إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أثر الذكر على النفس

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أثر الذكر على النفس


    بسم الله الرحمن الرحيم
    وصلى الله على محمد وآله الطاهرين ..

    أسعد الله أيامكم وأدامها زاهرة بمناسبات الخير ..
    يسعدني في هذه الدقائق الحافلة بأفراحنا بإشراقة شبيه المصطفى صلى الله عليه وآله وشبل سيد الشهداء أبي عبد الله الحسين عليه السلام أن أُُطيب سطوري هذه بذكر سبب إرتقاء وسمو روح علي الأكبر عليه السلام لتصل محلقة إلى رضوان الله ..
    عُقدت نطفة علي الأكبر عليه السلام على ذكر الله ونمى جنيناً في رحمٍ طاهر على حب الله وولد في أجواء معطرة بمعرفة الله ..
    نشأ عليه السلام في أحضان الإمامة ودرج في بيتٍ طاهرٍ لا تشوبه أرجاس ..
    كان للحضن الذي تربى فيه وللبيت الذي درج على ترابه الأثر الجلي في صفاء نفسه وإشراقة فكره بعد أن تطيب لسانه بذكر الله ..
    سأقف ودراسة في أثر الذكر اللفظي على فكر وجوارح الإنسان قبل أن أختم المقال والذي به يتبين للأحبة الكرام سبب ارتقاء وسمو روح علي الأكبر عليه السلام ..
    أظهرت الدراسة أن أي ذكر جميلاً كان أم قبيحاً إذا ما قرع السمع لأربعين يوماً أثَّر على خيال السامع وسيطر على جوارحه فينطبع ذلك الذكر في ذهنه ليخرج منسوخاً على لسانه فتبدوا به طيب أو قبح نفسه ..
    علي الأكبر عليه السلام نشأ في بيتٍ القول فيه ذكر الله والفعل فيه ذكر الله ، واي ذكر إنه ذكر المصوم العارف بالله حق المعرفة ليستحوذ ذلك الذكر على مخيلته ويطبع في فؤاده فينتشر طيباً على لسانه ويبدو حسناً من خلال أفعاله وتختم بالشهادة في سبيل حياته دفاعاً عن الحق وإمام الحق ..
    عند مرسى الختام: أعيد تكرار تقديم أسمى آيات التهاني والتبريكات لأحبتي وأعزتي المحتفين اليوم فرحاً بميلاد أشبه الناس برسول الله خلقاً وخلقاً ومنطقاً عليه أفضل الصلاة والسلام ..

    sigpic

  • #2
    شكراً لك اخي صداح آل محمد على هذا الموضوع الشيق
    أقول إذا أردنا أن نعرف حقيقة أحد الناس لابد أن نعتمد على مصدر موثوق
    ولا يوجد احد اوثق ولا اصدق من المعصوم وهنا نتعرف على حقيقة علي الأكبر عليه السلام من خلال شهادة الإمام المعصوم وهو سيد الشهداء :
    فلمّا استأذن علي الأكبر أباه الحسين (عليه السلام) في القتال، خرج والحسين (عليه السلام) يخطو وراءه خطوات وقد اغرورقت عيناه بالدموع قالوا: ورفع الحسين (عليه السلام) سبّابته نحو السماء وقال:
    اللّهمّ اشهد على هؤلاء القوم فقد برز إليهم غلاماً أشبه الناس خلقاً وخلقاً ومنطقاً برسولك، كنّا إذا اشتقنا إلى نبيّك نظرنا إلى وجهه، اللّهمّ امنعهم بركات الأرض، وفرّقهم تفريقاً، ومزّقهم تمزيقاً، واجعلهم طرائق قدداً، ولا ترض الولاة عنهم أبداً، فإنّهم دعونا لينصرونا ثمّ عدوا علينا يقاتلوننا.
    نعم هذه الصورة الحقيقية لعلي الأكبر عليه السلام








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة الرضا مشاهدة المشاركة
      شكراً لك اخي صداح آل محمد على هذا الموضوع الشيق
      أقول إذا أردنا أن نعرف حقيقة أحد الناس لابد أن نعتمد على مصدر موثوق
      ولا يوجد احد اوثق ولا اصدق من المعصوم وهنا نتعرف على حقيقة علي الأكبر عليه السلام من خلال شهادة الإمام المعصوم وهو سيد الشهداء :
      فلمّا استأذن علي الأكبر أباه الحسين (عليه السلام) في القتال، خرج والحسين (عليه السلام) يخطو وراءه خطوات وقد اغرورقت عيناه بالدموع قالوا: ورفع الحسين (عليه السلام) سبّابته نحو السماء وقال:
      اللّهمّ اشهد على هؤلاء القوم فقد برز إليهم غلاماً أشبه الناس خلقاً وخلقاً ومنطقاً برسولك، كنّا إذا اشتقنا إلى نبيّك نظرنا إلى وجهه، اللّهمّ امنعهم بركات الأرض، وفرّقهم تفريقاً، ومزّقهم تمزيقاً، واجعلهم طرائق قدداً، ولا ترض الولاة عنهم أبداً، فإنّهم دعونا لينصرونا ثمّ عدوا علينا يقاتلوننا.
      نعم هذه الصورة الحقيقية لعلي الأكبر عليه السلام
      مرور جذاب بما يحوي من رد جميل رائع يفوح بعطر الحسين عليه السلام .. أسعد الله أيامك وبارك لياليك وزينها بالأفراح
      sigpic

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      يعمل...
      X