إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تكلمة المقولة (اختلاف الرأي لا يفسد في الود قضية ..)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تكلمة المقولة (اختلاف الرأي لا يفسد في الود قضية ..)

    كثيرا ما يردد المتناقشين عبارة فارغة من محتواها (اختلاف الرأي لا يفسد في الود قضية) ولما تاملت بها وجدتها صحيحة جدا لاننا لم نكملها على واقعها الحقيقي
    وهو ان اختلاف الرأي لا يفسد في الود قضية بل قضايا
    كنت اناقش صديقي في موضوع سياسي فوالله فسدت كل علاقتي معاه
    نكذب على انفسنا عندما نحاول ان نقنع الذي نريد ان نتناقش معاه اننا نحبه ونوده
    اذا كنا نحبه ونوده لماذا تتغير طباعانا معاه بمجرد ان نعرف انه يخالفنا في الاتجاه او الفكره ؟
    فقد افسد الاختلاف في الود قضايا وليس قضية هذا ما افهمه من رحم الحقيقة

  • #2

    إنها نتاج الجهل المركب الذي يؤمن صاحب الفكرة انها الحقيقة والصواب وهي عين الخظأ
    كثّر الله احبابك سيدي الكريم

    تعليق


    • #3
      الله يكثر من امثالك اخويه العزيز

      تعليق


      • #4
        اللهم صل على محمد وال محمد

        اننا نفتقد الى ثقافة التحاور واحترام الرأي الاخر

        ونفتقد كذلك احترام الانسانية بكل ابعادها فلا نحترم الانسان لانسانيته

        بل نحترمه لانه يوافقنا الرأي وفي اول اصطدام نقاشي تسوء تلك العلاقة

        لدرجة القطيعة والتسقيط

        ان الاختلاف لايفسد للود قضية

        اذا كان فعلا هناك ود حقيقي

        تعليق

        عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
        يعمل...
        X