الملك معاينة ، ونزل عليه القرآن ، وأمر بالتبليغ ، و كان يعبد الله قبل ذلك بصنوف العبادات إما موافقاً لما أمر به الناس بعد التبليغ وهو أظهر ، أو على وجه آخر ، إما مطابقا لشريعة إبراهيم ( عليه السلام ) ، أو غيره ممن تقدمه من الأنبياء عليهم السلام لا على وجه كونه تابعاً لهم وعاملا بشريعتهم ، بل بأن ما أوحي إليه (صلى الله عليه وآله) كان مطابقا لبعض شرائعهم ، أو على وجه آخر نسخ بما نزل عليه بعد الإرسال ، ولا أظن أن يخفى صحة ما ذكرت على ذي فطرة مستقيمة ، وفطنة غير سقيمة .

    + العلاّمة محمد حسين الطباطبائي يقول : في تفسير قوله تعالى : ﴿أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى * عَبْدًا إِذَا صَلَّى﴾ يقول : وسياق الآيات ـ على تقدير كون السورة أول ما نزل من القرآن ، ونزولها دفعة واحدة ـ يدل على صلاة النبي قبل نزول القرآن ، وفيه دلالة على نبوته قبل رسالته بالقرآن .

    + قال ابن ابي الحديد في شرح النهج وفي معرض تعليقه على قول أمير المؤمنين ع ( فإني ولدت على الفطرة ) : وقد جاء في الأخبار الصحيحة أنه ص مكث قبل الرسالة سنين عشراً يسمع الصوت و يرى الضوء ولا يخاطبه أحد ، وكان ذلك إرهاصاً لرسالته عليه السلام ، فحكم تلك السنين العشر حكم أيام رسالته ص فالمولود فيها إذا كان في حجره وهو المتولي لتربيته مولود في أيام كأيام النبوة وليس بمولود في جاهلية محضة ففارقت حاله حال من يدعى له من الصحابة مماثلته في الفضل و قد روي أن السنة التي ولد فيها علي ع هي السنة التي بدئ فيها برسالة رسول الله ص فأسمع الهتاف من الأحجار والأشجار وكشف عن بصره فشاهد أنواراً و أشخاصاً ولم يخاطب فيها بشي‏ء وهذه السنة هي السنة التي ابتدأ فيها بالتبتل و الانقطاع و العزلة في جبل حراء فلم يزل به حتى كوشف بالرسالة وأنزل عليه الوحي وكان رسول الله ص يتيمن بتلك السنة وبولادة علي ع فيها و يسمّيها سنة الخير وسنة البركة وقال لأهله ليلة ولادته وفيها شاهد ما شاهد من الكرامات و القدرة الإلهية و لم يكن من قبلها شاهد من ذلك شيئاً : لقد ولد لنا الليلة مولود يفتح الله علينا به أبواباً كثيرة من النعمة والرحمة وكان كما قال ص فإنه عليه السلام كان ناصره والمحامي عنه وكاشف الغماء عن وجهه و بسيفه ثبت دين الإسلام و رست دعائمه و تمهدت قواعده .

    + وعن ميسرة الفجر قال : قلت : يا رسول الله متى كنت نبيا ؟ قال : " كنت نبياً وآدم بين الروح والجسد " ، رواه الإمام أحمد والبخاري في التاريخ والطبراني والحاكم وصححه وقال الحافظ الهيثمي في رجال احمد والطبراني : رجالهما رجال الصحيح .

    وعندما يتحصل لنا ذلك ، يمكننا القول ان ٢٧ رجب ليس يوماً للتتويج النبوّة في الإسلام وإنما هو يوم بدء نزول القرآن على النبي محمد والبدء في رسالته .. والفرق واضح ودقيق ..

    #البعثة_النبوية
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
يعمل...
X