إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كلمات عظيمة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كلمات عظيمة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي واله الطاهرين


    هذه كلمات مختارة من كتب السيد عبد الحسين شرف الدين حول القران الكريم

    * إنّ القرآن العظيم، والذكر الحكيم متواترٌ من طرقنا بجميع آياته وكلماته، وسائر حروفه وحركاته وسكناته، تواتراً قطعيّاً عن أئمّة الهدى من أهل البيت عليهم السلام، لا يرتاب في ذلك إلّا معتوه1.

    * كان القرآن مجموعاً أيّام النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم على ما هو عليه الآن من الترتيب والتنسيق في آياته وسوره وسائر كلماته وحروفه بلا زيادة ولا نقصان، ولا تقديم ولا تأخير، ولا تبديل ولا تغيير
    2.

    * لا تخلو كتب الشيعة وكتب السنّة من أحاديث ظاهرة بنقص القرآن، غير أنّها ممّا لا وزن لها عند الأعلام من علمائنا أجمع, لضعف سندها، ومعارضتها بما هو أقوى منها سنداً وأكثر عدداً وأوضح دلالةً
    3.



    * إن واجهتم القرآن بالعاطفة القوميّة الأدبيّة وجدتم عنده جامعة قويّة، تلمّ أشتاتكم، وتجمع أوزاعكم، وتلائم أذواقكم، وتألفها طباعكم، وهي مع ذلك العنصر المقوّم الممسك حياة لغتنا العربيّة أن تندمج في لغات المستعمرين، وتذوب تحت أشعّة الحوادث، فلا يقوم لها ظلّ، ولا يشعّ منها ذبال
    4. 5

    * ولولا هذا اللواء الأبيض المنشور في القرآن الحكيم خفّاق العذبات على لغة الضّاد لكانت لغة بائدة ملحودة إلى جنب أخواتها من اللغات المتقوّضة الّتي لا يُعنى بها إلّا الأثريّون، وإنّما يبحثون عنها ليضعوا نصوصها في المتاحف الأدبيّة كأثر قديم
    6.

    * لكن القرآن العزيز بطبيعة قوّته القاهرة حفظ حياتها
    7، وكان منبعاً تستقي منه، وتمشي على ضفافه غير ملتوية عنه، برغم طغيان الخطوب، ومجاهدة العوادي الجامحة، الثائرة الحقودة في تمزيق شتات العرب ولغتها، وحلّ روابطها ووحدتها، وفرط نظامها، ونثر لآليها وغواليها8.


    * وأنتم لو ذهبتم إلى ما وراء ذلك من أسرار القرآن لرأيتم أنّ العرب إنّما قطعت تلك الأشواط البعيدة، واجتازت تلك العقبات الكؤودة، بقانون القرآن وروحه العالية، الّتي كانت ترافقهم في غزواتهم وفتوحاتهم، فتطوي بنود الأكاسرة وتثلّ عرش الرومان، وتطّرد فتمسّ أرواح جنودها العرب، فيجوبون الآفاق، ويعبرون البحار، وينتقلون من فوز إلى فوز، ومن فتح إلى فتح يمتلكون العالم، ويمصّرون الأمصار، وتتّسق نظمهم، وهناك تطمئنّ النفوس إلى العدل، وتتعرّف برأفة الحكّام، ويجد الناس من الحضارة ما لم يحلموا به من قبل، وإنّ مدنيّة كهذه لآية باهرة، ومعجزة قاهرة، فالحمد لله الّذي هدانا لهذا وما كنّا لنهتدي لولا أن هدانا الله9.

    * أشربوا في قلوب الناشئة حبّ هذه المدنيّة، واطبعوهم على غرارها، واحفظوا نبيّكم العربيّ في كتاب ربّه، وفي عترته الطاهرة، فإنّهما الثقلان، لا تضلّ من تمسّك بهما، ولا يهتدي إلى الله من ضلّ عنهما، بثّوا هذه الروح ما استطعتم وأنتم مسؤولون عن ذلك ﴿يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ



    * أجل, إنّ القرآن عندنا كان مجموعاً على عهد الوحي والنبوّة مؤلّفاً على ما هو عليه الآن, وقد عرضه الصحابة على النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم وتلوه عليه من أوّله إلى آخره, وكان جبرائيل عليه السلام يعارضه صلى الله عليه وآله وسلم بالقرآن في كلّ عام مرّة, وقد عارضه
    12 به عام وفاته مرّتين13.

    * وكيف كان, فإنّ رأي المحقّقين من علمائنا أنّ القرآن العظيم إنّما هو ما بين الدفّتين الموجود في أيدي الناس, والباحثون من أهل السنّة يعلمون منّا ذلك, والمنصفون منهم يصرّحون به
    14.

  • #2
    أحسنتم صنعاً أخي الفاضل (العميد) على هذا الجهد القيمّ وموفقٌ إن شاء الله تعالى

    تعليق


    • #3
      ​احسنتم اخي الكريم على جميل ما نشرتم لنا ....زادكم الله تعالى علما ومعرفة بحق محمد واهل بيته الطاهرين

      تعليق


      • #4
        شرفنا حضوركم الاستاذ الفاضل مرتضى علي كتب الله لكم التوفيق والخير كله

        تعليق


        • #5
          الاخت الفاضلة ام التقى اسال الله لكم التوفيق كتب الله لكم الخير والعمر المديد

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم ( انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون ) صدق الله العلي العظيم ..
            مثلما انزله الله جل وعلى على رسوله حفظه بحفظه وارادته وسلمه من كل شائبة وسوء .وكل ماقيل من نقص او تحوير في القران فهو باطل وشبة .
            احسنتم واجدتم يا استاذنا ورزقكم العافية وحسن العاقبة ..

            تعليق


            • #7
              أحسن الله لكم وكتب لكم التوفيق

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X