إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عَلِّمِي طِفْلَكِ الحَنَانَ

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عَلِّمِي طِفْلَكِ الحَنَانَ

    عَلِّمِي طِفْلَكِ الحَنَانَ

    من المهم أن يلمس الطفل مشاعر الحب والرعاية بين أبويه حتى لو اختلفا أحياناً. قد يرعب الطفل على سبيل

    المثال أن يرى مشاجرات بين أمه وأبيه. إذا حدث ذلك في أي وقت يجب أن يشرح الأبوان لطفلهما أنه من

    الممكن أن يختلف الناس في الرأي وقد يتجادلون ولكن لا يعني ذلك أنهم لا يهتمون ببعضهم البعض. وإذا ذهب

    الأبوان لزيارة الجدود أو قريب مريض، يمكن أن يأخذا معهما طفلهما ليرى كيف يهتم أبواه بأفراد أسرتهما.

    يجب أن يتعلم الطفل الأدب بقول "لو سمحت" و"شكراً"، والطيبة بأن يشرك الأطفال الآخرين معه في اللعب

    بألعابه بدلاً من محاولة إغاظتهم، ومساعدة الآخرين بمساعدة صديق يحتاج إليه أو بمساعدة أحد الجيران في

    حمل بعض المشتريات،.. الخ. يجب كذلك أن يعلم الأبوان طفلهما أن يعتذر عندما يخطئ وأن قول "آسف" لا

    يقلل من شأنه، بل على العكس سيتعلم الطفل أن الاعتراف بالخطأ أفضل، وهو أمر يحدث لكل الناس.


    إن هذه السلوكيات الطيبة يمكن أيضاً أن تنطبق على معاملته لأشخاص حتى من خارج الأسرة أو الأصدقاء.


    على سبيل المثال، يمكن أن يعلم الأبوان الطفل أن يكون لطيفاً مع مربيته، أو أن يقول للبواب في الأعياد "كل

    سنة وأنت طيب". بعض الأطفال يسيئون معاملة من لديهم إعاقة وهم لا يدركون أن تلك المعاملة ستجرح

    مشاعرهم، قد يكون السبب أن الطفل لا يفهم كيف أو لماذا ذلك الشخص معاق. يمكن في هذه الحالة أن يشرح

    الأبوان للطفل نوع الإعاقة التي يعاني منها ذلك الشخص وكيف يراعي شعوره بشكل أكبر.



    تم نشره في المجلة العدد49


  • #2

    احسنتم النشر اختي الطيبة

    بورك فيكم

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة سرور فاطمة مشاهدة المشاركة

      احسنتم النشر اختي الطيبة

      بورك فيكم
      شكرا لك اختي الكريمة سرور فاطمة

      اسأل الله ان يسرك في الدنيا والاخرة

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X