إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

معنى كلمة (الوارث) في زيارة الإمام الحسين عليه السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معنى كلمة (الوارث) في زيارة الإمام الحسين عليه السلام


    ورد عن النبي محمد صلى الله عليه واله أنه قال: حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب حسينا وأبغض الله من أبغض حسينا الحسين سبط من الأسباط. حينما نريد أن نتعرف على عظمة شخصية الإمام الحسين فإن من الطرق التي تقودنا لتعرف على عظمة هذه الشخصية العملاقة هي الزيارة الواردة عن الأئمة الطاهرين، فعندما نقوم بمقارنة بين هذه الزيارات الواردة للحسين كزيارة وارث، زيارة عاشوراء، زيارة الأربعين فإننا نجد فقرات مشتركة بين هذه الزيارات تستحق التأمل والتدبر في مضامينها. والذي يهمنا الان التركيز على الإرث، وقد ورد مفهوم الوراثة في مضامين بعض الزيارات صريحا كما في زيارة وارث حيث ورد فيها (السلام عليك يا وارث آدم صفوة الله، السلام عليك ياوارث نوح نبي الله السلام عليك ياوارث ابراهيم خليل الله السلام عليك ياوارث موسى كليم الله السلام عليك ياوارث عيسى روح الله السلام عليك ياوارث محمد حبيب الله)، وفي بعضها الاخر تلويحا كما في زيارة عشوراء. (السلام عليك ياثأر الله وابن ثأره)، والسؤال: ما هو المقصود بالإرث هنا؟ بعض العلماء قالوا: إن المراد بالإرث إرث العلم حيث أن العلم تناقل بين هؤلاء الطاهرين إلى أن وصل للإمام الحسين، وبعضهم قال: إن المراد بالإرث إرث الحجية. وعندما نتأمل في لفظ الإرث فهو عبارة عن انتقال شيء من شخص إلى آخر كما ذكر تبارك وتعالى: (ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا ۖ فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ) الكتاب انتقل من جمع إلى جمع ومن جيل إلى جيل، و العلم لا يقبل الانتقال والإمامة والوصاية والحجية لا تقبل الانتقال، محمد عالم بتعليم الله وحجته بجعله من الله لا باكتساب وانتقال من عيسى بن مريم، اذن ما هو الشيء الذي انتقل من آدم إلى نوح إلى إبراهيم إلى موسى إلى عيسى إلى النبي الوصي إلى الحسين عليهم السلام؟

    الذي انتقل عبر هؤلاء الأوصياء والحجج هي مواثيق النبوة وعهود الوصايا فجميع الصحف التي نزلت من السماء والمواثيق التي أخذت على الأنبياء تناقلت من يد إلى يد ومن جيل إلى جيل من آدم ونوح إلى النبي إلى الحسين، لذا ورد عن الإمام الصادق : (لا يكون الإمام منا إمامًا حتى يرث مواثيق الأنبياء وعهود الأوصياء). و كذلك الزهراء احتجت على القوم بظاهر لفظ الميراث ومظاهر لفظ الإرث في القرآن الكريم هي:﴿يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ،﴾ ﴿وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ۖ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنْطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِنْ كُلِّ شَيْء﴾ٍ. والنتيجة الحسين وارث الانبياء والمرسلين وعلى رأسهم النبي الخاتم صلى الله عليه واله، والأوصياء والذي اثبت هذه الوراثة وهذه الميزة القرآن الكريم قال تعالى: (واطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم)،هذا أولاً. وثانيا الرسول الاكرم محمد صلى الله عليه واله بقوله: (حسين مني وانا من حسين). فالذي يريد ان يخطو بخطى الانبياء عليهم السلام لابد ان يجعل من الحسين قدوة في حياته العملية لما عنده مما جاءت به الانبياء عليهم السلام والأمين على حفظ الرسالات والدفاع عنها من كان مؤهلاً لذلك كما في الحسين وقيام الحسين قيام جميع الانبياء وحركته حركتهم وهي نتيجة لتلك الجهود التي بذلوها في سبيل التوحيد ومن جابهه امتداد للطغاة الذين وقفوا بوجه الانبياء وماحدث في كربلاء هو دورة من دورات الصراع بين الحق الذي مثله الحسين والباطل الذي مثله اعداء الحسين ومأساة الانبياء ورثها الحسين عليه السلام في كربلاء.
    فتحصل مما يستشف من هذا الحديث بيان منزلة الحسين على لسان جده الذي لاينطق عن الهوى ان هو إلا وحي يوحى.
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X