إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصتان عن شفاء العين ببركة الإستشفاء بتربة وتراب زوار الإمام الحسين (عليه السلام) .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصتان عن شفاء العين ببركة الإستشفاء بتربة وتراب زوار الإمام الحسين (عليه السلام) .

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين واللعنة الدائمة الأبدية على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين اللهم صل على محمد وآل محمد .

    القصة الأولى // شفاء عيني المرحوم آية الله العظمى الميرزا الشيخ جواد التبريزي (قدس سره) باستعمال تربة سيد الشهداء الامام الحسين (عليه السلام) :
    يقول الفقيه المقدس المرحوم الميرزا جواد التبريزي (قدس سره) : كانت عيناي ضعيفة وكان من اللازم أن استخدم النظارة ، ولكن استعمالها صعب علي ، وقد استعملت النظارة لعدة أيام أثناء المطالعة بحيث لو لم استعملها أحس بتعب ، وذات يوم بعد ان اجهدت عيني قمت بالاستشفاء بتربة الإمام الحسين (عليه السلام) التي كان قد أرسلها لي استاذ الفقهاء والمجتهدين السيد أبو القاسم الخوئي ، فقد غسلت بها عيني بعد أن خلطتها مع ماء عيني وقلت : يا سيد الشهداء يا أبا عبد الله الحسين (عليه السلام) أنا لا أريد أن استعمل النظارة وأؤذي عيني ، أريد الشفاء منك ، يقول المرحوم الميرزا (قدس سره) : عندما استيقظت في اليوم التالي رأيت أن عيني قد اصبحت على ما يرام حينها طالعت ولم احتج إلى النظارة .
    يقول نجل المرحوم الميرزا (قدس سره) : كانت عينا والدي تتمتع بقوة البصر إلى أخر العمر بحيث كان يقرأ العبارة من بعيد ولم يشكو من ضعف عينيه أبداً وشوفي بواسطة تربة سيد الشهداء ، والحمد لله رب العالمين .

    القصة الثانية // يقول السيد محمد الرضوي :
    وجدتُ في بعض الكتب لبعض اصحابنا تاريخ كتابتها عام ١٢٨٦ ما نصّه : اذا عرض لك وجع فداوه بما جرّبناه ، اِمّا أن تأخذ من طين (قبر) مولانا الحسين ابن علي عليه السلام فتفركه تراباً وتكتَحِل به ، وامّا ان ترقّق قلبَك فتبكي عليه ، او تبكي خشية من الله فتغسل عينيك بذلك الدمع ، فانه شفاء عاجل ، ولا رأينا انفع منه لدفع هذا الألم .
    البكاء من خشية الله ، وعلى الاِمام الحسين ابي عبد الله (عليه السلام) انما تسبّبه رقّة القلب ، ... إلى أن يقول :
    هذا فضل تربة الأِمام ابي عبد الله الحسين عليه السلام ، وأمّا فضل غبار زوّار قبره سلام الله عليه فهذا العلّامة المحدّث الجليل السيد نعمة الله الجزائري طاب ثراه يحدّثنا عنه فيقول : كان قد اصابني ضعف في الباصرة فحضرت زيارة عاشوراء تحت قبة سيد الشهداء عليه افضل الصلوات ، فلمّا خرج زوّاره في اليوم الثاني او الثالث كنس الخدمة الروضة المطهّرة عن التراب ليضعوا الفراش ، فوقفت انا وجماعة تحت القبّة الشريفة فثار غبار لم نترائى من تحته ، ففتحت عينَيّ حتّى امتلئتنا من ذلك التراب فما خرجت من الروضة الّا وعيناي كالمصباح المتوقّد ، والى الآن ما اعالج وجع العين الّا بالتكحل من ذلك التراب .



  • #2
    يسلمووووو على الطرح الرائع
    بنتظار جديدك












    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة شعاع الحزن مشاهدة المشاركة
      يسلمووووو على الطرح الرائع
      بنتظار جديدك
      الأخت الفاضلة شعاع الحزن . سلمكِ وحفظكِ الله تعالى . شرفنا مروركِ الشذي على الموضوع . وفقكِ الله لكل خير بحق محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين .

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X