إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ونحن في رحاب شهر شعبان مع برنامجكم صباح الكفيل ليوم غد الاربعاء تفضلوا بالمشاركة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ونحن في رحاب شهر شعبان مع برنامجكم صباح الكفيل ليوم غد الاربعاء تفضلوا بالمشاركة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل على محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين الاطهار

    في رحاب شهر شعبان


    عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه كان يصوم رجباً ويقول: «رجب شهري، وشعبان شهر رسول الله صلى الله عليه وآله وشهر رمضان شهر الله عزّ وجلّ».
    ونحن نقرأ في الدعاء المأثور كلّ يوم من شهر شعبان: «وهذا شهر نبيك سيّد رسلك شعبان الذي حففته منك بالرحمة والرضوان».
    وهذا الأمر يلقي على الإنسان مسؤوليات كبيرة تجاه رسول الله صلى الله عليه وآله في هذا الشهر من حيث التأسي بسنته ونشر تعاليمه بين الناس.
    فاللازم على الإنسان أن يستفيد من هذا الشهر المبارك، لبناء نفسه وغيره من بني نوعه ومجتمعه، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته».
    ففي البعد النفسي عليه أن يبني روحه، ويهذب نفسه من الصفات الذميمة، ويحلّيها بمكارم الأخلاق والصفات الحميدة، فيدأب في شهر شعبان في صيامه وقيامه في لياليه وأيامه، كما كان رسول الله صلى الله عليه وآله يفعل ذلك، ولنا في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر.
    قال تعالى: (لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَن كَانَ يَرْجُوا اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً)الأحزاب:21.


    هذا ما سنخوض به يوم غد في حلقتكم من برنامج صباح الكفيل
    حيث سنتحدث واياكم عن اهمية شهر شعبان وفضله
    فتضلوا بالمشاركة
    عبر ساحتكم ساحة برامج الاذاعة
    sigpic

