إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة استبصار الملا محمد شريف زاهدي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة استبصار الملا محمد شريف زاهدي

    بـسـم الله الـرحـمـٰن الـرحـيـم

    اللهم صل على محمد وآل محمد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    قصة ذات عِبرة ومعنى غزير للغاية في واقعة الغدير
    الملا محمد شريف زاهدي رجل دين من أهل السنة استبصر بعد بحث معمق ومناظرات مع نظرائه من سنة وشيعة ، وألف كتابا يحكي فيه قصة استبصاره سماه : ((لا بد أن أتشيع)).
    يقول في يوم من الأيام اتصل بي أحد الأصدقاء من زملاء الدراسة في معهد الدراسات الشرعية في بلوشستان وقد أراد أن يزورني لمناقشتي بعدما سمع عن توجهاتي العقائدية الجديدة حرصا منه على مصيري الأبدي ! فخرج من بلدته ليقطع مسافة 250 كم لهذا الغرض ؛ فجرى بيننا النقاش وتركز أيضا على معنى الموالاة والمولى . وكلما أتيته بدليل قرآني أو روائي أو عقلي لم يقتنع . وأخيرا غادرني وهو يتأسف على حالي!
    وبعد أكثر من ساعة من مغادرته اتصلت به على هاتفه وقلت له فلان لا بد أن ترجع الآن أريدك لأمر ضروري جدا . قال سامحك الله لقد قطعت أكثر من نصف الطريق وأهلي بانتظاري وتريدني أرجع ! قل ما عندك الآن على الهاتف . قلت لا يمكن ذلك لا بد من حضورك . وبعد إصراري رجع إلي متذمرا. فلما وصل ، قال : هات ما عندك ما هو الأمر الضروري الذي من أجله أرجعتني من مسافة بعيدة في هذا الوقت الحرج؟
    قلت : أردت فقط إخبارك أنني أحبك وأودك . فصعق الرجل وغضب وقال: أما أنك مجنون أو أنك تريد إيذائي ما هذا التصرف الأرعن! وهنا اقتنصت الفرصة لأقول : إني أرجعت واحدا فقط وتتهمني بالجنون أو الإيذاء ! ونبي الرحمة يرجع عشرات الألوف من الناس بعد قطعهم مسافات طويلة وفي تلك الظروف القاسية لمجرد أن يخبرهم بحبه لعلي ع أفلا ترى أن المسلمين الذين تكبدوا ذلك العناء يمكن أن يشكوا في عقلانية النبي ص ؟!
    هنا ذُهل صاحبي وسكت وتبدل غضبه إلى حالة من الضحك اللا متوازن وقد أحس كم أن إصرارهم على ذلك التأويل الفاسد يبعث فعلا على المسخرة والاستهزاء بالعقول.
    الحمد لله الذي جعلنا من المتمسكين بولاية مولانا أمير المؤمنين عليه السلام.
    السَّلامُ عَلَى مَحَالِّ مَعْرِفَةِ اللهِ ، وَمَسَاكِنِ بَرَكَةِ اللهِ ، وَمَعَادِنِ حِكْمَةِ اللهِ ، وَحَفَظَةِ سِرِّ اللهِ ، وَحَمَلَةِ كِتَابِ اللهِ ، وَأَوْصِيَاءِ نَبِيِّ اللهِ ، وَذُرِّيَّةِ رَسُولِ اللهِ .
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X