إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

زينب والأربعين

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • زينب والأربعين

    زينب والأربعين *

    الْوادِم تِنْتِظر كل عام
    يوم الأرْبَعينيَّه
    مِشتاگه اوْ تِريد اتنوح
    وَيْ زينب الْمَسْبيَّه
    تِجري اوْياها دَمْع العين
    واتضَمِّد اجْروح احْسين
    تِعلن للإنِس والْجان
    صَرْخَتْها الحسينيه
    ***
    زِحفَت والجِموع اتْصيح :
    (يحسين ابضمايرنا)
    ما هَمْنا الخَطَر والموت
    رغْم الجايِحه سِرنا
    زوّارك يبو السجاد
    نِترَجّاك تِنظرنا
    جينا احْنا ابْحِماك اليوم
    وامْأمْنين دوم الدوم
    من كل خَطَر محروسين
    بانْفاسَك القُدسِيَّه
    ***
    گالَوا خَطَر مِن كوفيد
    گالَوا خَطَر كورونا
    اوْ طِلعَت بالْإعْلام اخبار
    بس رادَوْا يِخَوْفونا
    رَغْم الخَطَر رغْم الموت
    ما گِدرَوا يِمِنعونا
    داست عَلْ منايا اقدام
    واتعَنَّت مِثِل كل عام
    منذوره لِبو السجاد
    والْزينب فٍدائيّه
    ***
    مِحتار العِلِم هَلْ يوم
    بالشيعه اوْ شَعايِرها
    چي تِسْبَح ابَّحْر الموت
    بس كورونا ما ايْضُرها
    تِتْلَقَّح ابحُب احْسين
    والمُنتَظَر حاضِرْها
    والهادي النبي المختار
    والزهره اوْ علي الكرار
    والمُجتبى او وِلْد احْسين
    سور الْها وقائيَّه
    ***
    هَمْ سامِع جِبال اتْسير
    تِگطَع كلْ فيافي البِيد
    بس ابْكربلا شِفْنا
    جِبَل مِنّه البسيطه اتميد
    يمشي اوْيا الظَعَن وايْدوس
    عِدوانه الْتِذِلَّه اتْريد
    هذا الجِبل عالي الشان
    بيه تفتِخر كل عدنان
    مَرّغ بالْوُحُول اخْشوم
    كلْ زمرة بني اميَّه
    ***
    جِبَل راسي اوْ مِشى ابكل زود
    من كربلا الْأرْض الشام
    لا يَذبُل يِشِبهَه ابطول
    ما توصَل إلَه الْأعلام
    قُدسي امْن الصَبُر مخلوق
    بامْر الواحد العلّام
    هذ الجبل يوم الْسار
    حَيَّر زمرة الأشرار
    اشْما صَدّولَه ايْرِجْفون
    من حيدر اوْ طارِيَّه
    ***
    مِشَت زينب مِشت للشام
    بس بِحْبال مچتوفه
    تِصِد الْراس اخوها احْسين
    فوگ الرُمَح واتْشوفه
    إيْرَتّل بالكهف آيات
    وايْشوف اختَه ملهوفه
    يزينب سولِفيلي ارجوچ
    اشْلون الكُفُر مِن چَتْفوچ
    ما جَر السَهَم عباس
    من عينه الْمَطْفيّه
    ***
    يزينب ما سِمَع عباس
    ضَرْب السوط بِمْتونچ
    ولا شاف العِدا الظلّام
    مِن گامَوْا يِشَتًمونچ
    وآنا ادري ابگُمر عدنان
    يِرخُص رگْبِتَه دونچ
    عَجَب ما ركَّبْ اچفوفه
    أبو الحمله المعروفة
    عَجَب نايم على التربان
    واخـْتَه اگبالَه موليَّه
    ***
    يزينب عَلَيْ لا تِخفين
    عِدمَن ظَلَّن اچفوفه
    يبت حيدر عَلَمنا وين
    شو بالظَعَن ما اشوفه
    يزينب خبّريني اشصار
    مِن طَبّيتوا للكوفه
    شَحْچيلك يخويه احسين
    تِنْشِدْني على الچفين
    ويّا العَلَم ويّا الجُود
    يَم النَهَر مَرمِيٌه
    ***
    تِنْشِدني يخويه اشْصار
    مِن طبّينا لابْن ازْياد
    سِبايا امْچَتّفين اچْتاف
    كلنا ابمجلس الأوغادِ
    شَتَّمْنا سليل العار
    او قرَّر يذبح السجاد
    عليك ابْن الدعيه جار
    يطلب لابِن هِنْد الثار
    من عودك علي الكرار
    وافْعاله البدريه
    ***
    يخويه الدهر بينا اندار
    ما إنصَف تره اوْيانا
    ودّانا عُگب عيناك
    أسرى لابِن مرجانه
    بيدَه الخيزرانه اوْ هام
    يضربني ابديوانه
    بالمجلس ضَرَبْ ثغرك
    ولا هاب النَذِل قَدرك
    وانْتَه اللّي نِزَل جبريل
    هَزْ مَهْدَك ابْحِنّيٌه
    ***