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
    -----------------------------------
    مبارك عليكم حلول شهر شعبان جعله الله شهر خير وبركات ان شاء الله قضاء الحوائج
    والنصر المؤزر لأبطال العراق من الحشد الشعبي اللهم بحق هذا الشهر المبارك أن
    يسدد خطاهم ويحفظهم ويسدد رميتهم وما رميت اذ رميت ولكن الله رمى:ويارب العالمين زلزل
    الارض تحت اقدام النواصب الكفرة بحق محمد وال محمد:
    قال رسول صل الله عليه و آله و سلم ( شعبان شهري وشهر رمضان شهر الله عز وجل فمن صام يوماً من شهري كنت شفيعه يوم القيامة و من صام يومين من شهري غفر له ما تقدم من ذنبه ومن صام ثلاثة أيام من شهري قيل له : استأنف العمل ومن صام شهر رمضان فحفظ فرجه ولسانه وكف أذاه عن الناس وعفر الله له ذنوبه ما تقدم منها و ما تأخر و أعتقه من النار و أحله دار القرار وقبل شفاعته في عدد رمل عالج من مذنبي أهل التوحيد ) .
    أقوال الأئمة شعبان:في فضل شهر شعبان
    قال أبو عبد الله سمعت أبي يقول : كان أبي زين العابدين إذا هل شعبان الله يقول : شعبان شهري ألا فصوموا فيه محبة لنبيكم وتقرباً إلى ربكم فهو الذي يقول : من شعبان محبة نبي الله أقوال الأئمة شعبان وتقربا إلى الله أحبه الله وقربه من كرامته يوم القيامة وأوجب له الجنة
    عن صفوان بن مهران الجمال قال : قال لي أبو عبد الله أقوال الأئمة شعبان ( حث من في ناحيتك على صوم شعبان فقلت : جعلت فداك تري فيها شيئاً ؟
    قال نعم أن رسول الله صل الله عليه و آله وسلم كان إذا رأي هلال شعبان أمر منادياً فنادى في المدينة : ثم قال أن أمير المؤمنين أقوال الأئمة شعبان كان يقول : ما فاتني صوم شعبان منذ سمعت منادي كان يقول : صوم شهرين متتابعين توبة من الله ).
    أقوال الأئمة شعبان
    قال الإمام جعفر بن محمد الصادق أقوال الأئمة شعبان ( إن في فضل صوم شعبان كذا و كذا حتى أن الرجل ليرتكب الدم الحرام فيفقر له )
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم
    اللهم صل على محمد وآل محمد شجرة النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة ومعدن العلم وأهل بيت الوحي اللهم صل على محمد وآل محمد الفلك الجارية في اللجج الغمرة يأمن من ركبها ويغرق من تركها المتقدم لهم مارق والمتأخر عنهم زاهق واللازم لهم لاحق اللهم صل على محمد وآل محمد الكهف الحصين وغياث المضطر المستكين وملجأ الهاربين وعصمة المعتصمين اللهم صل على محمد وآل محمد صلاة كثيرة تكون لهم رضا ولحق محمد وآل محمد أداءً وقضاء بحول منك وقوة يا رب العالمين اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الأبرار الأخيار الذين أوجبت لهم حقوقهم وفرضت طاعتهم وولايتهم اللهم صل على محمد وآل محمد واعمر قلبي بطاعتك ولا تخزني بمعصيتك وارزقني مواساة من قترت عليه من رزقك بما وسعت علي من فضلك ونشرت علي من عدلك وأحييتني تحت ظلك وهذا شهر نبيك سيد رسلك شعبان الذي حففته منك بالرحمة والرضوان الذي كان رسول الله أقوال الأئمة شعبان وسلم يدأب لك في صيامه في لياليه وأيامه نجوعاً لك في إكرامه وإعظامه إلى محل حمامه اللهم فأعنا على الاستنان بسنته فيه ونيل الشفاعة لديه اللهم واجعله لي شفيعاً مشفعاً وطريقاً إليك مهيعاً واجعلني له متبعاً حتى ألقاك يوم القيامة عني راضياً وعن ذنوبي غاضياً قد أوجبت لي منك الرحمة والرضوان وأنزلتني دار القرار ومحل الأخيار



    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      اللهم صل على محمد وال محمد
      ++++++++++++++++++++
      قال رسول صل الله عليه و آله و سلم ( شعبان شهري ، وشهر رمضان شهر الله عز وجل ، فمن صام يوماً من شهري كنت شفيعه يوم القيامة ، و من صام يومين من شهري غفر له ما تقدم من ذنبه ، ومن صام ثلاثة أيام من شهري ، قيل له : استأنف العمل ، ومن صام شهر رمضان فحفظ فرجه ولسانه ، وكف أذاه عن الناس ، وعفر الله له ذنوبه ما تقدم منها و ما تأخر، و أعتقه من النار و أحله دار القرار ، وقبل شفاعته في عدد رمل عالج من مذنبي أهل التوحيد ) .
      وقال أبو عبد الله سمعت أبي يقول : كان أبي زين العابدين إذا هل شعبان الله يقول : شعبان شهري ألا فصوموا فيه محبة لنبيكم ، وتقرباً إلى ربكم ، فهو الذي يقول : من شعبان محبة نبي الله ، وتقربا إلى الله ، أحبه الله وقربه من كرامته يوم القيامة وأوجب له الجنة .
      وعن صفوان بن مهران الجمال قال : قال لي أبو عبد الله ( حث من في ناحيتك على صوم شعبان فقلت : جعلت فداك تري فيها شيئاً ؟
      قال نعم أن رسول الله صل الله عليه و آله وسلم كان إذا رأي هلال شعبان أمر منادياً فنادى في المدينة : ثم قال أن أمير المؤمنين كان يقول : ما فاتني صوم شعبان منذ سمعت منادي كان يقول : صوم شهرين متتابعين توبة من الله ).
      وقال الإمام جعفر بن محمد الصادق ( إن في فضل صوم شعبان كذا و كذا حتى أن الرجل ليرتكب الدم الحرام فيفقر له ) .
      اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم
      اللهم صل على محمد وآل محمد شجرة النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة ومعدن العلم وأهل بيت الوحي اللهم صل على محمد وآل محمد الفلك الجارية في اللجج الغمرة يأمن من ركبها ويغرق من تركها المتقدم لهم مارق والمتأخر عنهم زاهق واللازم لهم لاحق اللهم صل على محمد وآل محمد الكهف الحصين وغياث المضطر المستكين وملجأ الهاربين وعصمة المعتصمين اللهم صل على محمد وآل محمد صلاة كثيرة تكون لهم رضا ولحق محمد وآل محمد أداءً وقضاء بحول منك وقوة يا رب العالمين اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الأبرار الأخيار الذين أوجبت لهم حقوقهم وفرضت طاعتهم وولايتهم اللهم صل على محمد وآل محمد واعمر قلبي بطاعتك ولا تخزني بمعصيتك وارزقني مواساة من قترت عليه من رزقك بما وسعت علي من فضلك ونشرت علي من عدلك وأحييتني تحت ظلك وهذا شهر نبيك سيد رسلك شعبان الذي حففته منك بالرحمة والرضوان الذي كان رسول الله وسلم يدأب لك في صيامه في لياليه وأيامه نجوعاً لك في إكرامه وإعظامه إلى محل حمامه اللهم فأعنا على الاستنان بسنته فيه ونيل الشفاعة لديه اللهم واجعله لي شفيعاً مشفعاً وطريقاً إليك مهيعاً واجعلني له متبعاً حتى ألقاك يوم القيامة عني راضياً وعن ذنوبي غاضياً قد أوجبت لي منك الرحمة والرضوان وأنزلتني دار القرار ومحل الأخيار



