إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كيف وما السبب ولماذا…؟؟؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كيف وما السبب ولماذا…؟؟؟

    بسمه تعالى وله الحمد

    اللهم صل على محمد وآل محمد

    ما ان اعلنت مديريات التربية في محافظاتنا حتى اصبنا بحالة من حالات الاحباط

    والذهول

    وذلك لتدني نسب النجاح في هذا العام

    جعلتنا نتسائل عن سبب هذا الاخفاق الذي اصاب طلبتنا الاعزاء

    ومن هو المسؤول عن ذلك التراجع في المستوى العلمي لهم ؟؟

    لذا احببتُ ان نتحاور ونتبادل الاراء حول الاسباب الحقيقة التي ادت الى
    هذا التراجع .

    على مَن تقع اللائمة ؟

    هل هي ادارة المدارس ؟

    ام المناهج الدراسية المتبعة ؟

    ام الاهالي وسياسة التربية الاسرية ؟

    ام ان هناك اسبابا اخرى ؟







    عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
    {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
    }} >>
    >>

  • #2
    شكرا جزيلا لطرحكم كثير منا يعرف أن الأسباب متعددة لنسب النجاح المتدنية لدى الطلبة من أسرية من تربية وتوعية وغيرها
    لكن انا برأيي أرى ألسبب هو تطور التكنلوجيا فهي نعمة ونقمة في نفس الوقت أغلب الشباب والمراهقين والأولاد تراهم يتنقلون بين نقال ونقال وتواصل اجتماعي وتصفح على النت حيث العالم الواسع مالم يجدوه في الكتاب الذي هو صديق لكل شيء وهذه مشكلة يعود عاتقها على الأهل وهي أن لايهيؤا الفرصة لأبنائهم بأن يضعوها في متناول أيديهم...
    وفقتم أخي..
    "

كن في الحياة كعابر سبيل.. 
واترك وراءك كل أثر جميل.. 

فما نحن في الدنيا إلا ضيوف.. 
وما على الضيوف إلا الرحيل.. !
    الامام علي (عليه السلام)





    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      وصلى الله على رسوله الكريم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين وسلم تسليما كثيرا
      بداية اشكرا لكم اهتمامكم
      واقول ان نسبة النجاح المتدنية لهذه الدرجة لعدة اسباب يمكن حصرا برأيي ومن خلال تجربتي بهذه النقاط

      اولا/ ان التربية اساسا في هذه السنة قد اخطأت من نقطة الصفر وذلك من خلال تأخيرها للدوام الرسمي الذي جعل نصف المدرسين والمعلمين بالعجلة في طرح مواضيعهم لاكمال المنهج

      ثانيا /ان بعض المدرسين والمعلمين لا يكون همهم الا اكتمال المنهج وذلك لارتباطاتهم الاخرى في مدارس اخرى فهذا ايضا يؤثر سلبا على الطالب فالذي يريد فهم المادة يطلب من مدرسه ان يأخذ اضافي في ايام العطل لكن المدرس لا يمكنه وذلك كما اسلفنا لارتباطاته

      ثالثا/ ان ان الطلبة وخصوصا المراحل المنتهية واجهو صعوبات من خلال مراجعتهم فنصف الوقت قد اخذ منهم وذلك نظرا لاوامر التربية بذلك فلم يتهيئوا جيدا لامتحاناتهم

      رابعا /ان الامتحانات النهائية وخصوصا للمراحل المنتهية قد قلصوا فتراتها اي الفترات مابين كل مادة والتي تعتمد على فترة مراجعتهم السابقة وكما اسلفنا ان التربية قد اخذت من وقتهم في مراجعتهم فكيف بهم ان يأتو بنتيجه في هذه المدة القصيرة

      خامسا /الامور التي تحدث داخل البيت الدراسي (المدرسة ) فالادارة تقوم بين فترة واخرى بتغيير المدرسين وذلك حسب مزاج المدرسين وارتباطاتهم فنصفهم اي النساء منهن لديهن عوائل والتزامات وذلك لفترات متباعدة فالطلاب الذين تعودوا على فهم طريقة المدرس بلا استثناء اذ بهم يستبعدوا عنهم حسب قرار الادارة المدرسية

