إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

امسيات النور الامام الباقر والحث على التعليم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • امسيات النور الامام الباقر والحث على التعليم

    العمل بالعلم

    فائدة العلم ، العمل به ولذلك ، حث الإمام (عليه السلام) أهل العلم بتطبيق ما علموه على واقع حياتهم ، يقول (عليه السلام): ( إذا سمعتم العلم ، فاستعملوه و لتتسع قلوبكم ، فإن العلم إذا كثر في قلب رجل ، لايحتمله قدر الشيطان عليه ، فإذا خاصمكم الشيطان ، فأقبلوا عليه بما تعرفون ، فإن كيد الشيطان كان ضعيفاً ) ، فقال له ابن أبي ليلى ، و ما الذي نعرفه؟ ، قال (عليه السلام) : ( خاصموه بما ظهر لكم من قدرة الله عز وجل ) ، (1).

    فالعلم نور يطرد الظلام بنوره الساطع ، و العلم قدرة يبعد الشيطان من التسلط على الإنسان ، و العلم سلطة يهب الإنسان مكانة مرموقة في مجتمعه ، و يغنيه عن ذلك السؤال.

    قبول العمل بالمعرفة

    فمن يعمل بدون معرفة ، فلا فائدة مرجوة من عمله ، و لاأثر للواجب الذي يؤديه. قال (عليه السلام) : ( لا يقبل عمل ، إلا بمعرفة ، ولامعرفة إلا بعمل ، و من عرف دلته معرفته على العمل ، و من لايعرف فلا عمل له ) ، (2) .

    و هذا بلا ريب أمر طبيعي ، لأن المعرفة هي أساس الجودة و المهارة في العمل . من هنا كان قول الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) : ( من عمل منكم عملاً ، فليتقنه ) ، و الإتقان لايتم ، إلا بالمعرفة.

    الحث على التعلم

    حث الإمام (عليه السلام) على التعلم و السؤال من أهل العلم فقال: (العلم خزائن و المفاتيح السؤال ، فاسألوا يرحمكم الله ، فإنه يؤجر في العلم أربعة : السائل و المتكلم و المستمع و المحب لهم ) ، (3).

    آداب المتعلم

    و كما وضع مبادئ العلم و أصوله ، وضع أيضاً مبادئ المتعلمين ، و كيف يجب أن يتصرفوا تجاه معلميهم . من هذه البرامج الرائعة لآداب المتعلمين يقول (عليه السلام) : ( إذا جلست إلى عالم ، فكن على أن تسمع أحرص منك على أن تقول ، و تعلم حسن الاستماع ، كما تتعلم حسن القول ، و لاتقطع على أحد حديثه) ، (4).

    كلام تربوي رائع ، و نصائح تعليمية خالدة ، تتضمن فن الإصغاء و مبدأ الأخذ و أصول التعليم الحديثة يفيد منها كل عصر . و ?ما أن هناك مبادئ أصولية للقول في جميع ضروبه من شعر و نثر ، كذلك هناك مبادئ الاستماع ، و الذي يسمع عليه ، أن لايتكلم ، لأنه ليس في حوار مع العالم ، و عليه أن لا يقاطع العالم حديثه ، لأن ذلك غير مرغوب فيه تربوياً و أدبياً.


    فما أحرانا نحن اليوم ، أن نطبق هذه المبادئ التربوية الرفيعة ، و ما أحرى بطلابنا ، أن يأخذوا بهذه النصائح الرائعة.

    و بعد أن تحدث (عليه السلام) عن آداب المتعلم ، الآن يحدثنا عن آداب المعلم . فمن هو العالم الذي يجب أن نأخذ و نستمع إليه؟

    عظم الله لكم الاجر








المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X