      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم بمناسبة حلول شهر شعبان المعظم نتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات الى الامة الاسلامية والى مقام الإمام صاحب الزمان(عج)، ومراجعنا العظام ادام الله ظلهم ، ونهنئ الامة الاسلامية بمناسبة ولادة أنوار شهر شعبان من ائمتنا الطاهرين، الحسين والعباس والسجاد والمهدي المنتظر، عليهم افضل الصلاة وأتم التسليم. داعين من الله عز وجل ان يزيل غيوم العنف والارهاب عن وطننا العراق مهد الحضارة ومآل الانبياء والاولياء والائمة الطاهرين، انه سميع مجيب

        شهر شعبان الذي تتشعب فيه الخيرات، وهو شهر رسول الله صلى الله عليه وآله وقد دعا بالرحمة لمن أعانه على شهره هذا بالعبادة والطاعة.كما أن شهر شعبان يعتبر مقدمة لشهر رمضان المبارك، فيعد المؤمن فيه نفسه ليكون على أهبة لاستقبال شهر الصيام.
        وقد وردت في فضله أحاديث شريفة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وأهل بيته الكرام عليهم السلام، تبين عظمة هذا الشهر الشريف وحرمته، وتحث على اغتنامه ولزوم العمل فيه ومن جلالة هذا الشهر وعظمته وقوع مناسبات شريفة أضفت عليه بهاءً وبهجة، كولادة سيد الشهداء أبي عبد الله الحسين عليه السلام، وولادة منقذ البشرية صاحب العصر والزمان الحجة بن الحسن المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف، وغيرهما.

        الاستفادة من شعبان:
        من أعظم الشهور هو شهر شعبان، فاللازم على الإنسان أن يستفيد من هذا الشهر المبارك، لبناء نفسه وغيره من بني نوعه ومجتمعه، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته».
        ففي البعد النفسي عليه أن يبني روحه، ويهذب نفسه من الصفات الذميمة، ويحلّيها بمكارم الأخلاق والصفات الحميدة، فيدأب في شهر شعبان في صيامه وقيامه في لياليه وأيامه، كما كان رسول الله صلى الله عليه وآله يفعل ذلك، ولنا في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر.
        قال تعالى: (لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَن كَانَ يَرْجُوا اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً) الأحزاب:21.

