إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

السجاد في نظر البعض !!!!!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • السجاد في نظر البعض !!!!!

    من سيرة الامام علي بن الحسين .ع.( السجاد)..
    ان الحديث عن الامام السجاد .ع. وكتابة سيرته عمل صعب لأن اساس تعرف الناس على هذا الامام تم في اجواء غير مساعدة اطلاقا ،ففي ذهن اغلب كتاب السيرة والمحللين أن هذا الانسان العظيم قد انزوى للعبادة ولم يكن له اي تدخل في السياسة .حتى أن بعض المؤرخين وكتاب السيرة ذكروا هذه المسأله بشكل صريح .
    اما الذين لم يقولوا هذا الامر بصراحة ،فان مفهومهم عن حياة السجاد .ع. ليس سوى هذا الامر .
    وهذا المعنىموجود في الالقاب التي تنسب اليه والتعابيرالتي يطلقها الناس عليه :
    كما يطلق البعض( لقب المريض )عليه في حين ان مرضه لم يستغرق اكثر من عدة ايام في واقعة عاشوراء .
    ومن الطبيعي أن كل انسان يمرض في حياته عدة ايام ،وان كان مرض الامام .ع. للمصلحة الالهية حتى لا يكلف هذا العظيم بالدفاع والجهاد في سبيل الله في تلك الايام ليستطيع في المستقبل ان يحمل الحمل الثقيل للامانة والامامة على عاتقه ،ويبقى حيا بعد والده الحسين .ع. لمدة ( 34 ) او ( 35) سنة ،ويقضي فترة أصعب عصور الامامة عند الشيعة .
    عندما ننظر الى ماضي حياة السجاد نجدحوادث متنوعة وملفته جدا ،وكما حدث لبقية ائمتنا من احداث وربما لوجمعنا سير الأئمة .ع. معا فلن نجد مثل سيرة السجاد .ع.
    فهنالك امور اهتم بها في حياته فقد قام بدور ايجابي متميز في احياء تعاليم الاسلام فأسس حوزة علمية معظمها من الموالي الذين اشتراهم الامام واعتقهم ،فأخذ يلقي عليهم محاضراته في الفقه الاسلامي واداب الشريعةوغير ذلك ،وقد احاط به العلماء لا يفارقونه يسجلون ما يفتي به من الاحكام وما يلقيه عليهم من غرر الحكم والاداب .
    وللامام زين العابدين ثروة هائلة في ميادين العلم والفكروالاخلاق لا تقل اهميتها عن مدرسته وحوزته العلميه،هي ادعيته التي عرفت بالصحيفة السجادية ،والتي سماها العلماء تارة بزبور ال محمد.،واخرى بأنجيل ال محمد ،وعدوها بعد القرأن الكريم ونهج البلاغة في الاهمية .
    ان سيرة كل انسان بالمعنى الواقعي للكلمة تتضح عندما نعرف التوجه العام الذي سار عليه ومن بعدها نقوم بملاحظة الحوادث الجزئيةفي حياته .فاذا عرف التوجه العام ،فان الحوادث الجزئيه سوف تصبح ذات معنى .اما اذا لم يعرف ذلك التوجه العام اوفهم خطأ
    فان تلك الحوادث الجزئية سوف تصبح بدون معنى او بمعنى خاطئ .وهذا لا يختص فقط بالامام السجاد او سائر ائمتنا .ع. ،بل ان هذا يصدق وينطبق على سيرة كل انسان .
    فكم تحملت ياسيدي من محن وصعاب ولاكنك استطعت ان تتحكم بها بتعقل وروية لاكنها كانت كالسيف البتار على اعدائك وكالبلسم لشيعتك ..
    فالسلام عليك يوم ولدت ويوم استشهدت وتبعث حيا ورزقنا زيارتك وشفاعتك .....
    التعديل الأخير تم بواسطة حمامة السلام; الساعة 24-05-2015, 12:45 AM.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X