إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صبرٌ في عُِش الزوجية .....

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صبرٌ في عُِش الزوجية .....

    بسم الله الرحمن الرحيم

    والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين الغرر الميامين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الصبر هو ذلك البلسم الذي تحتاجه الحياةالزوجية كثيراً

    وهناك من تسأل او يسأل ؟؟؟؟؟؟

    هل الصبر هو السكوت والتغاضي عن الاخلاق السيئة ...؟؟؟؟؟

    أم ان الصبر هو تحدي المصائب والمصاعب ومحاولة تغيير الاخر وتحسين أخلاقه ...؟؟؟؟؟

    والاجابة انه يكون على مراحل في الحياة الزوجية

    1: الصبرعلى تكوين الانسجام بين الزوجين .

    2::الصبر على تجاوز صغائر الامور .

    3:: الصبر على تحدي مصائب الحياة عند الزوجين .

    ولو اردنا توضيح ذلك الامر اكثر نقول:

    يتوقع من كل شريك ما ضيا على تاسيس الشراكة الزوجية

    أن يستعد استعداد كامل لتكوين جسور المودة والانسجام مع الطرف الاخر .

    لان العلاقة الزوجية الناجحة لايمكن ان تصل الى اعلى مستوياتها الكمالية الا بعد المرور

    بتجارب حلوة ومرة في مختلف مراحل الحياة .

    واهم قاعدة يستفاد منها لتفادي الكثير من المشاكل وهو النظر الى الاشياء الايجابية

    الموجودة عند الطرفين والعمل على تطويرها .

    فاذا ارادا الزوجان ان يبنيان علاقة طيبة

    عليهما ملاحظة كافة الصفات الحسنة التي تساعد على التقليل

    من تقديم الملاحظات الحادة والمزعجة بعضهما تجاه البعض الاخر .

    واما فيما يتعلق في الامور الغير متوافقة ينبغي معالجتها بطريقة سليمة وصحيحة

    ويسيرة وبمرور الحياة والايام بينهما ....















  • #2
    اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

    لان العلاقة الزوجية الناجحة لايمكن ان تصل الى اعلى مستوياتها الكمالية الا بعد المرور

    بتجارب حلوة ومرة في مختلف مراحل الحياة .
    غالبا أثناء فترة الخطوبة تكون العلاقة بين الزوجين في أعلى هرم الانسجام فإن لم تكن كل خصال أحد الزوجين أو كلاهما محببة فإنه يتميلح أو يصطنع لنفسه سلوك حسن ليواري سلبياته وقد يلتفت أحد الطرفين لوجد بعض الثغرات في شخصية الآخر ولكنه يتغاضى عنها و لا أدري لم غض الطرف هذا لا يستمر إلى أبد الحياة الزوجية مادام قبل بالجانب السلبي في فترة الخطوبة أو لم يعالج في حينه و ينتهي التغاضي بمجر انتهاء شهر العسل الذي لا يستمر لأكثر من أسبوع في أغلب الأحوال التي نراها أو نسمع بها ...
    وبعدها تبدأ معزوفة الشد والجذب تدوي في كيان الأسرة

    قال رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم: بالصبر يتوقع الفرج، ومن يُدمِنْ قرع الباب يلج
    بحار الأنوار/ ج71، ص96

    و أفضل صبر يمكن أن يثاب عليه الإنسان هو صبره على أهل بيته وعائلته فالبيت مدرسة فيها يمكن أن تقتلع الصفات الرذيلة و تغرس الصفات النبيلة وهذا لا يحدث ولن يحدث بدون التحلي بالصبر
    ومن تحلى بملكة الصبر فقد نال خيرا كثيرا وله البشارة بصلاة الله عليه والرحمة والهداية وما أعظم جزاء الصابرين
    حيث يقول الله سبحانه وتعالى فيهم: {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ }الزمر10


    أختي العزيزة خادمة ام الخدر
    حقيقة وضعت يدك بإثارتك لمثل هذا الموضوع الهام على جرح تنزف به الكثير من الأسر
    التي يعاني أفرادها من فقد ملكة الصبر لدى عميديها أو أحدهما أو غلبة صفة الجزع والفزع عليه فتحال حياة تلك الأسرة إلى بؤس بل تصبح بيئتهم العائلية أشبه ما تكون غابة الاستقواء على الضعفاء سمتها
    حقا موضوع يستحق أن يطرح للنقاش وتسلط فيه الأضواء على مكامن الصبر في الأسرة وكيف يمكن معالجة نقاط الضعف والقصور وتعزيز جوانب القوة فيها
    يعطيك ألف عافية وجزاك الله كل خير ومثوبة
    و رزقك الله ثواب الصابرين الذين يوفى إليهم بدون حساب
    وحفظك ورعاك


