إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محور المنتدى(الهّم يورث الهرم)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • محور المنتدى(الهّم يورث الهرم)

    مصباح الدجى
    عضو ذهبي










    • تاريخ التسجيل: 02-01-2017
    • المشاركات: 4073



    #1
    هل تعلم أن البعض يبدو أصغر سناً من عمره الحقيقي والسبب..؟؟

    12-04-2022, 02:04 PM


    اللهم صل على محمد وآل محمد
    خلاياهم التي تتجدد كل أسبوع بسبب رحابة صدورهم وحسن نواياهم وبراءة اعتقاداتهم

    افكارهم الإيجابية التي تنعش خلايا أجسادهم مما يدفع بتلك التالفة الى الموت ومن ثم الذوبان والخروج على شكل غبار يطرحه الجلد

    أرواحهم المتسامحة والمرحة التي تضخ السعادة الى ادمغتهم فتترجمها إلى ابتسامات دائمة مع العدو والصديق

    نفوسهم الدائمة اللوم والعتاب على كل كبيرة وصغيرة ظنا منهم أنهم المقصرين دائماً في حق الاخرين والسعي وراء كسب مودتهم

    علامات الرضا الظاهرة على وجوههم حتى مع ظلم العباد لهم متخذين شعارهم
    ( أن اكون مظلوما خير لي من أن اكون ظالما )

    حسن الظن بربهم والتوكل عليه في كل أمورهم وإن حدث لهم مكروه فهم على يقين أن الموت والحياة بيد الله وحده سبحانه وتعالى



    ***********************
    **************
    ********

    اللهم صلّ على محمّد وآل محمّد


    نعود والعود أحمد ونريد ان ندخل لموضوعة العمر والشكل وتاثرها بافكار الانسان ومشاعره ..


    واضعين حديث الامام علي عليه السلام نصب أعيننا


    ((الهم يورث الهرم ))

    للمحافظة على صحتنا البدنية والنفسية وشكلنا بعيدا عن التجاعيد والهرم ..


    فكونوا معنا ..






    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2021-12-22_10-06-46.jpg 
مشاهدات:	35 
الحجم:	65.4 كيلوبايت 
الهوية:	946229





    مقدمة البرنامج
    مشرفة قسم برنامج منتدى الكفيل
    التعديل الأخير تم بواسطة مقدمة البرنامج; الساعة 13-05-2022, 12:01 PM.

  • #2

    نور الزهراء12
    مشرفة قسم المنوع











    • تاريخ التسجيل: 18-04-2020
    • المشاركات: 467



    #1
    كن أنت ..

    03-05-2022, 11:49 AM


    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلّ على محمّد وآل محمّد
    .........................


    سيتطلّب منك الأمر في بعض الأحيانِ
    أن تكون أكثر وعياً
    أكثر انفتاحاً
    وأكثرَ التماساً للأعذار

    أن ترتديَ ثوباً يقدّمك في العمر سنين كثيرة وأنت لا زلت في عمر أصغر
    ولا زال أمامك مئة مشوار.
    فكن لها
    أثبت لذاتك أنّك ستكون دوماً الشّخص الصّحيح ولو كنت في المكان والزمان الخاطئين.

    أثبت لذاتك أنّك محاربٌ مغوار
    وأنّ المعاركَ التي تهزمُ فيها ليست سوى بداية سطرٍ لألف انتصار.

    كن واعياّ
    كن حليماً
    كن حكيماً

    كن أنت، ولا ضيرَ إن قلبت الأدوار.
    لا تنسَ يوماً أنّك
    صاحبُ الخيار
    وبيدك القرار















    تعليق


    • #3
      🔮🔮🔮
      خلق الله سبحانه وتعالى
      الدنيا دار الاختبار والابتلاء
      والهموم والمحن،

      ففيها نصيب من السعادة
      وآخر من
      الحزن،

      ♦️ولا بد للأنسان أن يواجه
      الأمرين في حياته ،،
      فتارة يشعر بالسعادة الغامرة
      وأخرى يشعر بالهموم والحزن ،،

      وفي تلك الحالة يسعى للتغلب على الحزن ونسيان آلامه التي تؤرقه
      بالتوكل والاستعانة
      على الله سبحانه و تعالى .

      🌷🌷🌷🌷🌷🌷





      تعليق


      • #4
        إن الحزن بما هو حزن،
        قد لا يكون له سلبية؛

        فالحزن الفجائي العرضي لا بأس به!.. ولكن الإنسان الذي يكون
        دائم الكآبة والحزن،
        هذا له مشكلتان
        دنيوياً وأخروياً:

        1. دنيوياً:
        إن الإنسان الحزين الكئيب يتقاعس عن التقدم في الحياة، فهو إنسان مجمد لا يطور نفسه، ولا يطور ذاته.

        2. أخروياً:
        إن الحزن بالنسبة للأمور الأخروية أيضاً أمر يعرقل الإنسان في سيره إلى الله عز وجل: فالعبادة تحتاج إلى نشاط، والإنسان المكتئب لا يحب الخروج من المنزل، وهذا أمر طبيعي فمن علامات الحزن، ومن لوازم الاكتئاب؛ الجلوس في المنزل.. وعليه، فإن هذا الإنسان:
        محروم من صلوات الجماعة،
        ومحروم من الحج، والعمرة، والزيارة..

