إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

النبي رحمة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • النبي رحمة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد النبي واله الطاهرين


    (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ)

    لو كل يوم تأملنا هذه الاية لاستخرجنا معاني جديدة في فهم شخصية النبي الاعظم محمد (صلى الله عليه واله) فالمعرفة التدبرية في آيات الله تعالى أمر قيم وفيه عذوبة لا تساويها عذوبة أخرى
    فهو رحمة بكل وجوده، من الصغر الى الكبر
    رحمة بلسانه وافعاله واحواله
    رحمة في الدنيا والاخرة
    رحمة لا تتكرر
    رحمة لمن اراد الرحمة
    النبي الاعظم رحمة الله لنا بكل المقاييس
    رحمة من خلال القران الكريم
    رحمة من خلال السير والسلوك الحسن
    رحمة بالمعارف والقيم التي بثها
    رحمة في انتشال الانسان من براثين الظلم والفساد
    رحمة في انقاذ العباد من الشرك والاوثان
    هو رحمة مطلقة
    صلوات الله عليه

  • #2
    اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

    رحمة الرحمن الرحيم أرسلها للعالمين متجسدة في رسوله الكريم
    مودوعة في قلب صاحب الخلق العظيم
    و هو أيضا الرؤوف الرحيم بالمؤمنين

    فهو وأهل بيته رحمة لكل من يحتاج الرحمة
    وهل هنالك مخلوق في هذا الوجود لا يحتاج الرحمة؟

    وحين نقرأ تلك الآية الكريمة نستدرك أهمية الوقوف على قوله تعالى :
    { لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا }الأحزاب: 21

    فنقول :
    إلا يجب أن نكون على الأقل رحماء على بعضنا البعض إن كنا نتأسى برسولنا المبعوث رحمة للعالمين ؟
    فأين نحن الآن من الرحمة وأين الرحمة منا و أين نحن من رسولنا الكريم صلى الله عليه وآله أجمعين؟


    أخي الكريم ومشرفنا الفاضل العميد
    أحسنت الاختيار وأجدت الطرح
    فجزاك الله كل خير لقيم ما سقيتنا من معين نبوي طيب مستخلص من آيات كتاب الله

    و أعظم الله لكم الأجر و أحسن العزاء
    بقرب ذكرى وفاة "استشهاد" رسول الله صلى الله عليه وآله

    أسأل الله أن يوفقك و يحفظك ويلبسك ثوب الصحة والعافية
    و يرزقك زيارة نبيه في الدنيا و في الآخرة شفاعته والحشر في زمرته إنه سميع مجيب

    دمت بكل خير وفي خير وعين الله ترعاك


    احترامي وتقديري


    أيها الساقي لماء الحياة...
    متى نراك..؟



    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وآل محمد
      احسنتما معا
      تقديري

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم
        صلوات الله صلوات ملائكته وانبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وال محمد السلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته

        صدقتم قولا واحسنتم ذكرا ايها الاخ الكريم ( العميد )
        محمد صلى الله عليه واله نبي الرحمة

        فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاء اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى

        ما أوذي نبي بمثل ما أوذيت

        إِذْ يَقُولُ الظَّالِمُونَ إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَسْحُورً

        إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ

        كان اول المستهزئين برسول الله صلى الله عليه واله عمه أبو لهب حيث كان اول شاتم للرسول الله صلى الله عليه واله فبعد سنين من الدعوة سرا ابلغ جبرئيل رسول الله صلى الله عليه واله بامر الله بضرورة الجهر بالدعوة وانذر الاقربين بقوله عز وجل انذر عشيرتك الاقربين فخرج رسول الله صلى الله عليه واله الى البطحاء وصعد جبل الصفا ونادى فاجتمعت اليه قريش فقال لهم ان حدثتكم ان العدو مصبحكم او ممسيكم اكنتم تصدقوني قالوا نعم قال فاني نذير اليكم بين يدي عذاب شديد ادعوكم الى عبادة الله ونبذ الاصنام التي انتم عاكفون عليها من دون الله .

        عَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ

        تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ مَا أَغْنَى عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ سَيَصْلَى نَاراً ذَاتَ لَهَبٍ وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ الاية

        عن الامام علي زين العابدين عليه السلام قال سمعت ابي الحسين عليه السلام يقول سمعت ابي علي بن ابي طالب يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه واله يقول نحن بنو عبد المطلب ما عادانا بيت الا وقد خرب ولا عاوانا كلب لا وقد جرب ومن لم يصدق فليجرب.

        كان المستهزئون برسول الله صلى الله عليه واله خمسة وهم

        الوليد بن المغيرة ، والعاص بن وائل السهمي ، والاسود بن المطلب وهو ابو زمعة ، والاسود بن عبد يغوث من بني زهرة ، والحارث بن الطلاطلة الخزاعي .

