إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قـــــصــــة وعــــبــــرة- لم أُقدّم عملاً يبلغ بي هذه المرتبة...

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قـــــصــــة وعــــبــــرة- لم أُقدّم عملاً يبلغ بي هذه المرتبة...


    اللهم صل على محمد وآل محمد
    عن السيد عبد الحسين دستغيب رضي الله عنه:
    نقل الجليل "ذو النور" المعمار المعروف بين أهل الإيمان بتقواه واستقامته فقال:

    رأيت في إحدى الليالي في عالم الرؤيا بستاناً واسعاً وقصراً بهيّاً استأذنت البواب ودخلت فرأيت مكاناً جليلاً خيراً من قصور الملوك

    وجلت فيه بنظري متعجباً ثم رأيت المياه تجري تحته وأشجار الياسمين متشابكة تفوح منها رائحة مسكرة فشممت رائحتها،

    ورأيت تحت تلك الأشجار عرشاً ملكياً مزيّناً بأنواع الزينة ومفروشاً، وقد اعتلاه "الشيخ محمد قاسم طلاقة الواعظ" جالساً بكمال عزته وجلاله.

    ..سألت البواب: لمن كل هذا؟

    قال: للشيخ طلاقة الجالس على العرش، فاستأذنته للحضور عنده، فدخلت عليه وبعد تبادل التحية والسلام قلت له:

    كنت صديقك ومطلع على أحوالك فماذا فعلت لنيل عناية الله والحصول على مثل هذا القدر و المقام؟

    ..أجاب قائلاً: لم أقدم عملاً يبلغ بي هذه المرتبة، ولكني وُفِّقت لهذا إثر فقداني لابني الشاب ذي الثمانية عشر ربيعاً الذي توفي بعد 24 ساعة من إصابته بمرض في بلعومه فأعطاني الله هذا المقام عوضاً عن هذه المصيبة.

    ولم أكن أعلم بوفاة ولده، فإردت لقاءه لأخبره برؤياي وقلت لعل ابنه لم يمت ولهذه الرؤيا تفسير آخر، فلم أبادر إلى سؤاله بل سألت رجلاً من أهل العمل من أصدقائه عن ابنه فقال لي:
    نعم مرض ولده ذو الثمانية عشر عاماً مدة 24 ساعة ثم توفي.


    أين استقرت بك النوى
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X