      سادسا /المناهج المتبعة فهي كثيفة جدا وان معضم المدرسين قد وضعوا لها ملخصات وملازم على حسابهم لا يهم الملزمة الواحدة فهي بسيطة لكن بعضهم قد وضع لكل فصل ملزمة فبأي حق هذا واين يذهبوا ذوي الدخل المحدود ؟؟؟؟؟

      سابعا/ وهذا السبب منحصرا هذه السنة وهو الوضع الامني الراهن وكثرة المهجرين وسكنهم معضمهم في المدارس فهذا اثر سلبا في بدء العام الدراسي وجعلهم الامتحانات في شهر الله الكريم شهر رمضان شهر الله فمعضم الطلبة صيام ولا يستطيعون اداء الامتحان في فترة صيامهم وانتم اعلم بذلك
      ثامنا / لا يمكن انكار وغض البصر وجعل كل اللوم على التربية والادارة فان بعض الطلبة يستهلكوا جل وقتهم بامور لاتقدمهم الى الامام بل ترجعهم الى الوراء بخطوات كثيرة من خلال التكنلوجيا المعاصرة واستخدامهم اجهزة التواصل فهم لا يحرصون على مستقبلهم لقصر رؤيتهم للمستقبل والاحداث الانية

      وهناك هناك الكثير من الاسباب لا يسع المجال لذكرها لكن كل هذا لا يهمنا فهمنا الحلول اين الحلول ؟؟؟؟؟ بارك الله بكم استاذنا ووفقكم طالما تمنيت فتح هكذا حوار شكرا لاهتمامكم بتلكم الاجيال التي نتأمل منها مستقبلا زاهرا رعاكم الله وجعلكم ذخرا لعائلتكم بوركتم وبورك امثالكم ودمتم موفقين وفي حفظ الله رب العالمين
      التعديل الأخير تم بواسطة لوعة فاطمة الزهراء (ع); الساعة 23-07-2015, 12:54 AM.

      تعليق


      • #4
        اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم وفرجنا بهم يا كريم

        المشكلة أن المسئولية هنا ليست واقفة على أكتاف شخص أو جهة محددة
        فهي موزعة على أكتاف مجموعة من العناصر التي تكون في جملتها المنظومة التعليمة
        و المصيبة أن الكل يرفض أن يحمل أو يتحمل تلك المسئولية أو حتى يتقبل حمل جزء منها
        ولهذا ستبقى تتأرجح بين أكتاف جميع العقلاء منهم
        مادام الكل يرى نفسه منزه وبريء منها وهنا لا تستطيع أن تخاطب أحد يرفض أن يحاسب نفسه فاللوم لا فائدة منه و لن تجد حلا لأي مشكلة مهما صغرت ..
        لأنها ستصبح مشكلة بلا سبب كضرب من الخيال أو كالجريمة المستحيلة التي يجهل مرتكبها وكيفية ارتكابها مع أنها واقعا موجودة والضحية كذلك

        عذرا للمداخلة
        قد ترون أن موضوع النقاش وما يعرض من مشكلة هنا لا يعنيني .. وقد أرى نفسي دخيلة على الموضوع
        ولكن هذه المشكلة التعليمية ومع يترتب عليها من النتائج المتدنية وتدهور صحة العلم في عقول الطلاب .. ما هي صورة طبق الأصل وكأنها ترى من خلال مرآة مستوية لذات المشكلة في بلادي
        الواقع أن التعليم عليل في البلاد العربية وحالته الصحية في تدهور مستمر ... ما السبب ومن المسبب .. الإجابة مجهول
        وبصرف النظر عن ميزانية التعليم فالدول الفقيرة قفزت بمستوى التعليم وتفوقت على أغنى الدول في المجال التعليمي
        وللأسف الجميع ممن يشتكون من وجود خلل ومشكلة في التعليم يعرفون بوضع التعليم و المطلوب ان لا نسأل عن المسئول فالكل يلقي التهم على الآخر

        إن رغبنا في إيجاد الحل
        يجب أن نقطع نزف الأسئلة العقيمة و علينا العمل على رفع معدلات الوعي وبالذات لدى فئة طالبي العلم بأهمية طلب العلم كعلم لا درجات فقط وبالتالي مواكبة الأمم المتقدمة في طلبه وترك التذرع بأسباب واهية تحبط عزيمة الطلاب وتنفرهم من طلب الدراسة أو تلهيهم عنها


        عذرا مرة أخرى لتطفلي على الموضوع
        و عسى أن تحل أزمة التعليم في العراق و في كل بلد عربي مسلم ليعود نور العلم يرفرف فوق سماء تصدح أجوائها بـ
        لا إله إلا الله

        وفقكم الله ورعاكم وفرج عنكم وعنا وعن جميع المسلمين في كل مكان بحق محمد وآله الأطهار


        احترامي وتقديري
        التعديل الأخير تم بواسطة صادقة; الساعة 24-07-2015, 10:47 AM.


