إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نورانيات الشيخ حبيب الكاظمي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نورانيات الشيخ حبيب الكاظمي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    ~~~~~~~~~~~~~~
    إن في الليلة الثالثة والعشرين هناك ازدحام للملائكة في عالم الوجود: فوج يعرج وملأ ينزل بعدد الخلائق.. كل ملك بيده كتاب ينزل من السماء وفيه مقدرات الإنسان: سعادته أو شقاؤه غناه أو فقره موته أو حياته سقمه أو صحته..
    كل هذه المقدرات تنزل هذه الليلة من السماء هي ليلة مباركة ولكن أيضاً موحشة لأن الإنسان الذي يعلم أنه عند الفجر تختم صحائف أعماله كيف تكون حاله؟..
    إنه شعور مزيج من الخوف والترقب والقلق!.. لو كشف لنا الغطاء لرأينا العجب العجاب!..
    ولكن على الإنسان أن يعمل بما أمكن وإلا فمهما حاولنا فإننا لا نعطي هذه الليلة حقها.. وهي الليلة التي شبهت بها فاطمة (ع) كما أنها كانت مجهولة القدر ومخفية القبر..
    فليلة ليلة القدر أيضاً مجهولة القدر ومخفية في الليالي.. وليس من الصدفة أن يكون قبر فاطمة بين ثلاثة قبور: في البقيع والروضة وجوار قبر أبيها.. وليلة القدر كذلك هي بين ثلاث ليال!..
    {‏نورانيات_الشيخ_حبيب_الكاظمي}



    التعديل الأخير تم بواسطة خادمة الحوراء زينب 1; الساعة 11-07-2015, 12:30 AM.

  • #2
    سلام الله على سيدتنا ومولاتنا... ورزقنا الله واياكم شفاعتها وليلة القدر

    تعليق


    • #3
      لنا ولكم أختي الغالية ان شاء الله قبول اعمالكم في هذه الليلة المباركة والشريفة والتي هي خير من الف شهر
      ورزقنا الله وأياكم وشفاعة الصديقة الطاهرة مولاتي فاطمة الزهراء(ع)جل تقدير لكم ولمروركم المبارك

      تعليق


      • #4
        في تفسير نور الثقلين والبرهان وكتاب بحار الأنوار عن تفسير فرات الكوفي مسنداً عن الإمام الباقر (عليه السلام) في تفسير سورة القدر ، قال : إنّ فاطمة هي ليلة القدر ، من عرف فاطمة حقّ معرفتها فقد أدرك ليلة القدر ، وإنّما سمّيت فاطمة لأنّ الخلق فطموا عن معرفتها ، ما تكاملت النبوّة لنبيّ حتّى أقرّ بفضلها ومحبّتها وهي الصدّيقة الكبرى ، وعلى معرفتها دارت القرون الاُولى.


        وعن أبي عبد الله الإمام الصادق (عليه السلام) أ نّه قال : ( إنَّا أنزَلْـنَاهُ فِي لَـيْلَةِ القَدْرِ )، الليلة فاطمة الزهراء والقدر الله ، فمن عرف فاطمة حقّ معرفتها فقد أدرك ليلة القدر ، وإنّما سمّيت فاطمة لأنّ الخلق فطموا عن معرفتها.
        احسنتم النشر هذه النورانية وفقكم الرب الرحمن ورزقكم فسيح الجنان وحفظ الله اشياخنا وعلمائنا الابرار
        التعديل الأخير تم بواسطة لوعة فاطمة الزهراء (ع); الساعة 11-07-2015, 10:57 AM.

        تعليق


        • #5
          اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

          طرح يلامس شغاف النفس
          ويبث الشوق لتلك الليلة العظيمة في الروح
          فهل سنعود عليها مرة أخرى و نعيش لحظات إحيائها ؟؟

          والحسرة على من غيب قبرها لعظمة مصيبتها عند الله
          و ما أقوى الصلة وأشد الشبه بين ليلة القدر سيدة الليالي وبين مولاتنا سيدة نساء العالمين
          و ما اروعه كلام الشيخ المربي حبيب الكاظمي حفظه الله وأطال عمره
          فعلا كلامه نور ممزوج بالنور


          أخيتي الغالية خادمة الحوراء زينب عليها السلام
          جزاك الله كل خير وتقبل الله منك طاعاتك و صالح أعمالك
          وجعلك من عتقائه من النار ورزقك شفاعة مولاتنا فاطمة الزهراء عليها السلام
          و أطال عمرك في خير وصحة وعافية ومعافاة في الدنيا والآخرة
          حفظك الله ورعاك


          مودتي


          أيها الساقي لماء الحياة...
          متى نراك..؟



          تعليق


          • #6
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
            أختي العزيزة لوعة شكري الجزيل لما خطته أناملكم من أضافات
            نورانية لآقوال أئمة الأطهار حول هذه الليلة العظيمة ومولاتي
            فاطمة الزهراء(ع)تقبل الله أعمالكم ورزقنا وأياكم زيارة قبرها
            الطاهر لكم مني التقدير والأحترام

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
              اهلا وسهلا ومرحبا بأختي الغالية وقرة العين العزيزة(صادقة)
              ولكم مثلما تمنيتم لي وأكثر جعلنا الله وأياكم من عتقائه من النار
              وان شاء الله ممن يبلغ هذا الشهر وليلة القدر المباركة ومن الذين
              تشفع لهم مولاتي الصديقة فاطمة الزهراء(ع)وأحسن عواقبكم
              مع أمنياتي بدوام الصحة والعافية .اسعدني مروركم تقبلي مودتي
              وسلامي

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X