إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فضائل الأمام علي(ع)

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فضائل الأمام علي(ع)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صل على محمد وال محمد
    ----------------------
    دخل الإمام علي (ع) مع إبنه الحسن (ع)..
    إلى السوق لشراء حاجة، فسمعا رجلاً يقول:من يقرضني مالاً؟
    فأعطاه علي (ع) الدراهم،
    فقال الحسن (ع): لقد أعطيته الدراهم كلها
    يا أبتاه؟! فقال (ع):
    نعم يا بُني، إن الذي يعطي القليل قادر
    على أن يعطي الكثير.
    فمضى علي (ع) بباب رجل يستقرض منه شيئاً، فلقيه إعرابي ومعه ناقة فقال:
    يا علي، إشتر مني هذه الناقة بمائة درهم،
    فقال (ع): ليس معي ثمنها،
    فقال الإعرابي: سدد لي ثمنها في الصيف سأنتظرك، فقال (ع): خذها يا حسن.
    فمضى علي (ع) فلقيه إعرابي آخر فقال:
    يا علي، هل تبيعني هذه الناقة لأشارك إبن عمك (ص) في أول غزوة يغزوها؟
    فقال (ع): إشتريتها للتو بمائة درهم،
    فقال الإعرابي: خذ هذه مائة وسبعون درهم وإعطني الناقة، فباعه إياها (ع)
    وأخذ الدراهم ومشى يبحث عن الإعرابي الذي إشترى منه الناقة ليعطيه ثمنها
    ويشتري حاجياته بباقي الدراهم،
    فوجد رسول الله (ص) جالساً على قارعة الطريق متبسماً وهو يقول (ص): يا أبا الحسن، هل تبحث عن الإعرابي
    الذي باعك الناقة لتوفيه ثمنه؟
    فقال علي (ع): نعم يا رسول الله (ص). فقال الرسول (ص): إن الذي باعك الناقة جبرئيل،
    والذي إشتراها منك ميكائيل (ع)،
    والناقة من نوق الجنة، والدراهم من عند رب العالمين فانفقها في خير ولا تخف إفتقاراً.
    السلام على اهل بيت النبوة ومعدن الرسالة
    السلام عليك يااميرالمؤمنين ..




  • #2
    Sincere thanks and appreciation for your reply upscale Wish you Bmofiqih

    تعليق


    • #3
      روى العلامة المجلسي في البحار ج 36 ص 59

      عن أبي عبدالله (عليه السلام) في قوله تعالى:


      " ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة "

      قال (عليه السلام) :


      « بينما علي (عليه السلام) عند فاطمة (عليها السلام) إذ قالت له:

      " يا علي اذهب إلى أبي فابغنا منه شيئاً "

      فقال (عليه السلام) :

      " نعم "

      فأتى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فأعطاه ديناراً وقال له:

      " يا علي اذهب فابتع به لاهلك طعاماً "

      فخرج من عنده فلقيه المقداد بن الاسود، فقاما ما شاء الله أن يقوما، وذكر له حاجته، فأعطاه الدينار وانطلق إلى المسجد، فوضع رأسه فنام، فانتظره رسول الله (صلى الله عليه وآله) فلم يأت، ثم انتظره فلم يأت، فخرج يدور في المسجد فإذا هو بعلي (عليه السلام) نائم في المسجد، فحركه رسول الله (صلى الله عليه وآله) فقعد، فقال (صلى الله عليه وآله) :

      " يا علي ما صنعت ؟ "

      فقال(عليه السلام):
      " يا رسول الله خرجت من عندك فلقيت المقداد بن الاسود، فذكر لي ما شاء الله أن يذكر، فأعطيته الدينار "

      فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله) :

      " أما إن جبرئيل قد أنبأني بذلك، وقد أنزل الله فيك كتابا: ,, وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ,, [الحشر : 9] " »













      ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
      فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

      فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
      وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
      كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        رزقكم الله الجنان ورضا الرحمن وسقاكم الرسول (ص)من حوض الكوثر
        جزيل شكري وتقديري لكم أخي العزيز (الرضا)اضافتكم راقية جعلها الله في
        ميزان حسناتكم

        تعليق

        يعمل...
        X