    احترامي وتقديري


    أيها الساقي لماء الحياة...
    متى نراك..؟



    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة صادقة مشاهدة المشاركة
      اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم



      غالبا أثناء فترة الخطوبة تكون العلاقة بين الزوجين في أعلى هرم الانسجام فإن لم تكن كل خصال أحد الزوجين أو كلاهما محببة فإنه يتميلح أو يصطنع لنفسه سلوك حسن ليواري سلبياته وقد يلتفت أحد الطرفين لوجد بعض الثغرات في شخصية الآخر ولكنه يتغاضى عنها و لا أدري لم غض الطرف هذا لا يستمر إلى أبد الحياة الزوجية مادام قبل بالجانب السلبي في فترة الخطوبة أو لم يعالج في حينه و ينتهي التغاضي بمجر انتهاء شهر العسل الذي لا يستمر لأكثر من أسبوع في أغلب الأحوال التي نراها أو نسمع بها ...
      وبعدها تبدأ معزوفة الشد والجذب تدوي في كيان الأسرة

      قال رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم: بالصبر يتوقع الفرج، ومن يُدمِنْ قرع الباب يلج
      بحار الأنوار/ ج71، ص96

      و أفضل صبر يمكن أن يثاب عليه الإنسان هو صبره على أهل بيته وعائلته فالبيت مدرسة فيها يمكن أن تقتلع الصفات الرذيلة و تغرس الصفات النبيلة وهذا لا يحدث ولن يحدث بدون التحلي بالصبر
      ومن تحلى بملكة الصبر فقد نال خيرا كثيرا وله البشارة بصلاة الله عليه والرحمة والهداية وما أعظم جزاء الصابرين
      حيث يقول الله سبحانه وتعالى فيهم: {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ }الزمر10


      أختي العزيزة خادمة ام الخدر
      حقيقة وضعت يدك بإثارتك لمثل هذا الموضوع الهام على جرح تنزف به الكثير من الأسر
      التي يعاني أفرادها من فقد ملكة الصبر لدى عميديها أو أحدهما أو غلبة صفة الجزع والفزع عليه فتحال حياة تلك الأسرة إلى بؤس بل تصبح بيئتهم العائلية أشبه ما تكون غابة الاستقواء على الضعفاء سمتها
      حقا موضوع يستحق أن يطرح للنقاش وتسلط فيه الأضواء على مكامن الصبر في الأسرة وكيف يمكن معالجة نقاط الضعف والقصور وتعزيز جوانب القوة فيها
      يعطيك ألف عافية وجزاك الله كل خير ومثوبة
      و رزقك الله ثواب الصابرين الذين يوفى إليهم بدون حساب
      وحفظك ورعاك


      احترامي وتقديري
      بسم الله الرحمن الرحيم


      الاخت الفاضلة والمتميزة بردودها الواعية "صادقة "

      افاضاتك جميلة جدااا ورد كريم لك...


      فهناك الكثير ممن تعاني وتعاني وتعاني في الحياة الزوجية وللصبر اثر في الاصلاح لما تعاني منه والتوجه لله تعالى


      وكلنا يعلم ان الابتلاء وضع لتمحيص البشر ومعادنهم

      او هولرفع الدرجات للصابرين منهم


      وبهذا الباب احاديث كثيرة جدااا ومنها :


      عن رسول الله صل الله عليه وآله وسلم : من صبرت على سوء خلق زوجها اعطاها مثل (ثواب ) آسيه بنت مزاحم (البحار ج103)....


      عن رسول الله صل الله عليه وآله وسلم : من صبر على سوء امراءته واحتسبه , اعطاه الله بكل مرة يصبر عليها من الثواب ما اعطى ايوب على بلائه , وكان عليها الوزر في كل يوم وليلة مثل رمل العاج (البحار ج79)...


      يجب على المرأة حسن العشرة مع زوجها :_
      عن الامام الصادق عليه السلام : أيما امراة قالت لزوجها : ما رأيت منك خيرا قط , فقد حبط عملها


      استحباب مداراة الزوجة :_
      عن الباقر عليه السلام : رحم الله عبدا احسن فيما بينه وبين زوجته


      ولك شكري على الرد المتميز والنافع














      تعليق


      • #4
        احسنتي وسلمت الايادي نحتاج للصبر كثيرا مع الاسرة بميزان حسناتك

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة مصباحُ الهدى مشاهدة المشاركة
          احسنتي وسلمت الايادي نحتاج للصبر كثيرا مع الاسرة بميزان حسناتك
          بسم الله الرحمن الرحيم


          احسن الله لك وزادك نوراً اختي الفاضلة "مصباح الهدى "


          وشمل الباري بالصبر كل نساءنا والرجال


          لنصل للحياةالسعيدة









          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X