        وكذلك من لوازم الحزن؛ النوم الكثير، والنوم الكثير يفوّت على الإنسان العبادات ومنها صلاة الليل.

        ●●●●●●●
        ●●●



        تعليق


        • #5
          ذم الحزن والهم في الروايات الشريفة لأهل البيت عليهم السلام

          🏵🏵🏵🏵🏵🏵🏵

          عن الإمام علي علیه السلام قال:
          ( الهم نصف الهرم) .

          📚📚ميزان الحكمة، ج١، ص ٦١٠


          وقال عليه السلام
          ( الهمُّ یُذیبُ الجَسَدَ) .

          📚📚غرر الحکم، ح ۱٠۳۹


          وقال علیه السلام :
          ( من كثر همّه سقم بدنه).

          📚📚أمالي الصدوق، ج ۳، ح ٤٣٦


          🔮عن الإمام الصادق علیه السلام قال:
          ( الأحزان أسقام القلوب،
          كما أن الأمراض أسقام الأبدان).

          📚📚الدعوات، ۲۷٦

          📚📚📚📚📚





          تعليق


          • #6
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
            الاتعلم ان الابتسامة سفير المحبة والسلام ،وخير دليل على سعادة الفرد هو تمتعه بالصحة والعافية ،والابتسامة والتفاؤل اكسير من اكاسير الحياة الرغيدة ،ولهذا يقال ان ثلثين العلاج هو التفاؤل ، السعادة تشترى ليهنا الفرد .
            اثبت العلم الحديث ان الحزن والكآبة تعدم خلايا الاجسم وتاكلها كما تاكل العثة الثوب ،وبعكسه فان التفاؤل يحييها ويجددها

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
              احاديث اهل البيت في ما يورثه الحزن والكابة


              . الحزن - الإمام علي (عليه السلام): الهم نصف الهرم (1).
              - عنه (عليه السلام): الهم يذيب الجسد (2).
              - عنه (عليه السلام): الهم أحد الهرمين (3).
              - المسيح (عليه السلام): من كثر همه سقم بدنه (4).
              - الإمام الصادق (عليه السلام): الأحزان أسقام القلوب، كما أن الأمراض أسقام الأبدان (5).
              - الإمام علي (عليه السلام): الخرق حزن شين الخلق (6).
              - عنه (عليه السلام): الحزن يهدم الجسد (7).
              - عنه (عليه السلام): الغم مرض النفس (8).
              .......
              المصدر :
              . (١) تحف العقول: ٢١٤.
              (٢) غرر الحكم: ١٠٣٩، ١٦٣٤.
              (٣) غرر الحكم: ١٠٣٩، ١٦٣٤.
              (٤) أمالي الصدوق: ٤٣٦ / ٣.
              (٥) الدعوات للراوندي: ١١٨ / ٢٧٦.
              (٦) غرر الحكم: ٣٦٧، ٦٠٩، ٣٧٤.
              (٧) غرر الحكم: ٣٦٧، ٦٠٩، ٣٧٤.
              (٨) غرر الحكم: ٣٦٧، ٦٠٩،

              تعليق


              • #8
                العلاج اللفظي للتخلص من الهموم:


                1. الاستغفار:
                روي عن النبي (ص) أنه قال:
                (مَن أكثر الاستغفار: جعل الله له مِن كل همّ فرجاً، ومِن كل ضيق مخرجاً، ورزقه من حيث لا يحتسب).. فإذن، إذا كان منشأ الهم والحزن هو التقصير، فإن الاستغفار المتواصل يرفع ذلك.. لذا، فإن المؤمن يغتنم الاستغفار بين السجدتين، ويجعله استغفاراً حقيقياً!..




                2. الحوقلة:
                إن الإكثار من الحوقلة أمر معروف في تراث أهل البيت (عليهم السلام)، روي عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: (يا سفيان!.. إذا حزنك أمر من سلطان أو غيره؛ فأكثر من قول "لا حول ولا قوة إلا بالله"؛ فإنها مفتاح الفرج، وكنز من كنوز الجنة).. والإكثار بمعنى: أن يلهج الإنسان به بشكل متواصل، لأن المرة أو المرتين لا تكفي!..



                3. التهليل:
                روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) أنه قال: (...وعجبت لمَن اغتم كيف لا يفزع إلى قوله تعالى: ﴿لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ﴾، فإني سمعت الله عزّ وجلّ يقول بعقبها: ﴿فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ﴾..

                🌷🌷🌷🌷🌷

                وفي حديث آخر عنه (عليه السلام):
                (دعاء المكروب والملهوف، ومَن قد أعيته الحيلة وأصابته بلية:
                ﴿لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ﴾


                ♦️♦️♦️♦️♦️♦️♦️
                ♦️♦️♦️♦️




                تعليق

                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                حفظ-تلقائي
                Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                x
                يعمل...
                X