        شهر النبي صلى الله عليه آله:
        تشير الأخبار الشريفة إلى أن شهر شعبان هو شهر النبي الأعظم صلى الله وآله.
        فعن موسى بن جعفر عن آبائه عليهم السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «شعبان شهري وشهر رمضان شهر الله تعالى».
        وعن أبي عبد الله عليه السلام قال: «كن نساء النبي صلى الله عليه وآله إذا كان عليهن صيام أخرن ذلك إلى شعبان كراهة أن يمنعن رسول الله صلى الله عليه وآله فإذا كان شعبان صمن وكان رسول الله صلى الله عليه وآله يقول: شعبان شهري».
        وعن أمير المؤمنين عليه السلام أنه كان يصوم رجباً ويقول: «رجب شهري، وشعبان شهر رسول الله صلى الله عليه وآله وشهر رمضان شهر الله عزّ وجلّ».
        ونحن نقرأ في الدعاء المأثور كلّ يوم من شهر شعبان: «وهذا شهر نبيك سيّد رسلك شعبان الذي حففته منك بالرحمة والرضوان».


        وهذا الأمر يلقي على الإنسان مسؤوليات كبيرة تجاه رسول الله صلى الله عليه وآله في هذا الشهر من حيث التأسي بسنته ونشر تعاليمه بين الناس.
        شهرٌ العملُ فيه مضاعف!!

        عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - وقد تذاكر أصحابه عنده فضائل شعبان - فقال: "شهر شريف وهو شهري، وحملة العرش تعظّمه، وتعرف حقه وهو شهر تُزاد فيه أرزاق المؤمنين لشهر رمضان، وتُزيّن فيه الجنان وإنما سمّي شعبان لأنه يتشعب فيه أرزاق المؤمنين، وهو شهرٌ العمل فيه مضاعف:
        الحسنة بسبعين
        والسيئة محطوطة
        والذنب مغفور
        والحسنة مقبولة
        والجبار جل جلاله يباهي فيه بعباده، وينظر صوامه وقوامه فيباهي بهم حملة العرش..."
        2
        شهر الشفاعة:
        ومن أسماء شهر شعبان شهر الشفاعة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «وسمي شهر شعبان شهر الشفاعة لأن رسولكم يشفع لكل من يصلي عليه فيه».

