النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: وانت اول عدِّهم.... شاكر الغزي

  1. #1
    مشرفة
    الصورة الرمزية حميدة العسكري
    الحالة : حميدة العسكري غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 183815
    تاريخ التسجيل : 13-07-2014
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 1,557
    التقييم : 10

    Lightbulb وانت اول عدِّهم.... شاكر الغزي


    إلى عليّ عليه السلام في يوم غديره الأغرّ:
    .
    تتهرَّبُ الكلماتُ
    منّي كالقطا
    كلٌّ تلوذُ بأُخْتِها
    إذ تَجْفَلُ
    .
    من أينَ أرتادُ السماءَ؛
    وسُلَّمي نوتاتُهُ قصبٌ
    وغيمُكَ منجلُ؟!
    .
    قبلي فلاسفةُ العراقِ تهافتوا
    ولنخلِ حِكْمتكِ النبيِّ توسَّلوا
    .
    ورَمتْكَ قوسٌ ما،
    وراءَ سهامها بدوٌ أَزارِقُ
    يَمْرُقونَ... وتُمهِلُ
    .
    لم يفهموكَ؛
    فأنتَ قبلَ حروفهم لغةُ الإلهِ؛
    فقيلَ: نصٌّ مهمَلُ
    .
    مُذْ أخّروكَ
    وأنتَ أوَّلُ عدِّهم
    في كلّ شيءٍ كانَ ثمَّةَ أوَّلُ
    .
    وشربتُ صوتكَ كالنَّدى جَدَلاً
    وإذْ خلفي
    تلاميذُ (المعلِّمُ) هَرْولوا
    .
    فبأَوّلِ الأسفارِ
    صارَ مؤلَّهاً صدري
    لتنبيهِ الإشارةِ يعقلُ
    .
    يا السَّابقُ المشَّاءُ:
    زدني خُطوةً أُخرى
    فدَرْبُ الأبجديَّةِ مُوحِلُ
    .
    وبظلِّكِ اللغةُ الجميلةُ هوَّمتْ
    وأَوى إليكَ من المعاني المُشْكِلُ
    .
    فنمتْ أصابعكَ النحيلةُ
    أحرفاً سمراءَ
    منها طينُنا يتشكَّلُ
    .
    يا مَنْ
    بساطُ الريحِ تحتَكَ يرتمي
    قلقي إلى جهةِ احتمالِكَ يَرحَلُ
    .
    أَجْلَسْتُ قربَ يديكَ
    طفْلَ متاهتي
    علِّي من النَزَقِ المُراهقِ أُغْسَلُ
    .
    فبقبضِ كفِّكَ
    تستفيقُ ملاحمٌ
    وببسْطِكَ الأخرى... يغنِّي بلبلُ
    .
    فاملَأْ بشيءٍ من يقينكِ أَضلعي
    فأنا الفراغُ بداخلي يَسْتفحِلُ
    .
    وأدرْ كؤوسَكَ يا عليُّ
    لعلّني أصحو
    فمنذُ دمِ الخليقةِ أَثمَلُ
    الشاعر الفذ شاكر الغزي
    .





  2. #2
    مشرفة قسم رمضانيات
    الصورة الرمزية صدى المهدي
    الحالة : صدى المهدي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 149496
    تاريخ التسجيل : 13-11-2013
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 6,395
    التقييم : 10

    افتراضي


    يا مَنْ
    بساطُ الريحِ تحتَكَ يرتمي
    قلقي إلى جهةِ احتمالِكَ يَرحَلُ
    .
    أَجْلَسْتُ قربَ يديكَ
    طفْلَ متاهتي
    علِّي من النَزَقِ المُراهقِ أُغْسَلُ
    .
    فبقبضِ كفِّكَ
    تستفيقُ ملاحمٌ
    وببسْطِكَ الأخرى... يغنِّي بلبلُ
    .
    فاملَأْ بشيءٍ من يقينكِ أَضلعي
    فأنا الفراغُ بداخلي يَسْتفحِلُ
    .
    وأدرْ كؤوسَكَ يا عليُّ
    لعلّني أصحو
    فمنذُ دمِ الخليقةِ أَثمَلُ

    .
    احسنتم عزيزتي
    متباركين
    يبارك الله بكم







  3. #3

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •