إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

استشهاد الإمام الجواد (عليه السَّلام)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • استشهاد الإمام الجواد (عليه السَّلام)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله

    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركااته
    مات المأمون عام 218هـ فأصبح المعتصم أخوه الخليفة بعده، وأحضر الأخير الإمام الجواد عام 220 هـ إلى بغداد من المدينة حتى يراقبه عن كثب، وجعل الإمام يشترك في المجلس الذي أقيم لتحديد محل قطع يد السارق مما تسبّب في خجل قاضي بغداد ابن أبي دواد والفقهاء الآخرين .

    فجاء ابن أبي دوواد بعد بضعة أيام إلى المعتصم وقال: إنّ نصيحة الخليفة عليّ واجبة انّ ما حدث قبل أيّام ليس بصالح حكمكم، إذ جمعت في مجلسك الفقهاء لأمر ثمّ تركت أقاويلهم وفتاواهم كلّهم لقول رجل الإمام الجواد يقول شطر من هذه الأُمّة بإمامته ويدّعون انّه أولى منك بالحكم، وقد حضر مجلسك العلماء والقوّاد والوزراء .

    فتأثر المعتصم الذي كان يحمل الاستعداد لعداء الإمام في داخله بكلام ابن أبي دوواد، فقرر قتل الإمام، ونفّذ نيّته الخبيثة في النهاية وقتل الإمام على يد كاتب أحد وزرائه بالسم ولم يكن عمر الإمام لما استشهد أكثر من خمس وعشرين سنة وبضعة شهور

  • #2
    يسلمووووو على الطرح الرائع












    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X