        شعبان وشجرة طوبى والزقوم:
        إن في أول شهر شعبان تطلع شجرة طوبى وشجرة الزقوم أغصانها على أهل الأرض، فمن تمسك بأغصان شجرة طوبى أخذته إلى الجنة، ومن تمسك بأغصان شجرة الزقوم أخذته إلى النار.
        قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «والذي بعثني بالحق نبيا، إن إبليس إذا كان أول يوم من شعبان بث جنوده في أقطار الأرض وآفاقها يقول لهم: اجتهدوا في اجتذاب بعض عباد الله اليكم في هذا اليوم، وإن الله عز وجل يبث ملائكته في أقطار الأرض وآفاقها يقول لهم: سددوا عبادي وأرشدوهم وكلهم يسعد بكم إلا من أبى وتمرد وطغا فإنه يصير في حزب إبليس وجنوده.
        وإن الله عز وجل إذا كان أول يوم من شعبان أمر بأبواب الجنة فتُفتح، ويأمر شجرة طوبى فتطلع أغصانها على هذه الدنيا، ثم أمر بأبواب النار فتُفتح ويأمر شجرة الزقوم فتطلع أغصانها على هذه الدنيا، ثم ينادي منادي ربنا عز وجل:
        يا عباد الله هذه أغصان شجرة طوبى فتمسكوا بها ترفعكم إلى الجنة، وهذه أغصان شجرة الزقوم فإياكم وإياها لا تؤديكم إلى الجحيم.
        قال: فو الذي بعثني بالحق نبيا من تعاطى بابا من الخير في هذا اليوم فقد تعلق بغصن من أغصان شجرة طوبى فهو مؤديه إلى الجنة، ومن تعاطى بابا من الشر في هذا اليوم فقد تعلق بغصن من أغصان شجرة الزقوم فهو مؤديه إلى النار.
        ثم قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «فمن تطوع لله بصلاة في هذا اليوم فقد تعلق منه بغصن.
        ومن تصدق في هذا اليوم فقد تعلق منه بغصن.
        ومن عفا عن مظلمة فقد تعلق منه بغصن.
        ومن أصلح بين المرء وزوجه والوالد وولده والقريب وقريبه والجار وجاره والأجنبي والأجنبية فقد تعلق منه بغصن.
        ومن خفف عن معسر من دينه أو حط عنه فقد تعلق منه بغصن.
        ومن نظر في حسابه فرأى دينا عتيقا قد آيس منه صاحبه فأده فقد تعلق منه بغصن.
        ومن كفل يتيما فقد تعلق منه بغصن.
        ومن كف سفيها عن عرض مؤمن فقد تعلق منه بغصن.
        ومن قرأ القرآن أو شيئاً منه فقد تعلق منه بغصن.
        ومن قعد يذكر الله ولنعمائه يشكره فقد تعلق منه بغصن.
        ومن عاد مريضاً ومن شيع جنازة ومن عزى فيه مصاباً فقد تعلقوا منه بغصن.
        ومن بر والديه أو أحداهما في هذا اليوم فقد تعلق منه بغصن.
        ومن كان أسخطهما قبل هذا اليوم فأرضاهما في هذا اليوم فقد تعلق منه بغصن.
        وكذلك من فعل شيئاً من سائر أبواب الخير في هذا اليوم فقد تعلق منه بغصن».
        ثم قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «والذي بعثني بالحق نبيا وإن من تعاطى بابا من الشر والعصيان في هذا اليوم فقد تعلق بغصن من أغصان شجرة الزقوم فهو مؤديه إلى النار».
        ثم قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «والذي بعثني بالحق نبيا فمن قصر في صلاته المفروضة وضيعها فقد تعلق منه بغصن.
        ومن كان عليه فرض صوم ففرط في وضيعه فقد تعلق منه بغصن.
        ومن جاءه في هذا اليوم فقير ضعيف يعرف سوء حاله فهو يقدر على تغيير حاله من غير ضرر يلحقه وليس هناك من ينوب عنه ويقوم مقامه فتركه يضيع ويعطب ولم يأخذ بيده فقد تعلق منه بغصن.
        ومن اعتذر من إليه مسيء فلم يعذره ثم لم يقتصر به على قدر عقوبة إساءته بل أربى عليه فقد تعلق منه بغصن.
        ومن ضرب بين المرء وزوجه والوالد أو الأخ وأخيه أو القريب وقريبه أو بين جارين أو خليطين أو أختين فقد تعلق منه بغصن.
        ومن شدد على معسر وهو يعلم إعساره فزاد غيظا وبلاء فقد تعلق بغصن منه.
        ومن كان على دين فكسره على صاحبه وتعدى عليه حتى أبطل دينه فقد تعلق بغصن منه.
        ومن جفا يتيما وآذاه وتهزم ماله فقد تعلق بغصن منه.
        ومن وقع في عرض أخيه المؤمن وحمل الناس على ذلك فقد تعلق بغصن منه.
        ومن تغنى بغناء حرام يبعث فيه المعاصي فقد تعلق بغصن منه.
        ومن قعد يعدد قبائح أفعاله في الحروب وأنواع ظلمه لعباد الله فيفتخر بها فقد تعلق بغصن منه.
        ومن كان جاره مريضا فترك عيادته استخفافا بحقه فقد تعلق بغصن منه.
        ومن مات جاره فترك تشيع جنازته تهاونا به فقد تعلق بغصن منه.
        ومن أعرض عن مصاب وجفاه إزراء عليه واستصغارا له فقد تعلق بغصن منه.
        ومن عق والديه أو أحدهما فقد تعلق بغصن منه.
        ومن كان قبل ذلك عاقا لهما فلم يرضهما في هذا اليوم وهو يقدر على ذلك فقد تعلق بغصن منه.
        وكذا من فعل شيئا من سائر أبواب الشر فقد تعلق بغصن منه.
        والذي بعتني بالحق نبيا إن المتعلقين بأغصان شجرة طوبى ترفعهم تلك الأغصان إلى الجنة.
        وإن المتعلق بأغصان شجرة الزقوم تخفضهم تلك الأغصان إلى الجحيم».