        ان الوليد بن المغيرة كان قد مر برسول الله صلى الله عليه واله وكان مع الرسول جبرئيل عليه السلام فقال له يامحمد هذا الوليد بن المغيرة وهو من المستهزئين فقال نعم .

        وكان مر برجل من خزاعة على باب المسجد وهو يريش نبا له فوطئ على بعضها فاصاب اسفل عقبة قطعة من ذلك فدميت واشار جبرائيل الى ذلك الموضع فسال الدم حتى صار على فراش ابنته فصاحت ابنته وقالت يا جارية انحل وكاء القربة فقال لها الوليد يا بنية ما هذا ماء القربة ولكنه دم ابيك ونتقم الله منه بموته .

        ومر الاسود بن المطلب برسول الله صلى الله عليه واله فاشار جبرئيل عليه السلام الى بصره فعمي ثم مات بعد ذلك .

        ومر برسول الله صلى الله عليه واله بي الاسود بن عبد يغوث فاشار جبرئيل عليه السلام الى بطنه فاستسقى فانتفخ حتى انشق بطنه .

        ومر برسول الله صلى الله عليه واله بي العاص بن وائل فاشار جبرئيل عليه السلام الى رجله فدخلت جذلة في اخمص قدميه وخرجت من ظاهر قدمه فورمت رجله فمات.

        ومر برسول الله صلى الله عليه واله بي الطلاطلة فتفل جبرئيل عليه السلام في وجهه فخرج الى جبال تهامة فاصابه السموم فاحترق واسود فرجع الى منزله فلم يدعوه ان يدخل وقالوا لست بصاحبنا فخرج من منزله فاصابه العطش فما زال يستسقي حتى انشق بطنه ومات.

        السلام عليك يارسول الله وعليهم ورحمة الله وبركاته
        التعديل الأخير تم بواسطة خادم الامام الحجة عج; الساعة 09-12-2015, 06:25 PM.
        بسم الله الرحمن الرحيم لا إله إلا الله عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن أشهد ان الله عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا .

        تعليق


        • #5
          النبي الاعظم رحمة الله لنا

          رحمة في انقاذ العباد من الشرك والاوثان
          هو رحمة مطلقة
          صلوات الله عليه
          نعم هو رحمة للعالمين... جزاكم الله خيرا


          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة صادقة مشاهدة المشاركة
            اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

            رحمة الرحمن الرحيم أرسلها للعالمين متجسدة في رسوله الكريم
            مودوعة في قلب صاحب الخلق العظيم
            و هو أيضا الرؤوف الرحيم بالمؤمنين

            فهو وأهل بيته رحمة لكل من يحتاج الرحمة
            وهل هنالك مخلوق في هذا الوجود لا يحتاج الرحمة؟

            وحين نقرأ تلك الآية الكريمة نستدرك أهمية الوقوف على قوله تعالى :
            { لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا }الأحزاب: 21

            فنقول :
            إلا يجب أن نكون على الأقل رحماء على بعضنا البعض إن كنا نتأسى برسولنا المبعوث رحمة للعالمين ؟
            فأين نحن الآن من الرحمة وأين الرحمة منا و أين نحن من رسولنا الكريم صلى الله عليه وآله أجمعين؟


            أخي الكريم ومشرفنا الفاضل العميد
            أحسنت الاختيار وأجدت الطرح
            فجزاك الله كل خير لقيم ما سقيتنا من معين نبوي طيب مستخلص من آيات كتاب الله

            و أعظم الله لكم الأجر و أحسن العزاء
            بقرب ذكرى وفاة "استشهاد" رسول الله صلى الله عليه وآله

            أسأل الله أن يوفقك و يحفظك ويلبسك ثوب الصحة والعافية
            و يرزقك زيارة نبيه في الدنيا و في الآخرة شفاعته والحشر في زمرته إنه سميع مجيب

            دمت بكل خير وفي خير وعين الله ترعاك


            احترامي وتقديري


            احسنتم كثيراً الاخت الفاضلة الكاتبة
            وفقكم الله على هذه الكلمات النورانية المباركة
            اضفتم اشياء كثيرة حتى ظهر المنشور بابهى صورة
            لك كل الاحترام والتقدير .. على هذه الجهود المباركة
            لو ان رواد المنتديات بهذه الثقافة والعلمية والاخلاق
            لكانت منابر من نور وعلم ..
            شكراً لهذه المتابعة الراقية ...
            اسأل الله ان يرزقكم العلم والعمل الدائم بمحمد الطاهر واله الميامين.