        أيها الساقي لماء الحياة...
        متى نراك..؟



        تعليق


        • #5

          إخوتي وأخواتي العزيزات
          ان النتيجة كانت متوقعه جدا منذ بدايه السنه الدراسية وللأسف بسبب الوزاره وقراراتها المتذبذبة والمفاجئة
          من تأخير الدوام
          وعدم إكمال طباعه الكتب قبل الدوام حيث مضى النصف الاول وبعض الكتب لم يتم تسليمها بيد الطالب هذا سبب ضغط على المدرس الذي هو مطالب بإكمال المنهج بدون أعذار فماذا يعمل كثره العطل التي أصابت الطالب بالفتور وعدم ألهمه لمتابعه الدراسة
          إلغاء امتحانات نصف السنه التي هي كانت حلقه وصل بين النصف الاول والثاني وفيها يعتمد اكثر الطلاب على رفع معدلاتهم وغيرها من الأسباب التي تؤلم
          نحن نعيش حالة عدم الأمان منذ 2003 لكن ذلك لم يحبط طلابنا وانا أتحدث كمدرسه وعلى تماس بالطلاب وبما يعانوه وهذه السنه كانت الأصعب بسبب الوزاره فهي المسبب الاول التي جعلت من المعلم والطالب على حد سواء يكرهون العمليه التعليمية
          اعتذر ان تماديت لكن قلبي موجوع على طلبتنا
          sigpic

          تعليق


          • #6
            اللهم صل على محمد وال محمد

            اخي جناب المشرف الفاضل

            ان المسؤولية تقع على الجميع بشكل عام ولكن بنسب متفاوتة فمثلا اذا كان التقصير من المدرسة على الاهل ان يبذلوا قصارى جهدهم

            لكي يتم تلافي الخطأ واذا كان من الاهل على المدرسة ان تاخذ دورها في هذا المجال واذا كان الخطا من الاثنان على الدولة ان تاخذ

            على عاتقها اصلاح الاخطاء انا اتكلم اذا كان الوضع وضعا طبيعا وفي دولة يسعى الكل فيها الى انجاح العملية التربوية ولكن كيف سيكون الحال

            اذا كان الجميع يهتم بالقاء المسؤولية عن كاهله ويبدأ بالتسقيط فالاهل يتهمون الدولة والمدرسة والمدرسة تلقي باللوم على الاهالي والدولة

            تتنصل من مسؤولياتها تجاه الاجيال وهكذا يبقى الصراع مستمرا وكل الطاقات مبذولة من اجل ابقاء هذا الصراع متناسين المهمة الاصلية

            التي من اجلها تواجدت وزارة التربية والمدارس، ومع ان الدولة هي السبب الرئيسي في هذه الكارثة المقصودة بكل تعمد

            ففي بداية كل عام دراسي تبدأ اسطوانة الكتب التي لاتوزع على الطلبة الا بعد مرور النصف الاول من السنة وفي نفس الوقت

            تطلب الوزارة من الهيئة التربوية القيام باعمالها على اكمل وجه حتى وان كانت الكتب غير متوفرة لدرجة انهم يطالبوهم بدرجات الامتحانات

            للمواد التي لم يوزعوا الكتب التي تتضمن منهاجها

            ناهيك عن المستوى المتدني للمباني المدرسية وعدم توفير ابسط مقومات الراحة

            اضافة الى القرارات الغير مسؤولة والمتعمد اصدارها ضد مصلحة الطالب ولتوهين صورة المدرسين والمعلمين

            وتقييد صلاحياتهم في ضبط طريقة التدريس

            وهناك ايضا سبب اخر هو عدم تطوير الكفاءات التدريسية لتستطيع مواكبة التطور الحاصل في المناهج

            الدراسية التي تُستحدث في كل عام او عامين تقريبا

            اما بالنسبة للطالب فان درجة اهماله لدروسه فاقت المعقول واللامعقول والاسباب كثيرة وغير خافية على اللبيب

            كل هذه الاسباب كانت وراء التدني الملحوظ للمستويات الدراسية ولو كان كل طرف يعترف باخطائه ويحاول اصلاحها

            لبادرت الاطراف البقية الى ذلك ولكن تبقى للدولة اليد الطولى في انجاح العملية التربوية ولكنها مؤامرة كبرى الهدف منها

            تسقيط الاجيال وابعادها عن طريق العلم والدين وفتح باب التخلف على مصراعيه


            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة عاشقة منتظرة مشاهدة المشاركة
              شكرا جزيلا لطرحكم كثير منا يعرف أن الأسباب متعددة لنسب النجاح المتدنية لدى الطلبة من أسرية من تربية وتوعية وغيرها
              لكن انا برأيي أرى ألسبب هو تطور التكنلوجيا فهي نعمة ونقمة في نفس الوقت أغلب الشباب والمراهقين والأولاد تراهم يتنقلون بين نقال ونقال وتواصل اجتماعي وتصفح على النت حيث العالم الواسع مالم يجدوه في الكتاب الذي هو صديق لكل شيء وهذه مشكلة يعود عاتقها على الأهل وهي أن لايهيؤا الفرصة لأبنائهم بأن يضعوها في متناول أيديهم...
              وفقتم أخي..
              اللهم صل على محمد وآل محمد

              بالتأكيد اختنا الفاضلة لقد وضعت ايديكم على جزء العلّة وهو الانشغال بعالم التكنلوجية الرقمية

              والزهد في منهاج التعليم والتعلّم .

              فهذه حقيقة يجب رعايتها وتوخي الحذر من سلبياتها ومنعطفاتها الخطيرة .

              نسأل الله لكم التوفيق والسداد وقبول الاعمال .


              عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
              {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
              }} >>
              >>

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة لوعة فاطمة الزهراء (ع) مشاهدة المشاركة
                بسم الله الرحمن الرحيم
                وصلى الله على رسوله الكريم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين وسلم تسليما كثيرا
                بداية اشكرا لكم اهتمامكم
                واقول ان نسبة النجاح المتدنية لهذه الدرجة لعدة اسباب يمكن حصرا برأيي ومن خلال تجربتي بهذه النقاط

                اولا/ ان التربية اساسا في هذه السنة قد اخطأت من نقطة الصفر وذلك من خلال تأخيرها للدوام الرسمي الذي جعل نصف المدرسين والمعلمين بالعجلة في طرح مواضيعهم لاكمال المنهج

                ثانيا /ان بعض المدرسين والمعلمين لا يكون همهم الا اكتمال المنهج وذلك لارتباطاتهم الاخرى في مدارس اخرى فهذا ايضا يؤثر سلبا على الطالب فالذي يريد فهم المادة يطلب من مدرسه ان يأخذ اضافي في ايام العطل لكن المدرس لا يمكنه وذلك كما اسلفنا لارتباطاته

                ثالثا/ ان ان الطلبة وخصوصا المراحل المنتهية واجهو صعوبات من خلال مراجعتهم فنصف الوقت قد اخذ منهم وذلك نظرا لاوامر التربية بذلك فلم يتهيئوا جيدا لامتحاناتهم

                رابعا /ان الامتحانات النهائية وخصوصا للمراحل المنتهية قد قلصوا فتراتها اي الفترات مابين كل مادة والتي تعتمد على فترة مراجعتهم السابقة وكما اسلفنا ان التربية قد اخذت من وقتهم في مراجعتهم فكيف بهم ان يأتو بنتيجه في هذه المدة القصيرة

                خامسا /الامور التي تحدث داخل البيت الدراسي (المدرسة ) فالادارة تقوم بين فترة واخرى بتغيير المدرسين وذلك حسب مزاج المدرسين وارتباطاتهم فنصفهم اي النساء منهن لديهن عوائل والتزامات وذلك لفترات متباعدة فالطلاب الذين تعودوا على فهم طريقة المدرس بلا استثناء اذ بهم يستبعدوا عنهم حسب قرار الادارة المدرسية

                سادسا /المناهج المتبعة فهي كثيفة جدا وان معضم المدرسين قد وضعوا لها ملخصات وملازم على حسابهم لا يهم الملزمة الواحدة فهي بسيطة لكن بعضهم قد وضع لكل فصل ملزمة فبأي حق هذا واين يذهبوا ذوي الدخل المحدود ؟؟؟؟؟

                سابعا/ وهذا السبب منحصرا هذه السنة وهو الوضع الامني الراهن وكثرة المهجرين وسكنهم معضمهم في المدارس فهذا اثر سلبا في بدء العام الدراسي وجعلهم الامتحانات في شهر الله الكريم شهر رمضان شهر الله فمعضم الطلبة صيام ولا يستطيعون اداء الامتحان في فترة صيامهم وانتم اعلم بذلك
                ثامنا / لا يمكن انكار وغض البصر وجعل كل اللوم على التربية والادارة فان بعض الطلبة يستهلكوا جل وقتهم بامور لاتقدمهم الى الامام بل ترجعهم الى الوراء بخطوات كثيرة من خلال التكنلوجيا المعاصرة واستخدامهم اجهزة التواصل فهم لا يحرصون على مستقبلهم لقصر رؤيتهم للمستقبل والاحداث الانية

                وهناك هناك الكثير من الاسباب لا يسع المجال لذكرها لكن كل هذا لا يهمنا فهمنا الحلول اين الحلول ؟؟؟؟؟ بارك الله بكم استاذنا ووفقكم طالما تمنيت فتح هكذا حوار شكرا لاهتمامكم بتلكم الاجيال التي نتأمل منها مستقبلا زاهرا رعاكم الله وجعلكم ذخرا لعائلتكم بوركتم وبورك امثالكم ودمتم موفقين وفي حفظ الله رب العالمين
                اللهم صل على محمد وآل محمد

                الشكر موصول لكم اختنا الفاضلة على ما طرحتموه من مشاكل ومعوقات كان لها الاثر الفاعل
                في تراجع المستوى الداسي لكثير من طلبتنا الاعزاء.

                لذلك نحن اليوم مطالبون بتحمل المسؤولية كأسرة وادارة مدرسة ودوائر معنية بالالتفات الى هذه
                المشاكل لاسعاف جيل وانقاذ مستقبل بوضع علاج وحلول ناجعة نستطيع من خلالها ترميم ما يمكن ترميمه
                وزرع بذرة صالحة لجيل واعي .

                نسال الله لكم قبول الاعمال والحشر في رحال معلم الانسانية وهاديها .

                عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
                {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
                }} >>
                >>

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة صادقة مشاهدة المشاركة
                  اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم وفرجنا بهم يا كريم

                  المشكلة أن المسئولية هنا ليست واقفة على أكتاف شخص أو جهة محددة
                  فهي موزعة على أكتاف مجموعة من العناصر التي تكون في جملتها المنظومة التعليمة
                  و المصيبة أن الكل يرفض أن يحمل أو يتحمل تلك المسئولية أو حتى يتقبل حمل جزء منها
                  ولهذا ستبقى تتأرجح بين أكتاف جميع العقلاء منهم
                  مادام الكل يرى نفسه منزه وبريء منها وهنا لا تستطيع أن تخاطب أحد يرفض أن يحاسب نفسه فاللوم لا فائدة منه و لن تجد حلا لأي مشكلة مهما صغرت ..
                  لأنها ستصبح مشكلة بلا سبب كضرب من الخيال أو كالجريمة المستحيلة التي يجهل مرتكبها وكيفية ارتكابها مع أنها واقعا موجودة والضحية كذلك

                  عذرا للمداخلة
                  قد ترون أن موضوع النقاش وما يعرض من مشكلة هنا لا يعنيني .. وقد أرى نفسي دخيلة على الموضوع
                  ولكن هذه المشكلة التعليمية ومع يترتب عليها من النتائج المتدنية وتدهور صحة العلم في عقول الطلاب .. ما هي صورة طبق الأصل وكأنها ترى من خلال مرآة مستوية لذات المشكلة في بلادي
                  الواقع أن التعليم عليل في البلاد العربية وحالته الصحية في تدهور مستمر ... ما السبب ومن المسبب .. الإجابة مجهول
                  وبصرف النظر عن ميزانية التعليم فالدول الفقيرة قفزت بمستوى التعليم وتفوقت على أغنى الدول في المجال التعليمي
                  وللأسف الجميع ممن يشتكون من وجود خلل ومشكلة في التعليم يعرفون بوضع التعليم و المطلوب ان لا نسأل عن المسئول فالكل يلقي التهم على الآخر

