إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صباح الكفيل ( ثقل الميزان )

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صباح الكفيل ( ثقل الميزان )

    قال رسول الله صلى الله عليه و آله الطاهرين : من قال : صلى الله على محمد و آله ، قال الله جل جلاله : صلى الله عليك ، فليكثر من ذلك ....


    عن أحد الباقرين عليهما الصلاة و السلام قال : أثقل ما يوضع في الميزان يوم القيامة الصلاة على محمد و على أهل بيته .




    أستجابة الدعاء :




    قال أمير المؤمنين عليه الصلاة و السلام : صلوا على محمد و آل محمد فأن الله عز وجل يقبل دعاءكم عند ذكر محمد و دعائكم له ، و حفظكم إياه صلى الله عليه و آله .


    عن أبي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : إذا دعا أحدكم فليبدأ بالصلاة على النبي صلى الله عليه و آله ، فإن الصلاة على النبي صلى الله عليه و آله مقبولة ، و لم يكن الله ليقبل بعضاً و يرد بعضا.


    لتـذكر المنســي :
    فيما سأل الخضر الحسن بن علي عليهما الصلاة و السلام : أخبرني عن الرجل كيف يذكر و ينسى ؟ قال : إن قلب الرجل في حق و على الحق طبق ، فإن صلى الرجل عند ذلك على محمد و آله محمد صلاة تامة انكشف ذلك الطبق عن ذلك الحق فأضاء القلب ، و ذكر الرجل ما كان نسي .


    الصلاة من الله تعالى و الملائكة :
    عن ابي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : إذا ذكر النبي صلى الله عليه و آله فأكثروا الصلاة عليه ، فإنه من صلى على النبي صلاة واحدة ، صلى الله عليه ألف صلاة في ألف صف من الملائكة ، و لم يبق شيئ مما خلق الله إلا صلى على ذلك العبد لصلاة الله عليه ، وصلاة ملائكته و لا يرغب عن هذا إلا جاهل مغرور قد بريئ الله منه و رسوله .


    قضاء الحوائج :
    عن جعفر بن محمد عن آبائه عليهم الصلاة و السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم : من صلى على محمد و آل محمد مئة مرة قضى الله له مئة حاجة .


    تذهب النفاق :
    عن أبي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه و آله : ارفعوا أصواتكم بالصلاة علي فإنها تذهب بالنفاق .


    توجب الشفاعة :
    قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين في الوصية : يا علي من صلى علي كل يوم أو كل ليله و جبت له شفاعتي ، و لو كان من أهل الكبائر.


    غفران الذنوب :
    قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين في الوصية : من صلى علي مرة لم يبق من ذنوبه ذرة .


    قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين : من قال : اللهم صلى على محمد و آل محمد أعطاه الله أجر اثنين و سبعين شهيداً ، و خرج من ذنوبه كيوم ولدته آمه .


    خرق الحجب :
    روي عن النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين : ما من دعاء إلا بينه و بين السماء حجاب حتى يصلي على محمد و آل محمد ، و إذا فعل ذلك أنخرق الحجاب فدخل الدعاء ، و إذا لم يفعل ذلك لم يرفع الدعاء .


    أجفى الناس :
    عن النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين قال : أجفى الناس رجل ذكرت عنده و لم يصل علي.


    النجاة من النار :
    و قال أيضا : لن يلج النار من صلى علي .


    الصلاة على آل محمد :
    قال رسول الله صلى الله عليه و آله الطاهرين : ..... و من قال : صلى الله على محمد ، و لم يصل على آله لم يجد ريح الجنة ، و ريحها توجد من مسيرة خمس مئة عام .




    الصلاة على محمد و آل محمد ليلة و يوم الجمعة :
    عن أبي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : إذا كانت عشية الخميس و ليلة الجمعة نزلت ملائكة من السماء ، معها أقلام الذهب ، و صحف الفضة ، لا يكتبون عشية الخميس و ليلة الجمعة و يوم الجمعة إلى أن تغيب الشمس إلا الصلاة على النبي و آله ، صلى الله عليه و آله .


    قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين : من صلى علي يوم الجمعة مئة مرة غفر الله له خطيئته ثمانين سنة.


    و قال أيضاً : من صلى علي في يوم الجمعة ألف مرة لم يمت حتى يرى مقعده في الجنة .


    كتب له ثواب عمل الثقلين :
    قال الصادق عليه الصلاة و السلام : من قال بعد العصر يوم الجمعة : اللهم صلى على محمد و آل محمد الأوصياء المرضيين بأفضل صلواتك و بارك عليهم بأفضل بركاتك و السلام عليهم و على أرواحهم و أجسادهم و رحمة الله و بركاته ، كان له مثل ثواب عمل الثقلين في ذلك اليوم .


    اتخذا الله إبراهيم خليلا لسبب :
    عن أبي الحسن العسكري عليه الصلاة و السلام قال : إنما اتخذ الله إبراهيم خليلا لكثرة صلاته على محمد و أهل بيته صلوات الله عليهم .


    في كتاب بركات و آثار الصلاة على النبي و آله عن كتاب خزينة الجواهر و لمعات الأنوار : في أحد الأيام كان النبي محمد صلى الله عليه و آله وسلم جالساً مع الإمام امير المؤمنين علي عليه السلام في وسط بستان كثير
    الزرع و الأشجار ، أقبلت نحوهما نحلة و أخذت تدور فوق رأسهما كثيراً ، ألتفت النبي صلى الله عليه و آله و سلم إلى الإمام أمير المؤمنين علي عليه السلام و قال : أتدري ما تقول هذه النحلة قال الإمام عليه السلام : لا يا رسول الله قال صلى الله عليه و آله وسلم : قالت لي : وضعت لكم مقداراً


    من العسل في محل كذا ، فأرسل أخاك امير المؤمنين علي عليه السلام إلى ذلك المحل ليأتي به ، فقام الإمام عليه السلام و جلب العسل . النبي صلى الله عليه و آله و سلم خاطب النحلة قائلاً : أيتها النحلة إن طعامك من أزهار الورود و هو مر ، فكيف يتحول إلى عسل حلو




    قالت النحلة : يا رسول الله إن حلاوة العسل جاء من بركة ذكر أسمك المبارك و اسم أهل بيتك الطاهرين عليهم السلام عندما نمتص رحيق الأزهار يلهم إلينا أن نصلي عليك و على أهل بيتك المعصومين ثلاث مرات فلما نكمل ذكر الصلوات يصبح عسلنا حلو.




    أين الفم الذي يصلي علي ؟
    عن كتاب شفاء الأسقام عن محمد بن سعيد قال : عاهدت نفسي أن أصلي على النبي صلى الله عليه و آله ( الطاهرين ) وسلم قبل النوم بعدد معين ، فنمت ليلة مع أهلي في بعض الغرف ، فرأيته صلى الله عليه , و آله و سلم قد دخل فيها فأشرقت بنور جماله جدرانها ، فالتفت إلى و قال : أين الفم


    الذي كان يصلي علي حتى أقبله ، فاستحييت من تقديم الفم ، فقدمت له وجهي فقبله ، فانتبهت من كثرة الفرح و انتبهت أهلي فكانت الغرفة تفوح من طيب رائحته ، كأنها ملئت من المسك الأذفر ، و كانت تلك الرائحة تفوح من وجنتي إلى ثمانية أيام ، تشمها كل الأنام


    الرجل الوقور :




    في كتاب بركات و آثار الصلاة على النبي و آله الأطهار عن كتاب خزينة الجواهر و لمعات الأنوار : كان أحد الزهاد لا يختلط بأي شخص في حياته اليومية ، ولا يذهب إلى أي مجلس من مجالس الذكر ، فكان منعزلا بشكل كامل ، إلا عن مجلس وعظ واحد فقط ، أثار هذا الأمر تعجب الناس الذين يعرفونه ، و يرونه كيف هو منعزل عن جميع الناس ، و من جانب آخر يواظب على الحضور في هذا المجلس ، و يستمع إلى هذا الخطيب ، دون غيره من الخطباء و الوعاظ ، أحد الأيام سأله أحد المؤمنين عن سبب ذهابه إلى هذا المجلس دون غيره من المجالس ، فقال العبد الزاهد ، أحد الليالي رأيت رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم في المنام وقال لي : اذهب إلى مجلس الخطيب فلان بن فلان ، قلت له : لماذا يا رسول الله ، قال لأن هذا الخطيب يكثر من الصلاة علي و على أهل بيتي الطاهرين ، و إني مسرور و راضي منه.