    او سار الظعن صوب الشام
    محروس ابْعَلي السجاد
    تِدمي الجامعه أرْگُبْتَه
    وايْدَه امْگيِّدَه ابْأصفاد
    عدوانك يخويه احْسين
    دارَوا بينا كل ابْلاد
    تتفَرَّج علينا الناس
    الما عِدهم شرف واحساس
    واحْنا معدن التنزيل
    بالْفاظه اوْ معانيَّه
    ***
    تَعّبني يخويه احْسين
    درب الشام واهْواله
    او عيني امْن الهَضُم والضيم
    طول الوكِت همٌاله
    تقبل ظَعَن حامي الجار
    زَجْر او شمِر يبراله
    عِگب عباس الْمْشَكَّر
    والغالي علي الأكبر
    او جاسم والحْيود الصِيْد
    والصفوه الجهاديه
    ***
    وصَل ظَعْن النبي للشام
    وام الخِدِر حيرانه
    اشلون اتطُب حريم احْسين
    للفاسق اوْ ديوانه
    او لَن ابْن الطليق ايْزيد
    يتفاخر ابعدوانه
    صاح اليوم أخَذْت الدين
    لاجدادي ابّدِر واحنين
    يندب گومه الكفار
    واشْياخَه المَخْزِيّه
    ***
    تِفَجّر گلب زينب غيظ
    من حچي الطليق ايْزيد
    يضرب ثَغْْر ابو السجاد
    وايْسِب الأُباة الصِيد
    ردّت عَلْ طليق ابصوت
    مِنّه الراسيات اتميد
    تِگِلّه اشْما طغى أمرَك
    أستصغر أنا قدرك
    واسْتَعظِم لك التقريع
    بَسْ دهري غِدَر بيّه
    ***
    كد كيدك يا ابِن سفيان
    يا نَسْل الْتِلوچ اچبود
    تطلب من محمّد ثار
    تِرجى الجاهليّه اتْعود
    أيّامَك عدد معدود
    باچر خَصمك المعبود
    عنّك ما يِروح العار
    تِفتَر بينا بالأمصار
    ذِكِرنا أبَد ما تِمحيه
    بافْعالَك الوحشيه
    ***
    زينب رَدّت امْن الشام
    ردّت والدَمِع يجري
    عِدها ابكربلا وليان
    عنهم كل شي ما تدري
    تِگِل للحادي يَم احْسين
    ودني او للكِفَل خدري
    يحادي الظعن مُر بينا
    يَم اگبور أهالينا
    أريد اشچي الهَضُم والصار
    بالشام او جرى اعليّه
    ***
    حِضْنَت گبْر اخوها احْسين
    واتْصُب دم مدامِعها
    تترَجى العزيز ايگوم
    من گبْرَه اوْ يِوَدِّعْها
    وايگِل الْگُمَر عدنان
    لَخْتَك گوم رَجّعْها
    گوم او رِد عقيلَتنا
    الْجِِبْناها ابكفالتنا
    ويّا اخْوَتْها عِدها اعتاب
    معروفه مراميّه
    ***
    مِشَت للعلگُمي والعين
    دم اتسيل سچّابه
    شُبگت گبُر راعي الجود
    واتْنِشْدَه على اصوابه
    اشْلون السَهَم طفّا العين
    من صابه ولا هابه
    يخويه ما تِحاچيني
    عِمَت من البچي عيني
    عُگبكم دهري مال اوياي
    دولبني او غِدَر بيّه
    ***
    _____________________________
    * هذه القصيدة المتواضعة تشَرَّفَتْ أبياتُها بالاشارة الى المعجزة التي تحققت ايام عاشوراء الماضي ١٤٤٢ هـ والايام الاربعينية التي تلته فقد حرست عين الله تعالى زوار الامام الحسين عليه السلام وخَدَمَتَه بشفاعة الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم وسيدة نساء العالمين والائمة المعصومين وابي الفضل العباس وسيدة الخدر والاباء زينب الحوراء سلام الله عليهم أجمعين ... حرستهم من كل سوء خلافا لكل المسلَّمات العلمية والطبية والتوقعات والشكوك . على ان هذا لا يعني دعوة الى عدم الالتزام بالتوجيهات والتعليمات الخاصة بالوقاية من هذا الوباء فقد لا تشمل تلك العناية الربانية سوى الفضاء المقدس لزوار وخَدَمَة الامام الحسين عليه السلام.
    حفظ الله زوار الامام الحسين عليه السلام وخَدَمَتَه في جميع مجالات الخدمة المقدسة وفي جميع أرجاء المعمورة وحرسهم بعينه التي لا تنام واعادهم الى عوائلهم واوطانهم سالمين غانمين وعظم لهم ولكم ولنا الأجر بهذا المصاب العظيم وصلى الله على سيد الانبياء والمرسلين محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين.
يعمل...
X