            تعليق


            • #7
              حقيقة هذه الاية المباركة تستوجب منا الوقوف والتأمل في معانيها فرسولنا الكريم صلى الله عليه وآله رحمة لكل الوجود واهل البيت عليهم السلام جسدوا لنا تلك الرحمة بخلقهم وعطفهم حتى مع اعدائهم ...بارك الله تعالى بكم اخي العميد لجميل ما تنشرون لنا ..زادكم الله تعالى تألقا وعلما بحق محمد واهل بيته الطاهرين

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة حميدة العسكري مشاهدة المشاركة
                اللهم صل على محمد وآل محمد
                احسنتما معا
                تقديري
                لكم الاحسان والاكرام القديرة الفاضلة

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة خادم الامام الحجة عج مشاهدة المشاركة
                  بسم الله الرحمن الرحيم
                  صلوات الله صلوات ملائكته وانبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وال محمد السلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته

                  صدقتم قولا واحسنتم ذكرا ايها الاخ الكريم ( العميد )
                  محمد صلى الله عليه واله نبي الرحمة

                  فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاء اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى

                  ما أوذي نبي بمثل ما أوذيت

                  إِذْ يَقُولُ الظَّالِمُونَ إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَسْحُورً

                  إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ

                  كان اول المستهزئين برسول الله صلى الله عليه واله عمه أبو لهب حيث كان اول شاتم للرسول الله صلى الله عليه واله فبعد سنين من الدعوة سرا ابلغ جبرئيل رسول الله صلى الله عليه واله بامر الله بضرورة الجهر بالدعوة وانذر الاقربين بقوله عز وجل انذر عشيرتك الاقربين فخرج رسول الله صلى الله عليه واله الى البطحاء وصعد جبل الصفا ونادى فاجتمعت اليه قريش فقال لهم ان حدثتكم ان العدو مصبحكم او ممسيكم اكنتم تصدقوني قالوا نعم قال فاني نذير اليكم بين يدي عذاب شديد ادعوكم الى عبادة الله ونبذ الاصنام التي انتم عاكفون عليها من دون الله .

                  عَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ

                  تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ مَا أَغْنَى عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ سَيَصْلَى نَاراً ذَاتَ لَهَبٍ وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ الاية

                  عن الامام علي زين العابدين عليه السلام قال سمعت ابي الحسين عليه السلام يقول سمعت ابي علي بن ابي طالب يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه واله يقول نحن بنو عبد المطلب ما عادانا بيت الا وقد خرب ولا عاوانا كلب لا وقد جرب ومن لم يصدق فليجرب.

                  كان المستهزئون برسول الله صلى الله عليه واله خمسة وهم

                  الوليد بن المغيرة ، والعاص بن وائل السهمي ، والاسود بن المطلب وهو ابو زمعة ، والاسود بن عبد يغوث من بني زهرة ، والحارث بن الطلاطلة الخزاعي .

                  ان الوليد بن المغيرة كان قد مر برسول الله صلى الله عليه واله وكان مع الرسول جبرئيل عليه السلام فقال له يامحمد هذا الوليد بن المغيرة وهو من المستهزئين فقال نعم .

                  وكان مر برجل من خزاعة على باب المسجد وهو يريش نبا له فوطئ على بعضها فاصاب اسفل عقبة قطعة من ذلك فدميت واشار جبرائيل الى ذلك الموضع فسال الدم حتى صار على فراش ابنته فصاحت ابنته وقالت يا جارية انحل وكاء القربة فقال لها الوليد يا بنية ما هذا ماء القربة ولكنه دم ابيك ونتقم الله منه بموته .

                  ومر الاسود بن المطلب برسول الله صلى الله عليه واله فاشار جبرئيل عليه السلام الى بصره فعمي ثم مات بعد ذلك .

                  ومر برسول الله صلى الله عليه واله بي الاسود بن عبد يغوث فاشار جبرئيل عليه السلام الى بطنه فاستسقى فانتفخ حتى انشق بطنه .

                  ومر برسول الله صلى الله عليه واله بي العاص بن وائل فاشار جبرئيل عليه السلام الى رجله فدخلت جذلة في اخمص قدميه وخرجت من ظاهر قدمه فورمت رجله فمات.

                  ومر برسول الله صلى الله عليه واله بي الطلاطلة فتفل جبرئيل عليه السلام في وجهه فخرج الى جبال تهامة فاصابه السموم فاحترق واسود فرجع الى منزله فلم يدعوه ان يدخل وقالوا لست بصاحبنا فخرج من منزله فاصابه العطش فما زال يستسقي حتى انشق بطنه ومات.

                  السلام عليك يارسول الله وعليهم ورحمة الله وبركاته
                  احسنتم كثيرا اسال الله لكم دوام التوفيق

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة بارقة ابو الشون مشاهدة المشاركة
                    النبي الاعظم رحمة الله لنا

                    رحمة في انقاذ العباد من الشرك والاوثان
                    هو رحمة مطلقة
                    صلوات الله عليه
                    نعم هو رحمة للعالمين... جزاكم الله خيرا


                    الطيبة الفاضلة شكرا لكم وفقكم الله لكل خير

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X