    رجحان كفة الميزان :




    عن شرح فضائل الصلوات : احد الكتاب رأوه في المنام بعد وفاته في أحسن حال و مكان ، قالوا له : كيف وصلت إلى هذه المنزلة و الدرجة ؟
    قال : لقد وضعوا ذنوبي في كفة من الميزان ، و وضعوا الصلوات التي كتبتها أمام اسم النبي محمد صلى الله عليه و آله وسلم في كفة أخرى عندها رجحت الصلوات ، و عفوا عني لأجلها .


    و يصدق هذه الرؤية ما روي عن احد الباقرين عليهما الصلاة و السلام قال : أثقل ما يوضع في الميزان يوم القيامة الصلاة على محمد و على أهل بيته.


    الرمد و الصلوات :




    في كتاب بركات و آثار الصلوات على النبي و آله الأطهار : نقل أحد الثقاة قال : ابتليت برمد شديد ، حتى خيف على بصري كله ، فرأيت في المنام قائلاً يأمرني بمداومة الصلوات كثيراً ، داومت عليها مدة قليلة فشفاني الله ببركتها ، و هي هذه ( اللهم صل على محمد و آل محمد بعدد كل داء و دواء)


    نور أضاء أرجاء المدينة




    في كتاب بركات و آثار الصلاة على النبي و آله الأطهار : نقل أحد العلماء كنت أتذاكر مع أبي في الأحاديث الواردة عن النبي الأكرم صلى الله عليه و آله و سلم ، و كلما كنا نمر على اسم النبي صلى الله عليه و آله و سلم نصلي عليه و على أهل بيته المعصومين عليهم الصلاة و السلام ، بعد يوم جاءنا بعض الجيران و قالوا لنا : بالأمس رأينا نوراً يخرج من بيتكم حتى وصلى إلى السماء ، و أضاء أرجاء المدينة .


    عطر المسجـد :




    في كتاب بركات و آثار الصلاة على النبي و آله الأطهار : قال أحد العلماء : قررت في أحد الأيام البقاء مقدارا من الليل في مسجد المدرسة العلمية في إصفهان لأجل العبادة و الإنقطاع إلى الله عز و جل فذهبت إلى المكان الذي يلتجأ إليه الفقراء ، جلست طويلاً أسبح الله و أحمده ، إلى أن غلبني النعاس و نمت ،منتصف الليل قمت من نومي على أثر رائحة عطرة وصلت إلى مشامي ، لم أشم مثلها من قبل ، قمت من مكاني أبحث عن سبب و مصدر ذلك العطر الطيب ، ذهبت إلى جميع نواحي المسجد لم أجد أحداً ، دخلت في أحد الزوايا أحسست بازدياد رائحة العطر ، آخر الزاوية شاهدت رجلا فقيرا يحرك شفتيه أصغيت إليه سمعته يقول :
    (اللهم صلى على محمد و آل محمد و عجل فرجهم ) عندها عرفت أن هذا الرجل الفقير هو مصدر الرائحة العطرة التي ملأت المسجد و أيقظـتني من النوم .




    إنقـلاب العذاب إلى نعـيم




    في كتاب دار السلام فيما يتعلق بالرؤيا و المنام للمحدث النوري ص 210
    أن أمرأة رأت أبنتها في المنام و هي معذبة بأنواع العذاب فانتبهت باكية حزينة عليها ، ثم رأتها بعد يوم و ليلة في المنام مسرورة فرحة ، تتـنزه في روضة من رياض الجنان ، فسألتها عن ذلك فقالت كنت معذبة للجرائم و العصيان و اليوم مر شخص على المقابر و صلى على النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين مرات ، قسم ثوابها على أهلها فانقلب عذاب أهلها فانقلب عذاب أهلها إلى الحور و القصور.


    المصادر : القرآن الكريم – بحار الأنوار جزء 91 – دار السلام فيما يتعلق بالرؤيا و المنام للمحدث النوري – القطرة من بحار مناقب النبي و العترة عليهم الصلاة و السلام للسيد احمد المستنبط – بركات و آثار الصلاة على النبي وآله الأطهار للشيخ علي الأبراهيمي – وصايا الرسول لزوج البتول للسيد على الحسيني الصدر – المصباح للشيخ الطوس
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X