                  إن رغبنا في إيجاد الحل
                  يجب أن نقطع نزف الأسئلة العقيمة و علينا العمل على رفع معدلات الوعي وبالذات لدى فئة طالبي العلم بأهمية طلب العلم كعلم لا درجات فقط وبالتالي مواكبة الأمم المتقدمة في طلبه وترك التذرع بأسباب واهية تحبط عزيمة الطلاب وتنفرهم من طلب الدراسة أو تلهيهم عنها


                  عذرا مرة أخرى لتطفلي على الموضوع
                  و عسى أن تحل أزمة التعليم في العراق و في كل بلد عربي مسلم ليعود نور العلم يرفرف فوق سماء تصدح أجوائها بـ
                  لا إله إلا الله

                  وفقكم الله ورعاكم وفرج عنكم وعنا وعن جميع المسلمين في كل مكان بحق محمد وآله الأطهار


                  احترامي وتقديري
                  اللهم صل على محمد وآل محمد

                  الاخت الفاضلة صادقة

                  ارجو ان اكون قد وفقت في فهم مرادكم وهو :

                  1.تنصل الجميع عن المسؤولية .

                  2. السعي وراء الاسباب دون وضع الحلول .

                  3. الابتعاد عن المعنى الحقيقي لتحصيل العلم والمعرفة وهو طلب العلم من اجل العلم لا من اجل تحصيل
                  النجاح .

                  هي رؤية طيبة واطروحة هادفة نرجو من المتصدين للمسؤولية الالتفات لتلك الحالة ومعالجتها .

                  نساله تعالى ان يبارك لكم ويحفظكم ويتقبل اعمالكم .

                  عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
                  {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
                  }} >>
                  >>

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة المستغيثه بالحجه مشاهدة المشاركة

                    إخوتي وأخواتي العزيزات
                    ان النتيجة كانت متوقعه جدا منذ بدايه السنه الدراسية وللأسف بسبب الوزاره وقراراتها المتذبذبة والمفاجئة
                    من تأخير الدوام
                    وعدم إكمال طباعه الكتب قبل الدوام حيث مضى النصف الاول وبعض الكتب لم يتم تسليمها بيد الطالب هذا سبب ضغط على المدرس الذي هو مطالب بإكمال المنهج بدون أعذار فماذا يعمل كثره العطل التي أصابت الطالب بالفتور وعدم ألهمه لمتابعه الدراسة
                    إلغاء امتحانات نصف السنه التي هي كانت حلقه وصل بين النصف الاول والثاني وفيها يعتمد اكثر الطلاب على رفع معدلاتهم وغيرها من الأسباب التي تؤلم
                    نحن نعيش حالة عدم الأمان منذ 2003 لكن ذلك لم يحبط طلابنا وانا أتحدث كمدرسه وعلى تماس بالطلاب وبما يعانوه وهذه السنه كانت الأصعب بسبب الوزاره فهي المسبب الاول التي جعلت من المعلم والطالب على حد سواء يكرهون العمليه التعليمية
                    اعتذر ان تماديت لكن قلبي موجوع على طلبتنا
                    اللهم صل على محمد وآل محمد

                    على الجهات الحكومية المسؤولة ان تمارس دورها الفاعل في وضع خطة مناسبة وواضحة
                    لعملها اذا ما اردت ان تنهض بالواقع التعليمي وبناء الارضية المناسبة لجيل متعلم .

                    الاخت الفاضلة

                    نسال الله ان يأخذ بايدي الجميع لما يحب ويرضا ويبارك لكم في اعماركم وسعيكم .

                    عن ابي عبد الله الصادق ( عليه السلام ) أنه قال :
                    {{ إنما شيعة جعفر من عف بطنه و فرجه و اشتد جهاده و عمل لخالقه و رجا ثوابه و خاف عقابه فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر
                    }} >>
                    >>

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X