إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عَبِيرُ العِصْمَة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عَبِيرُ العِصْمَة



    كانت المدينة المنورة تنتظر ولادة طفل من أهل بيت رسول الله صلى الله عليه واله، وعائلة الإمام الكاظم عليه

    السلام
    تستغرق فرحاً مترقبة لقرة عينها بالمولود الجديد، وزوجة الإمام الكاظم عليه السلام (نجمة) كانت تُصبح

    وتُمسي على أمل ولادة الطفل، والبيت يعيش وينادي بالفرح والسرور، وأخيراً في الأول من ذي القعدة سنة

    (183هـ) انتهت أيام الانتظار، ورزق الله تبارك وتعالى الإمام الكاظم عليه السلام مولودة مباركة طيّبة، والفرح

    يغمر الجميع، ومن بعد الإمام الكاظم عليه السلام لا يبلغ أحد حدّ فرحة نجمة التي تلطفت عليها يد المنّان بالمولود

    الثاني بعد 25 سنة من ولادة الإمام الرضا عليه السلام ، حيث سُرّت نجمة بها سروراً لا مثيل له.


    تسميتها:

    إنّ من خصائص السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام هو اختيار السماء لها اسماً مباركاً كريماً، هو اسم

    (فاطمة)، وارتضاؤه لها اسم جدّتها وأمها سيّدة نساء العالمين فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه واله، وهذا

    مما يدلّ على علو مقامها، وارتفاع شأنها، وتميّزها من بين أخواتها البالغ عددهنّ قرابة 20 بنتاً على رواية,

    وقيل إنها سمّيت بذلك لشبهها بأمها فاطمة الزهراء عليها السلام, وكذلك لُقّبت بالمعصومة؛ لشدّة ورعها وتقواها.

    نشأتها:

    نشأت السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام في أحضان العصمة، واختصّت عليها السلام بما اختصّ به شقيقها

    الإمام الرضا عليه السلام بالولادة الطيبة في بيت النبوة والإمامة، والنشأة الحسنة في أحضان العصمة والطهارة،

    وترعرعت السيدة المعصومة عليها السلام في حضانة أمها الطاهرة، وأحضان والدها الكريم، وكفالة شقيقها

    الشفيق، وتربّت على الطهارة، والنزاهة، والعلم، والحلم، والصون، والعفة، حتى صارت ممّن يشار إليها بالبنان،

    ويُقرّ بفضلها بالقلم واللسان.

    الكلمات النورانية بحقّها:

    لقد اهتم الأئمة
    عليهم السلام اهتماماً بالغاً بالسيدة المعصومة عليها السلام وأطلقوا بحقها الكلمات النورانية الحقة

    في أكثر من مناسبة، وهذا يدلّ على عظمة مكانتها، فقد قال الإمام الصادق عليه السلام في حقّها وذلك قبل

    ولاتها: "إنّ لله حرماً وهو مكة، وإنّ للرسول حرماً وهو المدينة، وإنّ لأمير المؤمنين حرماً وهو الكوفة، وإن

    لنا حرماً وهو بلدة قم، وستُدفن فيها امرأة من أولادي تُسمى فاطمة، فمَن زارها وجبت له الجنة"
    .
    (1)

    وما قاله أبوها الإمام الكاظم عليه السلام إذ أوصى بها الإمام الرضا عليه السلام بقوله: "... وإلى علي أمر

    نسائي دونهم... وإن أراد رجل منهم أن يزوج أخته، فليس له أن يزوجها إلا بإذنه وأمره، فإنه أعرف

    بمناكح قومه"
    .(2)

    وأيضاً ما قاله الإمام الجواد عليه السلام إذ قال في حقّها: "مَن زار عمتي بقم، فله الجنة".(3)

    فبهذه الكلمات النورانية، وهذه الخصائص، وتسميتها بأمّها فاطمة الزهراء عليها السلام استحقت أن تكون بهذه

    المنزلة العظيمة والرفيعة، فسلامٌ عليكِ سيّدتي يوم ولدتِ ويوم توفيتِ ويوم تُبعثين حيّة.


    المصدر: خصائص السيدة فاطمة المعصومة كريمة أهل البيت

    ................................


    1. بحار الأنوار: ج57، ص216.


    1. الكافي الكليني: ج1، ص469.


    1. بحار الأنوار: ج48، ص316.


    شهد صلاح مهدي

    تم نشره في المجلة العدد86


  • #2
    السلام على السيدة فاطمة المعصومة وانالنا شفاعتها

    مبارك عليكم ولادتها الميمونة

    احسنت اختي الكريمة على هذا الاختيار

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة سرور فاطمة مشاهدة المشاركة
      السلام على السيدة فاطمة المعصومة وانالنا شفاعتها

      مبارك عليكم ولادتها الميمونة

      احسنت اختي الكريمة على هذا الاختيار
      شكرا لك اختي العزيزة على التواصل الدائم

      جزاك الله خيرا

      تعليق


      • #4
        الأخت الكريمة
        (شهد صلاح مهدي)
        كلمات في غاية الروعه والجمال
        دائما نجدك مبدعه في كتاباتك وما تطرحين
        تسلمي أختي ويسلم نبض قلمك
        دمتي بحفظ الله ورعايته
        تحياتي








        ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
        فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

        فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
        وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
        كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة الرضا مشاهدة المشاركة
          الأخت الكريمة
          (شهد صلاح مهدي)
          كلمات في غاية الروعه والجمال
          دائما نجدك مبدعه في كتاباتك وما تطرحين
          تسلمي أختي ويسلم نبض قلمك
          دمتي بحفظ الله ورعايته
          تحياتي
          اهلا باطلالة مشرفنا الرائعة

          يسرنا مرورك الكريم اخي

          نعم لقد ابدعت الكاتبة في ما كتبت

          اخي للتوضيح ان الاخت شهد احدى كاتبات المجلة وليست من هيئة التحرير

          مع الشكر والتقدير لجنابكم الكريم

          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X