        زيد بن حارثة وشجرة طوبى:
        ثم رفع رسول الله صلى الله عليه وآله طرفه إلى السماء مليا وجعل يضحك ويستبشر ثم خفض طرفه إلى الأرض فجعل يقطب ويعبس ثم أقبل على أصحابه فقال: «والذي بعث محمدا بالحق نبيا لقد رأيت شجرة طوبى ترتفع أغصانها وترفع المعلقين بها إلى الجنة ورأيت فيهم من تعلق منها بغصن ومنهم بغصنين أو بأغصان على حسب اشتمالهم على الطاعات، وإني لأرى زيد بن حارثة قد تعلق بعامة أغصانها فيه ترفعه إلى أعلى علائها فبذلك ضحكت وإستبشرت، ثم نظرت إلى الأرض فرأيت فوالذي بعثني بالحق نبيا لقد رأيت شجرة الزقوم تنخفض أغصانها وتخفض المتعلقين بها إلى الجحيم ورأيت منهم من تعلق بغصن ورأيت منهم من تعلق بغصنين أو بأغصان على حسب اشتمالهم على القبائح وإني لأرى بعض المنافقين قد تعلق بعامة أغصانها وهي تخفضه إلى أسفل دركاتها فلذلك عبست وقطبت».

        هذا عطاءنا:
        ثم أعاد رسول الله صلى الله عليه وآله بصره إلى السماء ينظر إليها مليا وهو يقطب ويعبس ثم أقبل إلى أصحابه فقال: يا عباد الله لو رأيتم ما رأه نبيكم محمد إذا لأظمأتم لله بالنهار أكبادكم ولجوعتم له بطونكم لأسهرتم له ليلكم وعرضتم للتلف في الجهاد أرواحكم».
        قالوا : ما هو يا رسول الله صلى الله عليه وآله فداك الآباء والأمهات والبنون والبنات والأهلون والقرابات؟


        قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «والذي بعثني بالحق نبيا لقد رأيت تلك الأغصان من شجرة طوبى عادت إلى الجنة فنادى منادي ربنا خزانها: يا ملائكتي انظروا إلى مقدار منتهى ظل ذلك الغصن فأعطوه من جميع الجوانب مثل مساحته قصورا ودورا وخيرات فأعطوه ذلك، فمنهم من أعطي مسيرة ألف سنة من كل جانب، ومنهم من أعطي ثلاثة أضعافه وأربعة أضعافه وأكثر من ذلك على قدر قوة إيمانهم وجلالة أعمالهم، ولقد رأيت زيد بن حارثة أعطي ألف ضعف ما أعطي جميعهم على قدر فضله عليهم في قوة الإيمان وجلالة الأعمال، فلذلك ضحكت وإستبشرت.
        إن الله قد ميّز الأمة الإسلامية عن سائر الأمم بميزات، وكان منها شهر شعبان. فخصم في هذا الشهر برحمة خاصة منه، وخص الشهر برسول الإسلام صلى الله عليه وآله فعرف بشهر النبي صلى الله عليه وآله.


        فعن جعفر بن محمد عليهما السلام:
        «أعطيت هذه الأمة ثلاثة أشهر لم يعطها أحد من الأمم: رجب وشعبان وشهر رمضان



























        تعليق

        المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
        حفظ-تلقائي
        Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
        x
        إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
        x
        يعمل...
        X